FacebookTwitter

الموضوعات

تصفية
  •   يعرب المجلس القومى للمرأة عن استيائه جراء استبعاد المرأة الوحيدة بالمحكمة الدستورية العليا ،وذلك وفقا لنص المادة ( 176 ) من الدستور ،والتى نصت على أن تُشكل المحكمة الدستورية العليا من رئيس وعشرة أعضاء ،ويبين القانون الجهات والهيئات القضائية التى ترشحهم ،وطريقة تعيينهم ،والشروط الواجب توافرها فيهم ،ويصدر بتعيينهم قرار من رئيس الجمهورية ، ومن ثمّ تم استبعاد المستشارة تهانى الجبالى التى عُينت بالمحكمة منذ عام 2003 .

  • أعرب المجلس القومى للمرأة عن تطلعه إلى ان يتم تمثيل المرأة فى القوائم الإنتخابية والحزبية بحيث يأتى ترتيبها ضمن الثلث الاول من القائمة ، ويأتى ذلك من منطلق حرصه على التمثيل المشرف للمرأة تحت قبة البرلمان ،ورغبة فى الا يتكرر ضعف تمثيل المرأة كما حدث فى البرلمانات السابقة.

    وكان المجلس قد أرسل خطاباً إلى الدكتورة باكينام الشرقاوى مساعد رئيس الجمهورية للشؤون السياسية ومسؤل جلسات الحوار الوطنى ،أوصى خلاله بضرورة تحقيق التمثيل المشرف للمرأة المصرية ،مطالباً بان يتم تمثيل المجلس داخل جلسات الحوار الوطنى التى تستهدف تحقيق التوافق على قوانين الإنتخابات البرلمانية وإشراك كافة فئات المجتمع فى بلورة الحياة السياسية بشكل يضمن تمثيلا مناسبا لتلك الفئات فى البرلمان الجديد .

  • تعد المرأة السيناوية الركيزة التى يقوم عليها المجتمع السيناوى ، نظراً للدور المحوري الذي تقوم به في النهوض بمجتمعها بشكل عام ولاعتبارها حافظة للتراث السيناوى بشكل خاص، من هذا المنطلق و في إطار حرص المجلس القومى للمرأة على دعم المرأة في سيناء والتعرف على مشاكلها التى تقف عقبة أمام مشاركتها في بناء مجتمعها ،يقوم المجلس بزيارة ميدانية لمحافظة جنوب سيناء يومى 28، 29 ديسمبر 2012، حيث يبدأ برنامج الزيارة بعقد مؤتمر عام بالمحافظة تحت عنوان "المرأة وتنمية سيناء" يوم 28 ديسمبر بالتعاون مع فرع المجلس بالمحافظة، وبحضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء.

  • اعلنت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة أن وزارة التأمينات والشئون الاجتماعية قد أرسلت الى المجلس الموافقة على إنشاء مؤسسة أصدقاء المجلس القومى للمرأة بقرار يحمل رقم 633 بتاريخ 20/12/2012 ، جاء ذلك خلال المؤتمر الذى نظمه المجلس أمس بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة(UN WOMEN ) تحت عنوان "الرائدات ... الواقع والمستقبل" .

    وأكدت رئيس المجلس أن هذه المؤسسة تستهدف الفئات التى تسعى الى الاستفادة من خدمات المجلس والمشاركة فى حركة التنمية والنهوض بالمرأة المصرية ، حيث تقوم المؤسسة على تكوين قاعدة جماهيرية تساند المرأة المصرية خاصة فى ظل وجود العديد من المشكلات التى تواجهها ، مؤكدة على ان عملية التنمية للمرأة والرجل عملية صعبة للغاية وتحتاج الى ارادة سياسية ووعى مجتمعى .

    • إيماناً من المجلس القومي للمرأة بأهمية دور الرائدات العاملات بالوزارات المختلفة في معاونة السياسات الوطنية التي تنفذها الدولة من أجل تنمية المجتمعات المحلية وتحقيق العدالة الاجتماعية والاهتمام بالفئات الأولى بالرعاية داخل تلك المجتمعات سواءً كانت ريفية أو حضرية أو عشوائية ... عقد المجلس القومي للمرأة مؤتمراً تحت شعار "الرائدات ... الواقع والمستقبل" بمعاونة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة .
    • إن اهتمام الدولة بالتنمية البشرية وخاصةً للقيادات التي تتعامل مع فئات المجتمع وخاصةً في المناطق الريفية والحضرية والعشوائية الأكثر احتياجاً .
    • واستهدف المجلس من وراء هذا المؤتمر دراسة المشكلات التي تواجه هذه الشريحة الهامة ، - تلك المشكلات التي تختلف من وزارة إلى أخرى – وصولاً إلى حلول عملية قابلة للتنفيذ على مستوى كافة الوزارات المعنية بموضوع الرائدات .
    • ويأتي انعقاد هذا المؤتمر في إطار الخطة التنفيذية للمشروع الذي ينفذه المجلس على مستوى كافة المحافظات والذي يهتم أساساً بتجميع الرائدات في كيان دستوري وقانوني واحد وفي إطار القانون المنظم للتطوع في مصر 84 لسنة 2002 بشأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية .
    • وعلى مدى أربعة جلسات تمت مناقشة كافة المشكلات من خلال رؤية كل وزارة من ناحية ومن ناحية أخرى من خلال الخبرات المكتسبة والمتراكمة لدى الرائدات العاملات بتلك الوزارات ، وقد خرج المؤتمر بمجموعة من التوصيات منها :
    • مناشدة المجلس القومي للمرأة في استمرار اهتمامه بالرائدات العاملات مع كافة الوزارات مع استمراره في العمل من أجل الدعوة إلى إنشاء جمعيات تطوعية للرائدات في كافة المحافظات وما يترتب على ذلك من تجميع هذه الكيانات الدستورية في اتحاد نوعي يختص بها وذلك استناداً إلى القانون رقم 84 لسنة 2002 بشأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية .
    • مناشدة وزارة التأمينات والشئون الاجتماعية بإعادة النظر فيما يصرف للرائدات من مكافآت ورفعها لتغطي الحد المناسب لمواجهة احتياجات الرائدة حتى يتاح لها القيام بدورها الهام والحيوي بالنسبة للمرأة المصرية على وجه خاص وللأسرة وللمجتمع على وجه عام .
    • المطالبة بتشكيل لجنة من قيادات الوزارات ذات الصلة بالرائدات تستهدف دراسة علمية متعمقة للمشكلات واقتراح الحلول الملائمة لمواجهتها ، وعلى أن تضم هذه اللجنة ممثلاً عن وزارة المالية وممثلاً عن الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة .
    • زيادة الاهتمام بالبرامج التدريبية للرائدات وعلى أن يتولى المجلس القومي للمرأة إخطار الوزارات المختلفة بمرئياته حول الموضوعات التي يرى التركيز عليها في الدورات التدريبية المختلفة الموجهة لهذه الشريحة من شرائح القيادات النسائية .
    • العمل على ترسيخ روح ومبادئ التطوع مع ربط ذلك بتفعيل قانون الخدمة العامة وبحيث تعطى الأولوية في تكليف الخريجات للعمل كرائدات بعد تدريبهن بمراكز التدريب المختلفة للرائدات مع مشاركة المجلس القومي للمرأة في ذلك ، إضافةً إلى إفادة المكلفات بمكافآت تغطي احتياجاتهن الأساسية دفعاً لهن لممارسة هذا العمل خلال فترة التكليف وبعدها لمن ترغب منهن .
    • ضرورة دراسة موضوعات التأمينات الاجتماعية والتأمين الصحي للرائدات اللائي لم يطبق عليهن أي من هذين النظامين حتى ولو كن متطوعات .
    • أن يتولى المجلس القومي للمرأة تشكيل لجنة من أمانته الفنية لمتابعة الوزارات والأجهزة ذات الصلة بتنفيذ هذه التوصيات وإعداد التقارير اللازمة عن ذلك كمسئولية أساسية للمجلس .
  • أكدت الدراسة التى أعدها المجلس القومى للمرأة تحت عنوان " والتى تم عرضها اليوم في مؤتمر " الرائدات ..الواقع والمستقبل " الذي نظمه المجلس القومىى للمرأة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة ، عن وجود أكثر من 45000 الف سيدة يعملن كرائدات في اربعة وزارات مختلفة ، و يتوزعن بين 2000 رائداة يعملن تبعاً لوزارة الشئون الاجتماعية ، و14000 رائدة يعملن تبعاً لوزارة الصحة و28900يعملن بوزارة التنمية المحلية و115 رائدة يعملن تبعاً لوزارة الزراعة

  • نظم المجلس القومىى للمرأة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة(UN WOMEN ) اليوم مؤتمر تحت عنوان " الرائدات ... الواقع والمستقبل" ، حيث اكد السيد الدكتور هشام قنديل فى كلمته التى القتها نيابه عنه السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على ان هذا اللقاء ياتى للاعتراف بأهمية شريحة من القيادات النسائية في مصر التي قامت بدور ريادي في المجتمع في ريفه وحضره وصحرائه ، تحمل في فكرها ووجدانها رغبة أكيدة في المساهمة في تنمية المجتمع بصفة عامة والمرأة المصرية بصفة خاصة ، مؤكدا انه إذا كانت الدولة في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ الوطن تهتم بشكل أساسي بتحقيق العدالة الاجتماعية فإنها تربط ذلك بالتنمية التي تسعى إلى سد الفجوة بين فئات المجتمع ، بل تسعى إلى سد الفجوة بين الريف والحضر وبين المرأة والرجل تحقيقاً لمتطلبات المواطنة والمساواة في الحقوق والواجبات .

  • ينظم المجلس القومى للمرأة مجموعة من الدورات التدريبية لتأهيل المرأة على المشاركة فى الحياة السياسية بمختلف محافظات الجمهورية حيث يعقد 27 دورة تدريبية فى الفترة من نوفمبر 2012 إلى مايو 2013 تستهدف 900 سيدة من الأحزاب السياسية المختلفة، والنقابات المهنية والعمالية والجمعيات الأهلية .

  •    إيمانا من المجلس القومى للمراة بأهمية دور الرائدة الريفية كشريحة هامة من العناصر التطوعية التى تساهم بفاعلية فى تنمية المجتمعات المحلية ، و الإستعانة بجهود هذه الشريحة فى العديد من الأنشطة المرتبطة بالأهداف القومية للبلاد فى مجالات التوعية العامة للمرأة بحقوقها وواجباتها ودورها الإقتصادى والسياسى فى المجتمع بالإضافة إلى دور الرائدات فى توعيه السيدات بطرق الوقاية من الأمراض التى إنتشرت فى بعض الفترات.

  • خبرات مقارنة من مصر، وليبيا، وتونس

    القاهرة، 9-10 ديسمبر 2012

    على مدار يومين نظم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، والمؤسسة الدولية للنظم الانتخابية منتدى مشترك بمشاركة إقليمية ودولية في مصر، القاهرة، يومي 9-10 ديسمبر 2012بهدف السعي نحو فهم أفضل للعوامل التي تؤثر على مشاركة النساء في الحياة السياسية بشكل فعال وجاد عن طريق خلق ساحة نقاش لإيجاد منظور مقارن شامل ومناقشة وتحليل الدروس المستفادة من مشاركة المرأة وتمثيلها في أول انتخابات برلمانية أجريت عقب اندلاع الثورات في مصر وليبيا وتونس.

  • غرفة العمليات الخاصة بالمجلس استقبلت 568 شكوي

    والقاهرة والاسكندرية سجلت أكثر الشكاوي في المرحلة الاولي

    والجيزة والبحيرة والمنوفية في المرحلة الثانية

    عقد المجلس القومى للمرأة مؤتمرا صحفيا برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس ، وبحضور الدكتورة فاطمة خفاجى مدير مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس ، حيث استعرضت دور المكتب خلال عملية الاستفتاء حيث قام بتخصيص غرفة عمليات خاصة لتلقى شكاوى السيدات اللاتي قد يتعرضنّ لاية عقبات او مشكلات خلال الإدلاء بأصواتهنّ ، والإبلاغ عن اى انتهاكات تقع ضد المرأة ، وفيما يلى عرض للبيان الصادر عن غرفة العمليات الخاصة بالمجلس :-

  • أعلن المجلس القومى للمرأة عن قيام فروعة في المحافظات بالمشاركة في المراقبة على سير المرحلة الثانية من عملية الاستفتاء على الدستور والتى ستجرى غداً السبت في 17 محافظة من محافظات الجمهورية .

       حيث سيعمل المراقبين التابعين لفروع المجلس ،بالمساعدة في تذليل كافة العقبات التى تواجه السيدات خلال عملية الإدلاء بأصواتهن ، كما سيقوم المراقبين بالإبلاغ عن أى تجاوزات أو انتهاكات تحدث ضد السيدات و تعترض طريق مشاركتهن في هذا العرس الديموقراطى ، حيث سيتم إرسالها الى غرفة العمليات بمكتب الشكاوى التابع للمجلس والذي سيرفعها بدوره الى اللجنة العليا للإنتخابات .

  • شارك المجلس القومى للمرأة أمس في فعاليات الندوة التى عقدها مركز بصيرة لبحوث الرأي العام، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، لإطلاق أول دراسة مسحية لاستكشاف تطلعات المرأة المصرية بعد ثورة 25 يناير 2011.

    هذا وقد القت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس كلمة أكدت فيها على أن تطلعات المرأة المصرية بعد ثورة 25 يناير، كثيرة ومتعددة ، أهمها المساواة ومنع كافة أشكال التمييز ضدها وأن يتضمن الدستور مواد تصون حقوقها التى ناضلت من أجلها لسنوات ، وأن يكون لها تمثيل في الحياة البرلمانية والمحليات لا يقل عن 40% ، ولها تطلعات في سن قوانين ترسخ المساواة وتمنع التمييز بينها وبين الرجل ، وتحميها من العنف والاتجار بها وبأطفالها ، فضلاً عن ضمان حصولها على ميراثها الشرعى والتمتع به ، ولها تطلعات في التعليم بجميع مستوياته ، والعمل وتولى المناصب القيادية والرعاية الصحية ، والمشاركة في جميع المجالات الأخرى الاقتصادية والاجتماعية ، وهناك تطلعات للمرأة الفقيرة في الريف والصحراء والعشوائيات ، وحصولها على معاش ضمان اجتماعى ملائم ولائق وخاصة المطلقات والأرامل والمرأة المعيلة ، كما تتطلع الى أن يتصدى رجال الدين الوسطيين لكل أقوال ومفاهيم مغلوطة تساق تجاه المرأة .

  • وجهت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة الدعوة إلى نساء مصر الى التوجه الى اللجان الانتخابية والمشاركة في المرحلة الثانية من الإستفتاء بنفس القوة التى شاركنّ بها في المرحلة الأولى على الرغم من تهميشهنّ فى عضوية الجمعية التاسيسية للدستور أو فى طيات الدستور ذاته.

      هذا وقد أكدت تلاوى على أن المجلس مستمر في جهوده لضمان عدم تعرض السيدات لأى انتهاكات ،وتسهيل الإدلاء بصوتها ،وضمان نزاهة سير الاستفتاء ، من خلال الاستمرار في تلقى الشكاوى على الخط الساخن لمكتب الشكاوى بالمجلس رقم (08008883888) والموقع الالكتروني الالكتروني www.oo-ncw.org،وفاكس رقم (33870595) ، موبايل رقم 01125370996-01003303990، مشيرة الى أن أي شكوى ستصل الى المجلس سيتم رفعها الى اللجنة العليا للإنتخابات لإتخاذ الإجراء اللازم بشأنها .

  • استجابة الى دعوة رئاسة الجمهورية للأحزاب والقوى السياسية بتقديم ترشيحات لعضوية مجلس الشورى بهدف أن يكون ممثل لجميع القوى السياسية .

    قام المجلس القومي للمرأة بإرسال قائمة الى رئاسة الجمهورية تتضمن أسماء عدد من المرشحات اللاتى يرى مجلس المرأة إمكانية إتاحة الفرصة لهن لعضوية مجلس الشورى.

    هذا وتأتى هذه الترشحات رغبة من المجلس القومى للمرأة وحرصاً منه في الاسهام بترشيحاته لإثراء الترشيحات المقدمة للجنة الحوار الوطنى .

  • التلاوى :الأزهر الشريف حامى لوسطية الإسلام ولحقوق المرأة

       " مصر في عنق الأزهر ومشايخته " بهذه الكلمات البسيطة عبرت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عن أهمية الدور الذي يقع على عاتق الأزهر الشريف خلال الفترة الحالية خاصة في ظل الظروف الصعبة النى تمر بها البلاد ، مؤكدة على أن هذه الجامعة العريقة التى أنشأت منذ 1050 عام تعد بمثابة حامية لوسطية الإسلام ومنارة للعلم ،وأننا جميعاًبالمجلس القومى للمرأة سعداء بإستعادة الأزهر لدوره الريادى .

  • دعوة الى كل نساء مصر العظيمات اليوم الاربعاء  الموافق 19/12 الساعة الخامسة ظهراً ، التجمع والحشد تحت تمثال نهضة مصر أمام جامعة القاهرة رفضاً للإستفتاء الباطل وتأكيداً على تمسكنا بحضارتنا العريقة ونضالنا التاريخي مؤكدين حقنا في الحرية والكرامة الإنسانية

     

  • عقدت لجنة التعليم والبحث العلمى بالمجلس القومى للمرأة إجتماعها الدورى لمناقشة ما نُشر بوسائل الإعلام نقلا عن وزير التربية والتعليم بأن " باب الوزارة مفتوح لأى حزب يطلب أن يطرح أراءئه فى التعليم أو تقديم مقترحات"، لأن التعليم يمس حياة كل المصريين، وأن الوزارة تحتاج من الأحزاب ومن المجتمع المدنى كله إلى تشخيص وحلول لمشكلات التعليم .

    وأعربت اللجنة عن قلقها من هذه التصريحات، انطلاقا من ضرورة أن يكون التعاون بين الأحزاب ووزارة التعليم بضوابط محددة لا تغير من سياسة الدولة تجاه العملية التعليمية من ناحية، وأن يتم تقديم الدعم المادى للمدارس من خلال الوزارة، وأكدت اللجنة أنها على يقين بأن الأحزاب السياسية تتحلى بالمسئولية الإجتماعية، وأوجه تعاونها مع المدارس يجب أن يظل بعيدا عن أى إحتقان سياسى يمكن أن ينعكس سلبا على العملية التعليمية ككل .

  • يعلن المجلس القومى للمرأة عن كامل استعداده لمتابعة سير التحقيق فى المحاضر التى حررتها السيدات اللاتى تعرضن لانتهاكات فى المحافظات التي شهدت المرحلة الاولى من الاستفتاء ، حيث رصدت عدد من الجهات الحقوقية العديد من الانتهاكات التى تعرضت لها السيدات.

     ويدعو المجلس كل سيدة قامت بتحرير محضر حول تجاوز او مخالفة او انتهاك تعرضت له الى التواصل مع مكتب شكاوى المرأة بالمجلس من خلال الخط الساخن المجاني 08008883888 والموقع الالكتروني www.oo-ncw.org ، وفاكس رقم (33870595) .

     تجدر الاشارة الى ان هذه الخدمة تقدم الى السيدات بالمجان فى اطار دور المجلس فى خدمه مصالح المرأة ومساندتها والدفاع عن حقوقها القانونية .

  • " إن مشهد مشاركة المرأة فى الإستفتاء يذكرنا بمشاركتها الفعّالة فى ثورة 1919 حيث خرجن جنباً
    إلى جنب مع الرجل لصنع مستقبل البلاد " هكذا عبرت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عن سعادتها الغامرة بمشاركة المرأة فى المرحلة الاولى من الإستفتاء ،مؤكدة على أن السيدات فرضنّ أنفسهنّ بقوة على مشهد الإستفتاء ،رغم ما تعرضنّ له من تهميش وإقصاء .

    وشددت رئيس المجلس ان تلك المشاركة تأتى ترسيخا للمكتسبات التى حصلت عليها المرأة المصرية ، ومحصلة للجهد الذي بُذل على مدار السنوات الماضية من قِبل مؤسسات الدولة مثل المجلس القومي للمرأة والمنظمات غير الحكومية من أجل توعية للمرأة وخاصة فى المحافظات .

  •  المرحلة الأولى 15 ديسمبر 2012

    مقدمة:

    بلغ إجمالى عدد الشكاوى التى التى تلقاها مكتب شكاوى المرأة فى المرحلة الأولى من الاستفتاء على مسودة الدستور 320 شكوى، فى لافترة من (15 – 17 ديسمبر 2012)، بحيث تم إدراج تلك الشكاوى وفقاً للتصنيفات التالية:

  •       أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على ضرورة بذل الجهد لتصحيح بعض المفاهيم الثقافية الخاطئة فى المجتمع والتى قد تسهم فى ارتفاع معدل ممارسة العنف ضد المرأة بدلا من الإكتفاء بإعتبار الثقافة والدين يمثلان عقبة تمنع اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة ذلك العنف ،خاصة وأن جميع الأديان السماوية تدين العنف ضد المرأة ،مشددة على أنه من غير المقبول أن نظل نتحدث عن العنف ضد المرأة حتى الآن فى ظل المناداة بحقوق الإنسان.

         جاء ذلك خلال كلمتها التى ألقتها أثناء مشاركتها فى فعّاليات" منتدى الشركاء حول مكافحة ومنع العنف ضد المرأة " الذى عُقد خلال يومى13.14 ديسمبر الجارى بهيئة الأمم المتحدة فى نيويورك،فى إطار الإعداد لإجتماع لجنة وضعية المرأة فى الأمم المتحدة والمُقرر عقده فى مارس القادم ويتبنى قضية المساواة بين الجنسين ،وتمكين المرأة ويُعنى بقضية مكافحة العنف ضد النساء والفتيات على وجه الخصوص .

         واستعرضت السفيرة مرفت تلاوى جهود المجلس للحد من العنف ضد المرأة حيث تبنى مبادرة بالتعاون مع وزارة الداخلية للحد من العنف ضد المرأة وتم إتخاذ عده تدابير إيجابية تمثلت فى زيادة الدوريات الأمنية فى جميع الشوارع والمدن ،وتحديث كاميرات المراقبة لتتبع مرتكبى التحرش حيث عادة ماتفشل النساء فى ذلك ،إضافة إلى تنفيذ دورات تدريبية مكثفة لرجال الشرطة وموظفى الخدمة المدنية حول حقوق الإنسان ،وتعيين ضابطات شرطة لتلقى بلاغات السيدات لتوفير الجو النفسى الملائم

  •    أرسل المجلس القومى للمرأة خطاباً إلى المستشار سمير ابو المعاطى رئيس اللجنة العليا للانتخابات ،طالب خلاله بالرد على شكاوى السيدات التى قام المجلس بإرسالها إلى اللجنة ،والإعلان عن عددها ،والعمل على منع تكرار المخالفات والممارسات السلبية التى شهِدتها المرحلة الاولى للإستفتاء حتى يخرج هذا العرس الديمقراطى فى أفضل حال.

  •    أشاد المجلس القومي للمرأة بالإقبال الكبير لفتيات وسيدات مصر من مختلف الفئات والأعمار على الإدلاء بأصواتهن في المرحلة الأولى من الإستفتاء والتى اُجريت فى عشرة محافظات أمس .

       كما أكد المجلس على ان مشاركة المرأة في الإستفتاء يرجع لإيمانها بأن صوتها أمانة وانه على الرغم من تهميشها فى عضوية الجمعية التاسيسية للدستور أو داخل مواد الدستور ذاته ، إلا أنها أصرت على المشاركة الفعّالة فى بناء المجتمع موضحاً ان ذلك الأمر ليس بغريب على المرأة المصرية التى أقبلت على الإدلاء بصوتها بشكل منقطع النظير خلال الإنتخابات الرئاسية و الإنتخابات البرلمانية السابقة ..

  •      أعلنت غرفة العمليات بمكتب شكاوى المرأة التابع للمجلس القومى للمرأة عن تلقيها ( 309 ) شكوى خلال المرحلة الأولى للإستفتاء والتى اُجريت فى 10 محافظات .

       هذا وقد تصدرت محافظة القاهرة المركز الأول في معدل الشكاوى المُتلقاة بعدد ( 191 ) شكوى بنسبة 61.8% تلتها الإسكندرية بعدد (36 ) شكوى بنسبة 11.7% ،ثم محافظتا الغربية والشرقية بإجمالي ( 20 ) شكوى لكل منهما بنسبة 6.5% ،ثم الدقهلية بعدد (8) شكاوى بنسبة 2.6% .

  •        أعلن المجلس القومي للمرأة عن تفعيله للخط الساخن المجاني 08008883888 والموقع الالكتروني www.ncw.org ،وفاكس رقم (33870595) لتلقى شكاوى السيدات المشاركات فى الإستفتاء اللاتي قد يتعرضنّ لاية عقبات او مشكلات خلال الإدلاء بأصواتهنّ ، والإبلاغ عن اى انتهاكات تقع ضد المرأة خلال الاستفتاء على الدستور داخل وخارج اللجان،وإحالتها للجهات المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاهها.

         وتدعو السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة كل امرأة مصرية إلى الإدلاء بصوتها بإرادة حرة وان لا تسمح تحت اى ضغوط باستغلال صوتها ، معربة عن ثقتها فى نساء مصر ودورهنّ العظيم المشرف عبر التاريخ ..

    كما يمكن تلقى الشكاوى على موبايل رقم 01288623318-01003303990

  •    عقد المجلس القومى للمرأة أمس اجتماعاً بمقر المجلس مع عدد من المسئولين عن وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات ، للتعرف على المعوقات التى تواجه هذه الوحدات ، والتى تقف عقبة أمامها لتنفيذ أهدافها التى أنشأت من أجلها ، فضلاً عن مناقشة الدور الذي يمكن أن يقوم به المجلس لمساعدة هذه الوحدات في تفعيل أنشطتها وإعادة التواصل معها مرة أخرى ، خاصة في ظل ما تشهده هذه الوحدات من تراجع لدورها منذ ثورة 25 يناير 2011 .

  • إيمانا من أهمية دور الرائدة الريفية كشريحة هامة من العناصر التطوعية التى تساهم بفاعلية فى تنمية المجتمعات المحلية ، يعقد المجلس القومى للمرأة غداً الثلاثاء الموافق 11/12/2012 اجتماعاً بمقر المجلس لعدد من الرائدات من محافظة القاهرة ومسئولين من وزارتى الصحة والشئون الإجتماعية لمناقشة الإجراءات التنفيذية لما يسعى المجلس القيام به من إشهار جمعيات للرائدات بالمحافظات، على أن يتم العمل على تجميع هذه الجمعيات بعد إنشائها تحت مظلة واحدة وهى " الإتحاد النوعى لجمعيات الرائدات" ويتولى هذا الإتحاد دراسة إمكانية إنشاء نقابة للرائدات تعمل على الدفاع عن حقوقهن كمشاركات فى عملية التنمية المختلفة.

       هذا وتجدر الإشارة الى ان المجلس يعزم عقد مؤتمر للرائدات الريفيات خلال شهر ديسمبر الجاري تشارك فيه الرائدات من كافة الوزارات حتى يمكن دراسة أهم المشكلات التى تتعرض لها هذه الشريحة وتحديد إحتياجاتهن وما يمكن تقديمه لهن من حلول .

  •    وصفت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة وضع المرأة المصرية فى أعقاب ثورة 25 يناير قاءلة " أنه على الرغم من مشاركتها الفعالة في كافة أحداث الثورة، ووقوفها جنبا إلى جنب مع الرجل، والدفاع عن حقوق جميع المواطنين- رجالا ونساء- في الحياة الكريمة، والحرية والعدالة الاجتماعية ...إلا أنه للأسف ظهرت بعض الاتجاهات التى تحاول دفع الوضع الاجتماعي للمرأة إلى العصور البدائية من القهر والتمييز " .

    جاء ذلك خلال الكلمة الإفتتاحية التى ألقتها بعنوان "مساعي المجلس القومى للمرأة لمكافحة التطرف وتهميش المرأة وحماية حقوقها ما بعد الثورة " أثناء مشاركتها فى مؤتمر "مشاركة المرأة فى الإنتخابات البرلمانية بعد الثورة " الذى نظمة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ،وهيئة الأمم المتحدة للمرأة)، والمؤسسة الدولية للنظم الانتخابية على مدى يومى 9 ،10 ديسمبر الجارى .

  • 1.    إلتزام الدولة باحترام الاتفاقات والمعاهدات الدولية التى صدقت عليها .dosara2.    النص على إلتزام الدولة بإنشاء آلية وطنية لمراقبة عدم التمييز .
    3.    النص على إلتزام الدولة بمحاربة الموروثات الثقافية والعادات والتقاليد الضارة بالنساء .
    4.    يتم وضع المادة 68( التى تم حذفها سابقا) بدون جمله ( أحكام الشريعة )
    5.    النص على التزام الدولة بالرعاية الاجتماعية والصحية والاقتصادية وليس مجرد الكفالة.
    6.    النص على تجريم الدولة حرمان المرأة من حقها الشرعى فى الإرث .
    7.    النص صراحة على حظر عمالة الأطفال دون الثامنة عشر وحمايتهم من العنف بكافة صوره .
    8.    النص على التزام الدولة بتذليل عقبات توفيق المرأة بين واجباتها الأسرية وحقها فى العمل .
    9.    النص على التزام الدولة بوضع إجراءات ملزمة لتمثيل المرأة فى الحياة السياسية تمثيلاً متوازياً مع كونها نصف المجتمع عدداً والإيمان بأهمية دورها فى المجتمع واشتراط نسبة معينة للمرأة فى تشكيل القوائم الحزبية ، وضرورة تمثيل النساء في كل المجالس ( المجالس التشريعية والمحلية ) بنسبة لا تقل عن 40% .
    10.    التزام الدولة باحترام حق المرأة فى تبؤ المناصب القيادية بناءاً على مبادئ تكافؤ الفرص بين النساء والرجال .
    11.    التزام الدولة فى الدستور بوضع سياسات اقتصادية محددة بجدول زمنى قصير لمحاربة الفقر والقضاء عليه .
    12.    التزام الدولة بأن تتضمن ميزانيتها العامة نصيباً وافراً من البرامج والسياسات الموجهة للمرأة الفقيرة والمرأة المعيلة .

    موضوعات أخرى ذات صلة بالموضوع

    المــــــرأة والدستـــــور في ضوء مسودة 11/11/2012

     يتناول هذا الكتيب ما جاء من آراء ومقترحات لبعض السيدات المصريات في مقابلتهن مع السيد الدكتور / محمد مرسي رئيس الجمهورية بشأن مسودة الدستور وحقوق المرأة فيه .

     وقد اجتمعت السيدات بالسيد الرئيس بناءً على طلب سيادته واختياره يوم الاثنين الموافق 12 نوفمبر 2012 000 وفيما يلي بعض الآراء التي قُدمت للسيد الرئيس توضح موقف المرأة من مسودة الدستور

     جهود المجلس القومي للمرأة لدعم الحقوق المرأة في دستور مصر الجديد

    من منطلق ادراك المجلس القومي للمرأة لمتطلبات المرحلة الانتقالية التي تمر بها البلاد والتي تتطلب حشد الجهود والافكار والاراء من أجل اعادة تأسيس البنية الاجتماعية والاقتصادية والقانونية لمجتمع حديث، وترسيخ قواعد دولة المؤسسات.

    بادر المجلس في اللحظات الاولي منذ اعادة تشكيله بالدفع نحو دائرة الضوء المبادئ الاساسية للحقوق الانسانية والحريات التي يجب أن تتمتع بها المرأة والواجبات العامة التي عليها أدائها.........


  •           أكد المجلس القومى للمرأة في بيان صادر عنه اليوم الجمعة الموافق 7/12/ 2012 الى أنه بعد إطلاع المجلس على مسودة الدستورالجديد والتى قد انتهت الجمعية التأسيسية للدستور من إعدادها مؤخراً و من المرجح أن يتم الإستفتاء عليها في منتصف ديسمبر الجارى، فإن المجلس يعرب عن استياءه الشديد إزاء عدم تضمن مسودة الدستور عدد من النصوص والمواد الأساسية التى تكفل حماية حقوق المرأة والطفل في المجتمع، بإعتبارهما أكثر الفئات عرضه لإنتهاك حقوقها وذلك كما هو معلوم للجميع، والذي يرجع للعديد من الاسباب الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والسياسية ، لذلك فإن المجلس يؤكد على ضرورة أن يتضمن الدستورالجديد على عدد من النصوص والمواد التى تحافظ على حقوق المرأة والطفل والتى تتمثل فيما يلى :

  • Slide5 أعربت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عن سعادتها بحصول فلسطين على صفة «دولة مراقب» غير عضو بالأمم المتحدة ،معربة عن تطلعها أن تكون تلك خطوة نحو الإعتراف الكامل بها كدولة عضو فى الأمم المتحدة ذات سيادة وعاصمتها القدس ،مؤكدة على ان إنهاء الإحتلال الإسرائيلى لفلسطين سيؤدى لإحلال السلام والأمن للإقليم بأسره .

     جاء ذلك خلال الكلمة التى ألقتها بعنوان "رؤية لتعزيز مشاركة المرأة وأدوارها في التنمية الاقتصادية في الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي" أثناء مشاركتها فى أعمال المؤتمر الوزاري الرابع حول "دور المرأة في تنمية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والذى عُقد بجاكرتا بأندونيسيا .

  •        يعرب المجلس القومى للمرأة عن إدانته واستنكاره الشديد لكافة مظاهر العنف والإعتداء الذى تعرضت له المتظاهرات أمس في محيط قصر الاتحادية مما أدى إلى الإخلال بسلمية المظاهرات ،كما يعد أمراً ينذر بالخطر.

          ويؤكد المجلس بإعتباره الممثل لكل فتيات مصر ونسائها تضامنه التام مع هؤلاء السيدات وحقهنّ فى التظاهر السلمى والتعبير عن أراءهنّ السياسية - على اختلاف انتماءاتهنّ السياسية والحزبية - بحرية تامة .

  • السفيرة / مرفت تلاوى : الدول المتقدمة أجبرتنا على إتباع عدد من الأنظمة التى

    لا تتناسب مع ظروفنا السياسية والإقتصادية والإجتماعية

    التغير المناخى ليس قضية بيئية ولكنه قضية تتعلق بالأمن القومى

         شارك المجلس القومى للمرأة فى المؤتمر الذى نظمة مركز البحوث العربية والإفريقية بالقاهرة فى الفترة من 26 حتى 28 نوفمبر 2012 ويعقد تحت عنوان " النوع الإجتماعى والتغير المناخى " ويهدف إلى بحث آثار مشكلات التغيير المناخى على المرأة في أفريقيا ودراسة الإنعكاسات الاجتماعية و الاقتصادية عليها ويناقش أثر تغير المناخ على النوع الإجتماعى، وعلاقة التغير المناخى بالتغير السياسى والإقتصادى فى الدول وخاصة الدول النامية، وكذلك تأثير التغير المناخى على الغذاء والصحة، والتعليم، والإسكان، مدى تأثير تغير المناخ على الفئات المختلفة والفقراء بصفة عامة والمرأة بصفة خاصة.

  • السيدات والسادة....

    اسمحوا لي ... في البداية ... أن أشكر الجهات المساهمة مع المجلس القومي للمرأة للخروج بهذا المؤتمر.

         هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر، ومركز الأمم المتحدة للإعلام بالقاهرة، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، ومنظمة الصحة العالمية بمصر، والمجلس القومي للطفولة والأمومة.

    تعاني النساء على امتدادالعالم من العنف الواقع عليهن،بغض النظرعن العرق،أوالجنسية،أوالدين،أوالسن،أوالطبقة الاجتماعية اللاتي ينتمين إليها؛ومع الأسف عادة ً ما يكون مرتكب هذا العنف رجل.

       تنوعت أشكال العنف على مدار التاريخ والثقافات، وفي جميع الأحوال فالعنف يمثل انتهاكاً للقيم الثقافية والدينية بجانب كونه في الأصل انتهاكاً للحقوق الإنسانية للمرأة.

    والواقع أن العنف لا يؤثر فقط على الصحة العامة والنفسية للمرأة ، بل أيضاً على نشأة ونفسية أطفالها، بالإضافة إلى تأثيره السلبي على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي للمجتمع ككل.

       إن الحديث عن العنف يضعنا أمام تجربة أخرى مريرة تعيشها المرأة جراء الحروب والنزاع المسلح فالنسبة العظمى من الضحايا نساء. وإن استطاعت المرأة النجاة من القتال، فهي قد تواجه الاعتداء أو الاغتصاب أو التعذيب أو السجن، أو تضطر إلى النزوح لتعيش في ظروف سيئة للغاية تفتقر إلى السبل الأساسية للبقاء والعيش، وللأسف تشكل النساء والأطفال حوالي 75 إلى 80% من ملايين اللاجئين والنازحين وسكان المخيمات في العالم إما بسبب الحروب أو الكوارث الطبيعة.

      وكانت مصر سباقة في هذا المضمار، فمن واقع حرب 1967 تقدمت بطلب إلى الأمم المتحدة لحماية المرأة والطفل في أوقات الحروب، ونتيجة لذلك صدر الإعلان الخاص بحماية النساء والأطفال في حالات الطوارئ والنزاعات المسلحة عام 1974 من الجمعية العامة للأمم المتحدة.

    هذا كما ترأست مصر عام 1992 الاجتماع التحضيري الذي صدر عنه الإعلان العالمي بشأن القضاء على العنف ضد المرأة.

  •      يمثل العنف ضد المرأة عائقاً امام تحقيق التنمية والمساواةكما يؤدى إلى تراجع مستوى مشاركتهنّ في الحياة العامة ،وفى إطار الجهود المتواصلة التى يبذلها المجلس القومى للمرأة للتصدى لتلك القضية ، يعقد المجلس مؤتمرا ًموسعاً تحت شعار "نحو حياة آمنة للمرأة المصرية " يوم الاحد الموافق 25نوفمبر الجارى تزامناً مع اليوم الدولى للقضاء على العنف ضد المرأة الذى أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة .

        يشارك فى المؤتمر ممثلوا عدة منظمات دولية تعمل فى مصر منها مركز الأمم المتحدة للإعلام ،وصندوق الأمم المتحدة للمرأة ،ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ،وصندوق الامم المتحدة الإنمائى للسكان ،ومنظمة الصحة العالمية ،كما يشارك فى المؤتمر المجلس القومى للطفولة والأمومة ،وممثلوا منظمات المجتمع المدنى المعنية بالقضية ،والخبراء والمتخصصين ،ولفيف من الإعلاميين .

  •      توجهت الأستاذة سناء السعيد عضو المجلس القومى للمرأة إلى محافظة أسيوط لتقديم واجب العزاء لأسر وأقارب ضحايا حادث تصادم قطار أسيوط بأتوبيس معهد النور الأزهري، عند مزلقان "المندرة"، قرية منفلوط بأسيوط، وراح ضحيته 50  طفلًا وإصابة 13 آخرين .

         كان المجلس قد طالب المسؤلين عقب الحادث بسرعة التحقيق لمعرفة ،والوقوف على أسباب هذا الحادث الاليم، ومحاسبة المتسببن في وقوع الحادث ،وناشد جميع أجهزة الدولة سرعة التدخل و العمل على اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لايقاف هذه الحوادث المرورية التى تكررت بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة وراح ضحيتها العديد من الأشخاص الابرياء .

  •        يمثل العنف ضد المرأة عائقاً امام تحقيق التنمية والمساواةكما يؤدى إلى تراجع مستوى مشاركتهنّ في الحياة العامة ،وفى إطار الجهود المتواصلة التى يبذلها المجلس القومى للمرأة للتصدى لتلك القضية ، يعقد المجلس مؤتمرا ًموسعاً تحت شعار "نحو حياة آمنة للمرأة المصرية " يوم الاحد الموافق 25نوفمبر الجارى تزامناً مع اليوم الدولى للقضاء على العنف ضد المرأة الذى أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة .

          يشارك فى المؤتمر ممثلوا عدة منظمات دولية تعمل فى مصر منها مركز الأمم المتحدة للإعلام ،وصندوق الأمم المتحدة للمرأة ،ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ،وصندوق الامم المتحدة الإنمائى للسكان ،ومنظمة الصحة العالمية ،كما يشارك فى المؤتمر المجلس القومى للطفولة والأمومة ،وممثلوا منظمات المجتمع المدنى المعنية بالقضية ،والخبراء والمتخصصين ،ولفيف من الإعلاميين .

  • السيدات والسادة...

           الحضور الكريم أتقدم بالشكر للواء أبو بكر لعقد هذا المؤتمر الهام واسمحوالي ... فيالبداية ... أنأعبرعنسعادتي في إختيار موضوع إحصاءات النوع الاجتماعي لمناقشته خلال الإحتفال باليوم الإحصائي الأفريقي لهذا العام، نظراً لما يمثله من أثر بالغ الأهمية في تحسين مشكلات القارة الأفريقية.

    إن الإهتمام بإيجاد إحصائيات عن النوع الإجتماعى أم أساسي وفعال فى التعرف على مواطن القوى و الضعف بين الفئات المختلفه للمجتمع و هو ما يسمح بتسليط الضوء على المشكلات ومحاولة معالجتها كما يوضح كذلك المقومات الإيجابية الكامنه فىى الفئات البشرية المختلفة و كيفية تعظيمها و إستفادة المجتمع منها و إزالة المعتقدات الخاطئة و السائدة بشأن هذه الفئات .

  • السفيرة مرفت تلاوى : المرأة المصرية تمثل 70% من نسبة الفقراء فى مصر

    الدكتورة نجوى خليل : الاحصاء وسيلة هامة لقياس وضع المراة ودورها فى المجتمع

    الدكتور أبوبكر الجندى : للمرأة دور هام فى تنمية مجتمعات القارة الافريقية

            شارك المجلس القومى للمرأة اليوم فى فعاليات الاحتفال بيوم الإحصاء الإفريقي والذى اقيم هذا العام تحت شعار "المساواة في إحصاء الرجل والمرأة: تعزيز إحصاءات النوع الاجتماعي للتنمية " ، حيث اكد الدكتور أبوبكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والاحصاء فى كلمته على أن دول القارة الافريقية جميعها قد خصصت يوم 18 نوفمبر من كل عام للاحتفال بيوم الاحصاء الافريقى ، وذلك بهدف زيادة الوعي بأهمية الإحصاء في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وذلك باختيار موضوع إحصائي علي درجة من الأهمية لمناقشته ، مضيفا ان شعار مؤتمر هذ العام هو "المساواة في إحصاء الرجل والمرأة : تعزيز إحصاءات النوع الاجتماعي للتنمية " وذلك اعترافا بأهمية الدور الذى تقوم به المرأة فى تنمية مجتمعات القارة الافريقية فهى تمثل نصف المجتمع ، مشيرا الى الاهتمام الذى يوليه الجهاز الى احصاءات النوع الاجتماعى .

  • د/أسامة كمال محافظ القاهرة : المرأة أساس المجتمع وأمام المصريين فرصة تاريخية لإعادة بناء مصر

       المشاركون يطالبون بسن التشريعات الرادعة وتغليظ العقوبات التى تحمى المرأة من العنف

    وانشاء وحدات خاصة داخل اقسام الشرطة لاستقبال بلاغات الجرائم الجنسية

       فى إطار المؤتمرات المحلية التى يعقدها المجلس القومى للمرأة بفروعه بكافة المحافظات اليوم تحت شعار " نحو حياة آمنة للمرأة المصرية " استعداداً لليوم الدولى لمناهضة العنف ضد المرأة،عقد فرع المجلس بمحافظة القاهرة مؤتمره بحضور الدكتور أسامة كمال محافظ القاهرة ،الذى اكد على أن المرأة أساس المجتمع كما تُعد شريكا كاملا للرجل فى كل شىئ مبدياً استعداده التام لمساندة المجلس فى مجال وضع مشروع خطة قومية للنهوض بالمرأة ،وجهوده فى مجالات التدريب ،وعقد المؤتمرات ،معلناً إعادة تخصيص قطعة الأرض الخاصة بالمجلس دعماً لدوره فى النهوض بالمرأة المصرية .

  •      يعقد المجلس القومى للمرأة غدا الأثنين الموافق 19 نوفمبر 2012 مؤتمرات محلية بفروعه بجميع المحافظات تحت شعار" نحو حياة آمنة للمرأة المصرية " بحضور المحافظ ،ومقررة فرع المجلس بكل محافظة ،وأساتذة الجامعات ،وممثلى منظمات المجتمع المدنى ،والخبراء ،والمتخصصين .

        تتضمن المؤتمرات عرض نتائج الإستبيان الذى سبق وأن أجراه المجلس على 500 سيدة بكل محافظة بشأن أكثر أشكال العنف انتشاراً فى مصر ،وأفضل الحلول لوقف العنف ضد المرأة .

       كما تستهدف المؤتمرات عرض نماذج من العنف من واقع المجتمع المحلى ،وبحث سبل مناهضة العنف فى المدارس والجامعات ،واسباب العنف الأسرى والآثار المؤدية للعنف ضد المرأة وطرق العلاج ، واستعراض جهود المؤسسات الحكومية والمدنية فى مواجهة هذه الظاهرة   .

  • فى بادرة جديدة يلتقى المجلس القومى للمراة وجميع الاحزاب السياسية خلال هذه الايام ، وذلك لعرض رؤية المجلس تجاه الموضوعات المثارة على الساحة فى مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية .

    كما يناقش سبل التعاون وفتح افاق جديدة وتبادل الافكار والرؤى مع الاحزاب والتواصل معها .

  •      يعرب المجلس القومى للمرأة عن خالص تعازية وعميق حزنه ومواساته لأسر وأقارب ضحايا حادث تصادم قطار أسيوط بأتوبيس معهد النور الأزهري، عند مزلقان "المندرة"، قرية منفلوط بأسيوط، والذي وقع صباح اليوم السبت وراح ضحيته 50  طفلًا وإصابة 13 آخرين، داعياً الله أن يلهم أهالى وأسر الضحايا الصبر والسلوان ، ومتمنياً الشفاء العاجل لباقى المصابين.

  • ESF 5901اكدت السيدة تشو شيو نائب رئيس الجمعية الصينية العربية للتبادل على ان الصداقة العربية الصينية تمتد منذ جذور طويلة فمنذ الفى عام وطريق الحرير يجمع الصين والدول العربية ، وهناك ازدهار للعلاقات الثقافية الاقتصادية بين البلدين ، وقام العديد من الرحالة العرب والصينين بزيارة الدول العربية والصينية

    واكدت ان اليوم ونحن نشهد تطورا ملحوظا بالشرق الاوسط نساند الشعوب العربية الراغبة فى التغيير نحو الافضل ، وفى ظل التغيرات التى تشهدها الدول العربية فى هذه المرحلة شددت على ان مكانه المراة تحت الملاحظة وان القادة العرب يدعمون دور المراة فى المجتمع ، كما اكدت ان التطور الاجتماعى والاقتصادى بالدول العربية بالاضافة الى التطور التكنولوجى اتاح امام المراة فرصا عديدة للتطور ولابارز دورها ومكانتها .

    كما اكدت ان قمة اليوم تناقش كيفية تطوير سبل التعاون بين المراة العربية والصينية من خلال التعاون بين الهيئات المعنية بالمراة بين الجانبين ، وهذا يعد فصلا جديدا فى برنامج التعاون بين الجانبين سوف نواصل التعاون بين المراة الصينية والعربية فى كافة المجالات .

  •  

    ESF 5844كلمة السيدة السفيرة / مرفت تلاوي – رئيس المجلس القومي للمرأة

    السيدات والسادة

    الحضور الكريم

    أرحب بكم جميعاً ، وأتوجه بالشكر والتقدير إلى الجمعية الصينية العربية للتبادل والجمعية المصرية الصينية للتبادل الثقافي على إتاحة هذه الفرصة للتعبير عن تقديري لجمهورية الصين الشعبية قيادةً وشعباً كما نرحب باللجنة الوطنية الأردنية لشئون المرأة على المشاركة في هذا المؤتمر .

    السيدات والسادة

    تجمع مصر والصين حضارة قديمة منذ أكثر من 5 آلاف عام وقد تطورت هذه العلاقة الحضارية من خلال عدة محاور :

    من الناحية السياسية : اعترفت مصر بجمهورية الصين الشعبية منذ زمن بعيد كما كانت مصر من أوائل الدول التي طالبت بحق الصين في استعادة مقعدها في الأمم المتحدة ، وتشاركت الدولتان في دعم سياسة عدم الانحياز وجهود الدول النامية من خلال مجموعة الـ 77 .

    من الناحية الثقافية والإعلامية : كانت اتفاقية التعاون الثقافي بين البلدين عام 1955 قبل إقامة العلاقات الدبلوماسية لتعزيز التفاهم والصداقة بين الشعبين ، وقد بدأ التعاون الثقافي في القرن العشرين في مجال التعليم حيث توجهت أول بعثة تعليمية صينية إلى مصر للدراسة بالأزهر الشريف في عام 1931 وإنشاء أول قسم للغة الصينية في مصر والعالم العربي بجامعة عين شمس .

    كما زار الصين عدد من الباحثين المصريين في مختلف المجالات ، وأقاموا روابط وعلاقات مع المؤسسات العلمية والتعليمية في الصين ، وقد وصلت أول بعثة تعليمية مصرية إلى الصين في عام 1956 في الوقت الذي تأسست فيه جمعية الصداقة المصرية الصينية ، حيث تم توقيع أول برنامج تنفيذي للتعاون الثقافي بين البلدين في عام 1964 .

  • ESF 5844نحن مجموعة نساء من الدول العربية ومن جمهورية الصين الشعبية ممثلات عن الجمعية الصينية العربية للتبادل، و الجمعية المصرية الصينية للتبادل الثقافي ومركز انشطة المرأة الصينية ، المجلس القومي للمرأة في مصر، و اللجنة الوطنية الاردنية لشئون المرأة، و المركز السوداني لتطوير سيدات الأعمال "

    وبحضور ما يزيد عن 200 مشاركاً من الجانبين العربي و الصيني من زوجات كبار الشخصيات و شخصيات سياسية نسائية و رؤساء الجماعات النسائية و خبراء في مشاكل المرأة و سيدات أعمال من الجانبين العربي و الصيني.

    وضعنا في اعتبارنا التاريخ الطويل لنضال المرأة العربية والمرأة الصينية من أجل الحصول على حقوقها، ومن أجل قضاياها وقضايا وطنها والدفاع عن أرضه وحدوده جنبا بجنب مع الرجل، ومساهمة المرأة في الارتقاء بدولها اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً.

    ومن منطلق إدراكنا للتحديات التي تواجهها المرأة في الوقت الراهن ؛ من أزمات اقتصادية، وكوارث بيئية، و تراجع ثقافي و فكري ، اجتمعنا اليوم لوضع حلول لمشاكل المرأة العربية والصينية واتخاذ التدابير اللازمة في محاور ثلاثة رئيسية المحور السياسي والمحور الاقتصادي والمحور الثقافي.

    وهدفنا أن تصبح أول قمة عربية صينية للمرأة آلية تعاون لتطوير سبل التواصل بين النساء العربيات والصينيات و مواصلة تعزيز العلاقات الودية و التعاونية بين المنظمات النسائية خاصةً بين مصر والصين ، وتعميق الصداقة و التفاهم المتبادل،ونأمل أن تلعب دوراً ايجابيًا في دعم علاقات الشراكة الاستراتيجية التي تضمن التنمية المشتركة ، فالغرض الرئيسي للقمة هو الصداقة، التعاون، التطور، تحقيق مكسب لكلا الجانبين

  • ESF 5744إستقبل المجلس القومى للمرأة اليوم الأربعاء وفد من ( 40 ) قاضية من جمهورية الصين الشعبية والإتحاد النسائى الصينى حيث إلتقى بعدد من القاضيات المصريات واعضاء المجلس القومى للمرأةفى إطار تبادل الخبرات والتعاون بين الجانبين .

       وفى كلمتها أشارت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس إلى أهمية تبادل الخبرات بين المرأة المصرية والصينية سواء فى مجال القضاء أو فى كافة المجالات الأخرى المختلفة لأنه يتعين علينا الإنفتاح على ثقافة الشعوب الأخرى للإستفادة منها وتبادل المعرفة والتعرف على الأنظمة المختلفة.

  • اجتماع مرسى مع نساء مصريعرب المجلس القومى للمرأة عن شكره وتقديره للسيد الرئيس الدكتور محمد مرسى وحرصه على دعوة عدد من الرموز والقوى النسائية بالمجتمع للتحاور حول مواد الدستور الجديد .

    حيث أكد سيادته على ضرورة التوافق على مواد الدستور من اجل الإستقرار ،وقد عرض المجلس رؤيته حول مواد المرأة فى الدستور على السيد رئيس الجمهورية التى تركزت على مايلى :


    أولاً :المواد التى يرغب المجلس فى حذفها :

    • حذف المادة (221) التى تنص على أن "مبادئ الشریعة الإسلامیةتشمل أدلتها الكلیة وقواعدها الأصولیة والفقهیة ومصادرها المعتبرة فى مذاهب أهل السنة والجماعة " حيث تفتح المجال واسعا أمام الإجتهاد والتشدد نظراً للإختلاف بين الفقهاء
    • حذف المادة (4) التى تتحدث عن مرجعية الأزهر الشريف ،والحفاظ علية كمؤسسة دينية لها دور تاريخى فى العالم الإسلامى وعدم الزج بهذه المؤسسة العريقة فى الدور السياسى .

    ثانياً :المواد التى يرغب المجلس فى إضافتها :

    • الإشارة إلى الإتفاقيات الدولية التى وقعت عليها مصر
    • تُصاغ مقدمة الدستور بشكل يرتقى لآمال وطموحات الشعب المصرى لأن الدستور قد يستمر لمدة خمسين عاماً ،وأن تتضمن الصياغة ضمانات للحقوق ،وتحقيق العدل والمساواة بين جميع أفراد الشعب .
    • النص على المساواة فى الحقوق بين جميع المصريين (رجل وإمرأة- مسلم ومسيحى ) وعدم الإنتقاص من هذه الحقوق الواردة فى الدساتير السابقة وآخرها دستور 71 ،وعدم ربط هذه المادة بأحكام الشريعة الإسلامية لأن المادة (2) تنص على أن "مبادئ الشریعة الإسلامیة المصدر الرئیسى للتشریع".
    • النص على منع العنف ضد المرأة والطفل وتجريمه - تجريم عمالة الأطفال – تجريم التمييز – تجريم الإتجار فى البشر خاصة أن المجتمع لايزال يعانى منه ،فى إطار توقيع مصر على إتفاقية لمكافحة الإتجار بجميع أشكالة ولدى مصر حالياً لجنة قائمة على هذا الأمر .
    • النص على أن يكون التمثيل السياسى للمرأة فى جميع المجالس المنتخبة 30% أو ينص على ذلك فى قانون الإنتخاب
    • كما طالب المجلس أن تراعى الدولة فى سياساتها الإقتصادية والإجتماعية الفقراء والمهمشين وقاطنى العشوائيات لأن المرأة تمثل ثلثى هذه الفئات ،وتفعيل دور التعاونيات ،وانشاء مؤسسات مالية بسيطة تساعد هذه الفئات بشروط ميسرة ودون تعقيدات ،مثلما فعلت الدولة وأصدرت ثلاث قوانين بعد الثورة والتى راعت العدالة الإجتماعية والفئات الفقيرة فى المجتمع والتى أثنى عليها المجلس وتمثلت فى :
    • القانون المتعلق برفع المعاشات الضمانية .
    • مد مظلة التأمين الصحى ليشمل المرأة المعيلة.
    • مد مظلة التأمين الصحى ليشمل الأطفال فى مرحلة ما قبل المدرسة .
    • وأكد المجلس على أنه بعد تشكيله الجديد فإن خطته تتجه إلى المرأة الفقيرة والأمية والمهمشة وقاطنى العشوائيات ،وتحقيق مبادئ الثورة فى الحرية والكرامة و العدالة الإجتماعية. 
  • في إطار تعزيز ثقافة الحوار والتبادل بين منظمات المرأة المصرية والعربية والصينية ، ودعم سبل التعاون بين المرأة في هذه الدول تعقد الجمعية الصينية العربية والجمعية المصرية الصينية للتبادل الثقافي بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة "مؤتمر القمة العربية الصينية للمرأة الأول" يوم الخميس الموافق 15 نوفمبر2012بفندق سميراميس إنتركونتينتال(القاهرة ).

    يتضمن المؤتمر تكريم عدد من السيدات المصريات والصينيات اللاتى ساهمن فى الإرتقاء بالمرأة فى مختلف المجالات وتشمل قائمة المكرمات الدكتورة/ فينيس كامل جودة أول سيدة تشغل منصب وزيرة البحث العلمى ولها دور رائد فى هذا المجال، والمستشارة / تهانى الجبالى أول قاضية مصرية ولها دور رائد فى مجال القضاء المصرى، الدكتورة / إيناس عبد الدايم أفضل عازفة فلوت على مستوى العالم ولها إسهامات عديدة فى مجال الفن والأدب، والأستاذة / سلوى بكر التى تُعد أول كاتبة معاصرة تترجم مقالاتها إلى اللغة الصينية، والأستاذة / سناء البيسى الكاتبة الصحفية الكبيرة، والدكتورة فينوس فؤاد رائدة التنشيط الثقافى فى مصر وأول باحثة مصرية فى هذا المجال.

       ومن الجانب الصينى سيتم تكريم السيدة / قوة شيانغ مدير مركز انشطة المرأة الصينية، والسيدة/ وانغ جين اه حرم سفير جمهورية الصين الشعبية فى مصر ورئيس جمعية زوجات الدبلوماسين الأسيوين، والسيدة/ شيوية جيانغ وو وكيل النائب العام بالنيابة الشعبية بمقاطعة جيانغ شى، والقاضية/ مو تشينغ تشين رئيس المحكمة الشعبية العليا بقوانغ تشى، كذلك لا تقتصر القائمة على السيدات فقط بل تشمل كل من السيد/ ما تشيانغ نائب رئيس الجمعية المصرية الصينية للتبادل الثقافى، والسيد/ تشين يونج نائب رئيس الجمعية الصينية العربية للتبادل .

  •        ناشد المجلس القومى للمرأة السيد إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم بإتخاذ الإجراءات الفورية تجاه إعداد المعلمينخاصة فى المرحلة الإبتدائية وامدادهم والتزامهم بالأساليب التربوية التى تتفق مع حقوق الإنسان والطفل لمنع تكرار الممارسات السلبية التى شهِدتها بعض المدارس مؤخراً ،وخشيةً أن تتحول إلى ظاهرة .

          وكان المجلس قد أرسل خطاباً إلى السيد الوزير أكد خلاله رفضه التام لإستخدام العنف ضد الطلاب ،وإتباع طرق قاسية فى العقاب لا تتسق مع حقوق الطفل والإنسان ،معرباً عن استعداده للإسهام فى التدريب وإلقاء المحاضرات فى معاهد إعداد المعلمين،او توزيع بعض الأبحاث والمطويات التى قد تساعد فى هذا الإتجاه،خاصة وأن المجلس يقدر قيمة المعلم نظراً لما يعوّل عليه في غرس الأفكار والقيم فى نفوس الطلاب.

  • يزور المجلس القومى للمرأة وفد مكون من ( 40 ) سيدة من قاضيات جمهورية الصين الشعبية والإتحاد النسائى الصينى وذلك يوم الأربعاء الموافق 14 نوفمبر 2012 بنادى القضاة بالعجوزة فى تمام التاسعة ونصف صباحا حيث يلتقى مع عدد من القاضيات المصريات .

       يأتى ذلك فى إطار توثيق أواصر التعاون وتبادل الخبرات بين الجانب الصينى والمصرى فى مجال القضاء ورغبة من قبل الوفد الصينى فى التعرف على إنجازات المرأة المصرية فى مجال التشريعات ووصولها لمنصة القضاء ودورها المنوط بها فى هذا المجال.

    وأضافت السفيرة / مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة أن الهدف من الزيارة هو رغبة الجانب الصينى فى التعرف على مرجعية إنشاء المجلس وإختصاصاته وأهدافه وإنجازاته فى مجال التشريع، بالإضافة إلى التعرف على خطة عمل المجلس المستقبلية التى تتمثل فى التركيز على مكافحة الفقر،والأمية فى الريف والصعيد بصورة خاصة والأنشطة التى ينفذها والدور الذى يقوم به من أجل الحفاظ على مكتسبات المرأة بصفة عامة فى كافة المجالات وفى مجال القضاء بصفة خاصة والتحديات التى تواجه المرأة فى مجال القضاء.

  • في إطار التعاون القائم بين كل من مصر والصين، وفي سبيل تعزيز ثقافة الحوار والتبادل بين منظمات المرأة المصرية والعربية والصينية ، ودعم سبل التعاون بين المرأة في هذه الدول تعقد الجمعية الصينية العربية والجمعية المصرية الصينية للتبادل الثقافي بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة "مؤتمر القمة العربية الصينية للمرأة الأول" يوم الخميس الموافق 15 نوفمبر2012بفندق سميراميس إنتركونتينتال(القاهرة ).

       تناقش القمة الصينية العربية للمرأة الفرص والتحديات التى تواجه المرأة العربية والمصرية والصينية في الفترة الحالية، و التعرف على كيفية التعامل مع مشاكل المرأة والتصدى للعقبات التى تواجهها ، وإقامة علاقات شراكة استراتيجية بين الجانبين تضمن التنمية المشتركة في الأقطار العربية والصينية.

  • يعكف المجلس القومى للمرأة حالياً على إجراء استبيان على 500 سيدة بكل محافظة لإستطلاع آراءهن بشأن أكثر أشكال العنف انتشاراً فى مصر ،وهل تعرضنّ للعنف ،وما نوعه ،ووجهة نظرهنّ حول السبب الرئيسى للعنف الاسرى ،كما يتضمن الإستبيان أسئلة حول مدى تعرضها للعنف فى مكان العمل أو المدرسة أو المصالح الحكومية ،والعنف المجتمعى فى الشارع أو المواصلات العامة ،وأخيرا يتم استطلاع السيدات حول أفضل الحلول لوقف العنف ضد المرأة .

    وحول الفئات المستهدفة لاستيفاء الاستبيان فهنّ الرائدات الريفيات ،وعضوات الجمعيات الأهلية ،والعاملات بالجامعات والمراكز البحثية ،وأساتذة الجامعات ،والشخصيات العامة .

    تجدر الإشارة إلى أنه يلى إجراء الإستبيان تحليل كافة البيانات الواردة واستخلاص النتائج للوصول إلى حلول واقعية للتصدى للعنف ضد المرأة ،على أن يتم عرض نتائج الإستبيان الخاص بكل محافظة خلال مؤتمر موسع بكل محافظة.

  •     يشارك المجلس القومى للمرأة فى فعّاليات المؤتمر الدولى رفيع المستوى الذى يُعقد تحت عنوان " الموازنة المستجيبة للنوع الإجتماعى ...تبادل المعارف والسياسات والموازنات لتحقيق المساواة بين الجنسين " فى مراكش بالمغرب خلال يومى 9.10 نوفمبر الجارى.

       يعرض المجلس خلال المؤتمر المبادرة المصرية لإدماج النوع الإجتماعى فى الموازنة العامة للدولة التى تمت بالتعاون بين المجلس القومى للمرأة ،ووحدة تكافؤ الفرص بوزارة المالية ،وصندوق الأمم المتحدة الإنمائى للمرأة منذ عام 2001 لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص والعدالة الإجتماعية ،وتطوير أسلوب إعداد الموازنة نحو المستجيبة للنوع .

  •    أشاد المجلس القومى للمرأة بما قامت به وزارة الداخلية من مجهودات في القبض على مأذون شرعى مقيماً بقرية " الطاهرة حميد" بالزقازيق ، لقيامه بتزوير أعمار الفتيات القاصرات وتزويجهن قبل بلوغهن السن القانونى.

        وطالب المجلس بسرعة التحقيق والقبض على كل الأطراف التى شاركت في هذا الفعل حتى يكونوا عظة وعبرة لمن تسول له نفسه القيام بهذا الفعل ،مشيراً إلى أن زواج القاصرات هو جريمة يعاقب عليها القانون المصري وهو ضد جميع المواثيق والإتفاقيات الدولية التى وقعت عليها مصر، كما أنه انتهاكاً للحقوق الفتيات القصر وشكل من أشكال العنف الموجه ضدهن في هذا العمر الصغير، داعياً جميع الجهات المعنية بالدولة الى التضامن للعمل على ايقاف هذا الإعتداء السافر على حق الفتيات في عيش طفولة سليمة والتسبب في اغتيال برائتهن.

       هذا ويناشد المجلس جميع اعضاء الجمعية التأسيسة للدستور ضرورة العمل على أن تتضمن مواد الدستور الجديد على نصوص صريحة تجرم هذا الفعل الذي يتناقض مع حقوق الطفل .

  •     شارك المجلس القومى للمرأة فى المائدة المستديرة التى نظمها المجلس القومى للطفولة والأمومة حول " وضع الاطفال المصريين وحقوقهم فى مسودة الدستور " بعد إنتهاء الجمعية التأسيسية من أعمال المسودة الأولى، بحضور عدد من أعضاء الجمعية التأسيسية للدستور، وعدد من ممثلى الأحزاب ومنظمات المجتمع المدنى، والقانونيين والخبراء والمتخصصين فى مجال حقوق الأطفال.

       وهدف اللقاء إلى مناقشة وضع الأطفال فى مسودة الدستور، ودار النقاش حول المادة ( 67) المتعلقة بالطفل وتحديد سن الطفل وحقوقه وحظر تشغيل عمالة الأطفال.

  •         أدان المجلس القومى للمرأة الواقعة المؤلمة التى نشرتها وسائل الاعلام اليوم ، حول تعرض التلميذة (منار رفعت عبد القادر) الطالبة بالصف الخامس الابتدائى للاعتداء عليها بالضرب بسبب عدم كتابة الواجب المدرسى من قبل مُدرسة اللغة العربية بمدرسة خالد بن الوليد الابتدائية بمدينة أرمنت في محافظة الأقصر ، مما أدى لكسر أحد أصابعها، ونقلت لمستشفى أرمنت المركزى لتلقى العلاج.

           وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس ان هذا الفعل وحشى ويعد انتهاك لحقوق الطفل وهى جزء من حقوق الانسان ، مضيفة ان ضرب الأطفال يشكل جريمة تنتهك حقوقهم وتتعارض مع المبادئ التربوية .

         كما اعلنت رئيس المجلس عن تكفل المجلس بتوفير المساعدة القانونية لأسرة الضحية عبر فرع مكتب شكاوى المرأة بمحافظة الاقصر .

  •          عقد المجلس القومى للمرأة إجتماعه الدورى برئاسة السفيرة مرفت تلاوى ،حيث أكد المجلس أنه بدأ فى إحياء وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات مرة أخرى حيث شهِدت تراجعاً فى أداء دورها عقب ثورة 25 يناير بعد أن قامت عدة وزارات بإلغاءها ،وفى هذا الصدد قام المجلس بتوجية خطابات لعدد كبير من الوزاراء لإعادة عمل تلك الوحدات ،وأعربوا عن استجابتهم وأعادوا تشكيل تلك الوحدات وتفعيل دورها ،كما بدأ المجلس فى تنظيم لقاءات مع المسؤلين بتلك الوحدات لرصد حالات التمييز ضد المرأة فى العمل ومشكلاتها وكذلك متابعة تنفيذ الخطة القومية للنهوض بالمرأة.

  • imagesأرسل المجلس القومى للمرأة برقية تهنئة لقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية لتولية هذا المنصب الرفيع جاء فيها :

    " يسعد المجلس القومى للمرأة، وأمانته العامة، وفروعه بالمحافظات أن يبعث لسيادتكم أخلص التهانى، وأطيب التمنيات بمناسبة إختياركم بطريرك الكرازة المرقسية وبابا الإسكندرية.. متمنين لسيادتكم التوفيق فى الحفاظ على الوحدة الوطنية وتقوية دعائمها من أجل نهضة الوطن وأمنه وإستقراره " .

  •   تعتبر قضية الأمية من القضايا التى تعوق تقدم الدولة ولذلك يركز المجلس القومى للمرأة بمحافظة القاهرة فى المرحلة القادمة على إتخاذ عدد من الخطوات للتصدى لهذه الظاهرة ودراسة أسبابها والتعرف على أهم المناطق التى سيتوجه لها المجلس فى الفترة القادمة للقضاء عليها، والجهات التى سيتم التعاون معها مثل الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، وحملة الدكتور عمرو خالد ( صناع الحياة )،

       جاء ذلك خلال الإجتماع الذى عقده الفرع برئاسة الدكتورة سعاد الديب مقررة الفرع حيث تم التأكيد على أهمية وجود نوع من التنسيق والتعاون بين الفرع والجهات الحكومية والجمعيات الأهلية بالمحافظة لتنفيذ خطط الفرع وكذلك التركيز على قضية تطوير العشوائيات ونشر فكرة التعاونيات فى هذه المناطق .

       كما قرر أعضاء الفرع تكوين عدد من اللجان لتنفيذ خطته وهى لجنة التعليم والتدريب والبحث العلمى، ولجنة الصحة والسكان، ولجنة التنمية الإقتصادية والإجتماعية والبيئة، ولجنة المشاركة السياسية والإعلام .

  •     اعلن المجلس القومى للمرأة عن إدانته للحدث الذى وقع بمترو الأنفاق ونُشر بجريدة التحرير يوم الأثنين الموافق 5 نوفمبر 2012 والمتعلق بقيام سائق بالشركة المصرية لإدارة وتشغيل جهاز مترو الأنفاق ويدعى وسام فوزى والذي كان يستقل القطار رقم 298 خط شبرا- الجيزة يوم الجمعة الماضي بالتعدى بالضرب والسحل على فتاة تدعى حبيبة كمال والتى اعترضت على دخول رجل إلى عربة السيدات .

       مشيراً الى أن هذا الفعل هو ضد كل مواثيق حقوق الإنسان واعتداء على كرامة الفتاة وانسانيتها وهو الأمر الذي يرفضه المجلس ، موضحاً ان ما طالبت به الفتاة من عدم تواجد رجل بعربة السيدات هو حق كفلته لها إدارة المترو وهى الجهة المنوط بها تنظيم هذه العملية .

    وبناءًعلى ذلك فإن المجلس يؤكد تضامنه التام مع هذه الفتاة ، ويعلن عن تقديمه المساعدة القانونية لها عن طريق مكتب الشكاوى بالمجلس .

  • يولى المجلس القومى للمرأة اهتماما خاصا لقضية التمكين الإقتصادى للمرأة بصفة عامة والمرأة المعيلة بصفة خاصة بوصفها أكثر شرائح المجتمع احتياجا لأوجه الرعاية والمساندة حتى تتمكن من أداء دورها تجاه أسرتها ومجتمعها ، وفي إطار هذه الجهود نفذ المجلس (8881 )مشروعا للمرأة المعيلة بالمحافظات .

       تجدر الإشارة إلى أن المجلس نفذ المشروع عن طريق جمعيات تنمية المجتمع المحلى في 73 قرية ب21 محافظة بالوجه البحري والقبلي ومحافظات الحدود ،ومنطقتين عشوائيتين طبقا لترتيب المحافظات في تقارير التنمية البشرية .

       هذا وقد قام المجلس بتدريب الجمعيات المنفذه للمشروع للارتقاء بقدراتها لتكون مؤهلة لإدارة المشروعات الصغيرة وللتعامل مع السيدات المعيلات واكتساب عدد من المهارات منها.. كيفية الحصول علي القروض، وتحقيق الشراكة مع الجمعيات الأهلية الأخرى وتوعية المجتمع بوجود المشروع والتسهيلات الإدارية اللازمة لإقامته وكيفية تسويق المشروعات بعد الانتهاء منها.

  • يمثل مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها حلقة وصل بين المجلس القومي للمرأة ونساء مصر ممنّ يعانينّ من مشكلات تتعلق بأي شكل من أشكال التمييز ضدهنّ ،أو تعرضهنّ لاى ممارسات تتعارض ومبدأ المساواة وتكافؤ الفرص الذي يكفله الدستور .

          هذا وقد تلقى المكتب خلال الفترة من يناير – أكتوبر 2012 ( 3461) شكوى منها 91.7% شكاوى فردية ،و8.4 % شكاوى جماعية ، وجرى تلقى(90.3%) من إجمالى تلك الشكاوى عن طريق المقابلة الشخصية ،و(7.5%) عن طريق الهاتف ،و(1.3%) عن طريق البريد .

       جاء فى مقدمة الشكاوى الواردة للمكتب شكاوى الأحوال الشخصية بنسبة (45.7%) تصدرتها شكاوى الإرشادات الأسرية والقانونية بنسبة 13.4% ، ثم دعاوى الخلع بنسبة 12.6% ،ثم دعوى نفقة زوجية وصغار بنسبة 12% ثم دعاوى نفقة صغار بنسبة 10.8% .

    وجاء فى المرتبة الثانية من الشكاوى الواردة للمكتب شكاوى الضمان الإجتماعى بنسبة 28.2 % ،وتلاها فى المرتبة الثالثة شكاوى العمل بنسبة 5.1 % ،ثم فى المرتبة الرابعة الدعاوى الجنائية بنسبة 3.9 % ,

    وقد وردت النسبة الأكبر من الشكاوى من محافظة القاهرة بنسبة 12.8% وتلتها الأقصر بنسبة 8.2 % ،ثم أسيوط بنسبة 7.5%.

  • شارك المجلس القومى للمرأة فى الندوة الدولية التى عُقدت بدولة تونس حول " مشاركة المرأة فى الحياة العامة والسياسية وصنع القرار " والتى ناقشت تجارب الدول العربية فى ثورات الربيع العربى وأثر هذه الثورات على المجتمعات العربية ودور المرأة فيها، ودور المجتمع المدنى والأحزاب السياسية فى المشاركة السياسية حيث تم عرض تجارب دول السويد، وفنلندا، وأسبانيا، وتونس فى هذا المجال، والتعرف على الأليات الدستورية والبرلمانية لمشاركة المرأة فى الحياة السياسية، وأليات مشاركة المرأة فى المسار الإنتخابى.

  • فى إطار الخطة التى تنفذها فروع المجلس القومى للمرأة على مستوى محافظات الجمهورية للنهوض بالمرأة المصرية يقوم فرع المجلس بمحافظة الإسكندرية على تنفيذ خطته والتى تتضمن تحسين وتطوير الخدمات التعليمية ومنع تسرب الفتيات من المدارس وذلك من خلال إعداد دراسة حالة عن أعداد المتعثرات التى يتم رصدها وتقديم الحلول المناسبة، كما أعد الفرع خطة عمل لمكافحة الفقر وتوفير فرص عمل للمرأة المعيلة من خلال إقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر وإعداد برامج تدريبية بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية لإكساب المرأة المهارات اللازمة لإقامة هذه المشروعات مثل تجفيف الفاكهة والخضروات، والتدريب على أعمال التطريز والخياطة والحرف التراثية( الخزف، والنسيج، والانوال ) وغيرها من المشروعات، كما سيتم التنسيق مع مديرية التضامن الإجتماعى وعدد من الجمعيات الأهلية لإقامة عدد من المعارض لتسويق السيدات لمنتجاتهن للمساعدة فى النهوض بالأسرة المصرية وتحسين مستوى معيشتهن.

    وتركز الخطة على التعاون مع مختلف الهيئات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدنى.

  • شاركت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة فى فعّاليات المؤتمر الإقليمى الذى عقده مركز أبحاث التنمية الدولى بتونس تحت عنوان" من الربيع العربي إلى الربيع الاقتصادي: نظرة مستقبلية نحو تحقيق تنمية أكثر شمولية واستدامة الذى عُقد بتونس خلال الفترة( 29-30 أكتوبر الجارى ) .

    وقد استهدف المؤتمر مناقشة طبيعة التداعيات الاقتصادية التي تعاني منها الدول العربية التي شهدت ثورات الربيع العربي العام الماضى ،والدور الذي يمكن أن تسهم به الدول والمنظمات الإقليمية والدولية في مساعدة هذه الدول لمواجهة تحديات المرحلة الانتقالية الصعبة، كما اتاح المؤتمر مجالا لكبار العلماء وصانعي السياسات وممثلي المنظمات الوطنية والدولية لوضع جدول أعمال يتضمن البحوث المبتكرة التى يمكن تنفيذها لتحقيق تنمية أكثر استدامة بتلك الدول .

    تجدر الإشارة إلى أن المؤتمر تضمن عدداً من الجلسات تمثلت فى " التحول السياسى والإقتصادى فى الدول العربية الطريق إلى الأمام لإقتصاد أكثر شمولية واستدامة ، ومواجهة التحديات الإنمائية بالدول العربية وأولويات الإصلاح،وتشغيل الشباب، وتنمية القطاع الخاص وسوق العمل ،والتعدد الاقتصادي والاستثمار الأجنبي المباشر والمنافسة ،وبرامج الحماية الاجتماعية والسياسات المناصرة للفقراء .

  • عقدت اللجنة الاقتصادية بالمجلس القومى للمراة إجتماعا ، ناقش أهمية التوجه فى المرحلة القادمة نحو تنمية المرأة المنتجة وسبل تقديم الدعم الفنى لها من اتاحة الدورات التدريبية وغيرها ، والعمل على ابراز النماذج الناجحة منها على أن يعمل المجلس على إظهارها فى المحافظات القرى الريفية الفقيرة ، كما تمت مناقشة اهمية التواصل مع الجمعيات الأهلية لتحقيق هذا الهدف.

            كذلك أكدت اللجنة على أهمية التواصل مع الهيئات الإقتصادية الموجودة لمعرفة المؤتمرات المعنية بالاقتصاد والتنمية فى مصر والوطن العربى و التى ستعقد فى المرحلة القادمة واهمية مشاركة المجلس فيها لابراز دوره ، كما ناقشت اللجنة مؤتمر سيناء 2020 والذى سيتم عقده فى الفترة من 23 حتى 24 أكتوبر الحالى للتعرف على أهم القضايا الإقتصادية للمرأة السيناوية.

  • إيمانا من أهمية دور الرائدة الريفية كشريحة هامة من العناصر التطوعية التى تساهم بفاعلية فى تنمية المجتمعات المحليةعقد المجلس القومى للمرأة إجتماعه الأول" للجنة العامة للرائدات الريفيات " هدف اللقاء إلى تجميع الرائدات الريفيات العاملات بكل من وزارات التأمينات والشئون الإجتماعية، ووزارة الصحة والسكان، ووزارة التنمية المحلية فى أليات تطوعية تتمثل فى جمعيات لهؤلاء الرائدات وبعد أن يتم إنشاء هذه الجمعيات يمكن تجمعيها تحت مظلة واحدة وهى " الإتحاد النوعى لجمعيات الرائدات" ويتولى هذا الإتحاد دراسة إمكانية إنشاء نقابة للرائدات تعمل على الدفاع عن حقوقهن كمشاركات فى عملية التنمية المختلفة،على أن يبدأ المشروع بعقد مؤتمر عام مزمع عقده في شهر نوفمبر القادم تشارك فيه الرائدات من كافة الوزارات حتى يمكن دراسة أهم المشكلات التى تتعرض لها هذه الشريحة وتحديد إحتياجاتهن وما يمكن تقديمه لهن من حلول .

  • عقد المجلس القومى للمرأة بمحافظة بورسعيد أولى إجتمعاته بعد إعادة تشكيله برئاسة المهندسة سحر السيد مقررة الفرع وقد تقرر وضع خطة لعمل الفرع المجلس لمدة عام على محوريين رئيسيين بحيث يتضمن المحور الإقتصادى دمج المرأة الفقيرة فى خطط المشروعات الصغيرة بالتعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية العاملة فى هذا المجال لتوفير فرص عمل للمرأة وتحسين مستوى معيشتها وربط ذلك بمحو أميتها كحافز لها ، كما يقوم المجلس بعقد دورات تدريبية لتنمية مهارات المرأة على الحاسب الألى واللغة الأنجليزية لتأهيل الخريجيات لسوق العمل خلال الفترة من أكتوبر2012 إلى يونيو 2013 ، و يقوم أيضاً بعقد دورات تدريبية على المشغولات اليدوية والحياكة خلال شهر ديسمبر، وعقد لقاء عن المرأة وثقافة الإنترنت ودوره فى التسويق خلال شهر يونيو. أما المحور الثانى فيتضمن المحور الإجتماعى وفيه يتم تنظيم قوافل طبية للتوعية بضرورة محو أمية المرأة الريفية بالتعاون مع مديرية الشئون الصحية ببورسعيد خلال الفترة من 2012 إلى 2013 بالمراكز الطبية المختلفة ، كما يتم عقد دورات تدريبية لتأهيل الفتيات المقبلات على الزواج بالتعاون مع جامعة بورسعيد ،و تنظيم ندوة عن الأمراض المزمنة " الضغط – السكر – امراض الكبد "بالتعاون مع مجمع الإعلام ، كما يقوم بعقد ندوة عن " الوقاية من الأمراض " و" الصحة الإنجابية" بالتعاون مع مديرية الشئون الصحية ، الإحتفال باليوم العالمى للبيئة بالتعاون مع مجمع إعلام بورسعيد ، تنظيم ندوة عن " مناهضة العنف ضد المرأة " بالتعاون مع مجمع إعلام بورسعيد و عقد ندوة عن تنمية قدرات المرأة القيادية. 

     

  • طالب المجلس القومى للمرأة وزارة الداخلية والجهات المعنية بمحافظة مطروح (وزارة التنمية المحلية ) بسرعة إتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة الطفلة سارة اسحاق عبد الملك (13عام) والطالبة بمدرسة الضبعة الإعدادية بنات إلى أهلها بعد إختطافها منذ 30/9/2012 اثناء ذهابها للمدرسة ، وذلك بناء على الشكوى التى تقدم بها والد الطفلة أمس للمجلس القومى للمرأة 

       وتأتى مطالبة المجلس أملاً منه في تدارك الأمر منذ بدايته وحتى لا تتطور الأمور وتزداد تعقيداً حيث أن جميع الأحداث الطائفية بدءت بمثل هذه الأمور البسيطة ثم تضخمت بشكل يصعب السيطرة عليه ويكلف البلاد الكثير .

       وقد جاء بالشكوى أن الطفلة تعرضت للخطف على يد شاب مسلم وقام بالزواج من الطفلة ، وقد حرر والد الطفلة محضراً رقم 904 بتاريخ 30/9/2012 بقسم شرطة الضبعة موجهاً الإتهام لهذا الشخص.

       والمجلس القومى للمرأة يرفض ويدين مسألة زواج الأطفال القصر ، كما أن القانون يجرم هذا الفعل ويعاقب من يقوم بفعله

       وطالب أهل الطفلة بتدخل المجلس وتبنى هذه القضية ومتابعتها حيث أن الشكوى تم إرسالها من قبل أهل الطفلة إلى رئاسة الجمهورية .

  •       أكد السيد الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء عن دعمه الكامل ومساندته لجهود المجلس القومي للمرأة وللحمله المكثفة التى يقودها للتصدى لظاهرة التحرش التى تفاقمت بشكل كبير في الآونة الآخيرة في الشارع المصري ،مما يهدد أمن وسلامة افراد المجتمع بصورة عامة والمرأة المصرية بصورة خاصة ، معرباً عن استعداده للتعاون مع المجلس ومع جميع المؤسسات المعنية في الدولة من منظمات للمجتمع المدنى والأحزاب المختلفة والمراكز القومية المتخصصة والمؤسسات التعليمية والدينية كالأزهر الشريف والكنيسة لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة التى اصبحت شبحاً مخيفاً يطل برأسه يومياً على الشارع المصري، مطالباً المجلس بإمداده بجميع التوصيات التى خرجت بها مجموعة عمل " معاً ضد التحرش" لوضعها موضع التنفيذ بأسرع وقت ممكن..                  

         جاء ذلك خلال الإتصال التليفونى الذي أجراه سيادتة بالسفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس ، حيث بحث الجانبان كيفية التعاون ، وسبل التصدى لهذه الظاهرة والحد منها خلال ايام عيد الأضحى المبارك القادم ، و الدور الذي يمكن أن يقوم به كل طرف للمشاركة في صيانة وحماية كرامة المرأة المصرية وانسانيتها من المساس، مع ضرورة العمل على ايجاد حلول فعلية على المدى القريب وعلى المدى البعيد لحصر الظاهرة والحد من انتشارها.

  • يعلن مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس القومى للمرأة عن تخصيص الخط الساخن( 08008883888 ) لتلقى شكاوى الفتيات اللاتى يتعرض للتحرش أثناء عيد الأضحى المبارك، كما تتلقى غرفة عمليات الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق الشكاوى على أرقام ( 16048 )، و ( 25747295 )، ومبادرة فؤادة watch على رقم (01150118822).

    والمجلس يطالب الفتيات والسيدات بسرعة الإبلاغ عن الوقائع التى قد يتعرضن إليها والإدلاء بالبيانات اللازمة للمساعدة في القبض على مرتكبى الجريمة وذلك بالتعاون مع وزارة الداخلية.

  • تابع المجلس القومى للمرأة بقلق وإنزعاج بالغ ماتداولته بعض وسائل الإعلام من تصريحات ومعلومات متضاربة صدرت عن جهات مصرية وسعودية بشأن السيدة المصرية التى نشرت أحد المواقع الصحفية السعودية خبراً حول تعرضها لحادث إغتصاب بالمملكة العربية السعودية .

    ويناشد المجلس وزارة الخارجية المصرية إصدار بيان رسمى حول الحادث يتضمن عرضا لكافة الحقائق حتى يتسنى للمجلس إتخاذ الموقف الذى يراه ملائما.

  •        سعياً من المجلس القومي للمرأة لدعم المشاركة السياسية للمرأة وتأهيلها لخوض الإنتخابات النيابية القادمة ، يطلق المجلس بدءا من شهر نوفمبر القادم برنامجاً تدريبىاً تحت عنوان " المرأة والمشاركة السياسية " لمواجهة التدنى الشديد فى نسبة تمثيل المرأة فى المجالس النيبايبة المنتخبة .

       يستهدف البرنامج التدريبى تثقيف وتوعية مايفوق (1000 )سيدة من عضوات الأحزاب السياسية ،والجمعيات الاهلية ،والنقابات ،والجامعات على مستوى جميع المحافظات من الراغبات فى خوض الإنتخابات النيابية المقبلة ،علماً بأن المجلس مستمر فى تلقى طلبات الإلتحاق بتلك الدورات.

    تجدر الإشارة إلى أن البرنامج التدريبيى سيُنفذ بكافة محافظات الجمهورية على أن يبدأ بمحافظات القاهرة ،والجيزة ،والقليوبية ، تحت عنوان" المرأة والمشاركة السياسية "ويتضمن الإعداد للإنتخابات المحلية القادمة،والتعريف بنظام الحكم فى مصر ، والنظم الإنتخابية ،وكيفية إدارة الأزمات ،وسبل إدارة الوقت ،ومهارات القيادية ،وكيفية إدارة الحملات الإنتخابية .

  • تابع المجلس القومى للمرأة بإستياء شديد الحادث المؤلم الذى تعرضت له التلميذة (منيرة عز الدين) الطالبة بالصف الاول الابتدائى والتى تبلغ من العمر ست سنوات والتى تعرضت للاعتداء الجنسى اثناء حصة الالعاب من مدرس يدعى ( سالم بسطاوى ) والبالغ من العمر 45 عام ، وذلك بمدرسة حاجر المواساه بمنطقة البصيلية فى مركز ادفو بمحافظة اسوان .

    وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة ان هذا الفعل اجرامى ووحشى وانتهاك لحقوق الطفل وهى جزء من حقوق الانسان .

       ويعلن المجلس عن تكفله بتوفير المساعدة القانونية لأسرة الضحية عبر فرع مكتب شكاوى المرأة بمحافظة اسوان ، علاوة على إجراء دراسة حالة على أسرة الضحية للوقوف على أوجه المساعدة التى يمكن تقديمها .

  • 40880 660 14357081توجهت اليوم السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة والدكتور/ عزت سعد محافظ الأقصر، والدكتور نصر السيد أمين عام المجلس القومى للطفولة والأمومة لزيارة مدرسة الحدادين الإبتدائية بالمحافظة حيث إلتقت بالتلميذتين علا منصورقاسم، ومنى بربش الراوى اللتان تم قص شعرهما من قبل مدرسة العلوم بالمدرسة حيث تحدثت معهما ورفعت من روحهما المعنوية حتى لا تؤثر هذه الحادثة فيهما، ووعدتهما بعدم تكرار هذه الحادثة مرة أخرى، كما قامت بتوزيع عدد من الهدايا العينية على التلاميذ بالفصل، كما زارت رئيس المجلس أهالى التلميذتين فى نجع الحدادين بالمحافظة ووعدت بمساهمة المجلس فى إقامة العديد من المشروعات الصغيرة التى تساهم فى رفع مستوى معيشة الأسرة المصرية .

    كما أكد السيد المحافظ تضامنه مع موقف المجلس بشأن هذه الحادثة وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضد المدرسة التى قامت بهذا الفعل.


  •    أسفرت الزيارة التى قامت بها السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة إلى محافظة الأقصر للقاء التلميذتين علا منصور، ومنى بربش اللتينّ تم قص شعرهما من قبل مدرسة العلوم بالمدرسة عن تعهد الدكتور عزت سعد محافظ الأقصر بتوفير قطعة أرض لبناء مدرسة أكثر تطوراً نظراً لسوء حالة مدرسة التلميذتين التى تتدنى فيها المرافق الأساسية ،كما بحثت رئيس المجلس إقامة مشروعات صغيرة لأسرة التلميتذتينّ تتناسب مع طبيعة البيئة المحلية .

       وسعت السفيرة مرفت تلاوى إلى تقديم الدعم المعنوى للتلميذتينّ وتقديم هدايا للتلاميذ داخل الفصل، مؤكدة على أن هذا الحادث لن يتكرر، كما شددت على أن علاقة البنت والولد قائمة على الود والصداقة وليس التمييز.

       وعقب الزيارة توجهت رئيس المجلس إلى فرع المجلس بالأقصر والذى يضم مجمع خدمات متكامل لخدمة المرأة حيث يشتمل على وحدة للصحة الإنجابية تتبع وزارة الصحة، ووحدة للمشروعات الصغيرة تتبع وزارة التأمينات والشئون الإجتماعية ، كما عقدت إجتماعا مع أعضاء الفرع لمناقشة الخطة والأنشطة ذات الأولوية التى تتوجه للمرأة بالمحافظة.

  • ESF 5390رفضت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة هتافات "يسقط حكم المرشد "التى أطلقها بعض المشاركين فى المؤتمر الشعبى الحاشد الذى نظمه المجلس أمس بنقابة الصحفيين تحت شعار "نساء مصر يرفضنّ مسودة الدستور " ، قاءله " جئنا لتحقيق هدف محدد ولم نأت للهتاف ضد أية شخص أو جهة ،فتجمعنا جاء من أجل التوحد حول هدف محدد هو التضامن حول رفض مواد المرأة التى تضمنتها مسودة الدستور لأنها تنتقص من حقوق الإنسان بوجه عام وحقوق المرأة والطفل بوجه خاص"وذلك بحضور ممثلى الأحزاب والمنظمات الحقوقية ،والنسائية ،وأمهات بعض الشهداء ،والشخصيات العامة .

  • دعت مجموعة عمل " معاً ضد التحرش" والتى يقودها المجلس القومى للمرأة وسائل الإعلام المختلفة الى القيام بحملة إعلامية مكثفة لمواجهة ظاهرة التحرش والتى تفاقمت بشكل كبير في الآونة الأخيرة ،الأمر الذي يعكس صورة سلبية لمجتمعنا المصري؛ مطالباً وسائل الإعلام ببث البرامج الهادفة التى توضح خطورة انتشار هذه الظاهرة ،وإذاعة تنويهات توضح عقوبة التعرض لأنثى في الطريق العام ، و توعية الفتيات الذين يتعرضن للتحرش بكيفية التصرف في حال تعرضهن لهذه الجريمة في الطريق والمواصلات العامة والإجهزة التى يمكن اللجوء اليها ،وحث شهود الواقعة على الإدلاء بشهادتهم حتى لا يتكرر الفعل مع ذويهم ، مع العمل على إحياء الاخلاق الحميدة في الشارع والمنادة بعودة شهامة ومرؤة الرجل المصري.

  • 15" نحن نساء ورجال مصر نعبر عن رفضنا لما ورد بمسودة الدستور من حقوق وحريات الإنسان المصري بصفة عامة ، وحقوق وحريات الطفل والمرأة والأسرة بصفة خاصة " بهذه الكلمات استهلت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة كلمتها خلال المؤتمر النسائى الحاشد الذى عقد امس فى نقابة الصحفيين بحضور منظمات المجتمع المدنى والاحزاب والنقابات والقوى السياسية والرائدات الريفيات وعدد من الشخصيات العامة.

    كما استعرضت خلال كلمتها أسباب اعتراض المجلس على مسودة الدستور ومنها عدم الإشارة إلى التزام الدولة باحترام الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي صدقت عليها ، كما ان تقييد حقوق المرأة في المادة 68 بأحكام الشريعة سيفتح الباب أمام آراء الفقهاء والمذاهب المختلفة ، مما قد يبيح زواج الطفلة في سن 12 عاماً أو أقل أو أكثر والختان وغيره من الممارسات الضارة طبقاً لآراء الفقهاء والتي لا سند له ، كما أن المادة 68 تشير إلى أن الدولة تكفل حق الإرث للمرأة وهو حق كفلته شريعة السماء . لذلك كان يجب الإشارة إلى تجريم حرمان المرأة من حقها السماوي في الإرث كما يحدث في بعض المناطق بالدولة مثل الصعيد .

         ومن بين الاسباب الموضوعية ايضا " طالما ورد في المادة الثانية أن مبادئ الشريعة هي المصدر الرئيسي للتشريع فهي بالتالي تنسحب على جميع نصوص المواد الأخرى ولا داعي لتكرار الإشارة إلى الشريعة في كل موضع مرة على أنها المبادئ وأخرى على أنها أحكام" . وسبب اخر هو " عدم الإشارة إلى الاتجار بالبشر علماً بأن مصر موقعة على اتفاقية دولية في هذا الشأن ، كما أقامت الدولة لجنة وطنية لمراقبة عدم الاتجار في البشر وقدمت تقريرها الخامس إلى السيد رئيس الوزراء الذي وافق عليه منذ أسبوعين ، إذاً لابد للدستور أن يراعي موقف مصر القانوني والتزاماتها الدولية بالإضافة إلى التماشي مع الواقع الفعلي في المجتمع" .

    أعرب الدكتور عبد الله قنديل رئيس نادى مستشارى هيئة النيابة الإدارية عن تأييده لمطالب كل نساء مصر برفض مسودة الدستور فيما يخص المرأة ،مؤكدا على ان المواد الواردة بالمسودة بها عوار كبير ،وهناك عدم تناغم بين المواد فمثلا هناك مواد تتحدث فى شقها الأول عن الأمن والطمأنينية ثم تتحدث فى شقها الثانى عن تكافؤ الفرص علاوة على تناقض المواقف بين واضعى الدستور أنفسهم ،إضافة إلى ركاكة الأسلوب والتزيد غير المحمود فى تكرار بعض العبارات مشيراً إلى انه لايمكن الإعتراف بذلك الدستور كدستور لمصر بعد ثورة 25يناير ،وتساءل إذا كانوا لايجيدون وضع الدستاتير فلماذا تقدموا لوضعه ؟،موضحا أن المستشار الغريانى رئيس الجمعية التأسيسية لوضع الدستور يرفض النص على النيابة الإدارية بوصفها هيئة قضائية بزعم أنها الهيئة الوحيدة التى تضم 1850 سيدة حيث يعلن منذ زمن بعيد "لالتأنيث القضاء " ،رغم أن سبق وتم نقل 30 سيدة من هيئة النيابة الإدارية إلى القضاء، وأثبتنّ كفاءتهنّ فكيف بعد الثورة يصر على ذلك الموقف العنصرى ،مشددا على ضرورة تكاتف المجتمع لرفض تلك العنصرية وتأكيد مساواة المرأة مع الرجل .

  • السيدات والسادة

    الحضور الكريم

    ESF 5376نشكركم جميعاً على الحضور والمساندة ... نحن نساء ورجال مصر نعبر بصوت واحد عن رفضنا لما ورد بمسودة الدستور من حقوق وحريات الإنسان المصري بصفة عامة ، وحقوق وحريات الطفل والمرأة والأسرة بصفة خاصة

    وتنطلق رؤية المجلس القومي للمرأة من رغبته في إصباغ الحصانة الدستورية لحقوق المرأة وحمايتها من أي تعديل أو تغيير أو انتقاص . حقوق ثابتة لا ترتهن بإرادة رئيس أو برلمان أو نظام سياسي ونفى شبهة كونها منحة أو منة من أحد فالمرأة مواطن كامل يتمتع بكافة الحقوق والواجبات .

    وأسباب اعتراضنا على مسودة الدستور هي :

    أسباب إجرائية :

    • عدم التمثيل العادل لفئات الشعب في الجمعية التأسيسية وخاصة المرأة .
    • إن وثيقة بحجم ومكانة الدستور تتطلب إعمال مبدأ ومعيار التوافق وليس التصويت ، فأسلوب العمل وأسلوب التصويت وعدم وضوح معايير مناسبة لاختيار الأعضاء لا يتناسب مع أهمية الدستور .
    • عدم تناسب اللغة والصياغة في وثيقة الدستور فالألفاظ فضفاضة وأدبية بدون تحديد واضح للمعنى ، وهناك زج بعبارات لا محل لها في الدستور مثل مصر دولة مستقلة (المادة الأولى) أو قيام النظام الديمقراطي على مبادئ الشورى .

    أسباب موضوعية :

    1. 1.عدم الإشارة إلى التزام الدولة باحترام الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي صدقت عليها .

    2.نحن سعداء ببقاء المادة الثانية بدون تعديل ، ولكن إضافة المادة 221 أفسد الهدوء والسكينة علينا بفتح باب آراء الفقهاء والأئمة والمذاهب 000 بالإضافة إلى الإشارة إلى فئة من المسلمين "أهل السنة" دون الباقي الأمر الذي قد يفتح المجال لأخطار عديدة نحن في غنى عنها .

    3.طالما ورد في المادة الثانية أن مبادئ الشريعة هي المصدر الرئيسي للتشريع فهي بالتالي تنسحب على جميع نصوص المواد الأخرى ولا داعي لتكرار الإشارة إلى الشريعة في كل موضع مرة على أنها المبادئ وأخرى على أنها أحكام .

    4.تقييد حقوق المرأة في المادة 68 بأحكام الشريعة سيفتح الباب أمام آراء الفقهاء والمذاهب المختلفة ، مما قد يبيح زواج الطفلة في سن 12 عاماً أو أقل أو أكثر ... والختان وغيره من الممارسات الضارة طبقاً لآراء الفقهاء والتي لا سند لها ... كما أنها أوجدت صورة مغلوطة تضع الشريعة الإسلامية في حالة عداء مع المرأة وجعلها سبباً لانتقاص حقوقها والشريعة براء من هذه التهمة التي أوجدتها هذه الصياغة في المادة 68 .

    5.كما أن المادة تشير إلى أن الدولة تكفل حق الإرث للمرأة وهو حق كفلته شريعة السماء . لذلك كان يجب الإشارة إلى تجريم حرمان المرأة من حقها السماوي في الإرث كما يحدث في بعض المناطق بالدولة مثل الصعيد .

    6.بشأن الاستفادة من خدمات ورعاية الدولة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية في المادة 68 أيضاً لا يصح الإشارة إلى المرأة المعيلة والمطلقة والأرملة وإقصاء بعض الفئات الأخرى مثل المرأة المعاقة أو المسنة وكان من الأجدى والأصوب ، بدلاً من هذه الأوصاف والتصنيفات ... أن يستبدلها بالآتي: "أن تراعي الدولة مصلحة الأسرة عند وضع سياساتها الاقتصادية والاجتماعية ، وتلتزم بوضع برنامج قومي لمكافحة الفقر ومواجهة البطالة وخاصة بين النساء والشباب كما تراعي تلك السياسات تمكين الأسر الفقيرة ومحدودة ومعدومة الدخل من وسائل العيش الكريم في كافة المناطق العشوائية والصحراوية والنائية ، وتوفير الرعاية الاجتماعية والصحية وكافة صور الرعاية الأخرى .

    7.نرفض كذلك ما جاء بشأن حقوق الطفل والسماح بمبدأ عمالة الأطفال بغض النظر عن سن الإلزام أو نوعية العمل ... واستخدام العنف ضد الطفل أمر مرفوض .

    8.عدم الإشارة إلى الاتجار بالبشر علماً بأن مصر موقعة على اتفاقية دولية في هذا الشأن ... كما أقامت الدولة لجنة وطنية لمراقبة عدم الاتجار في البشر وقدمت تقريرها الخامس إلى السيد رئيس الوزراء الذي وافق عليه منذ أسبوعين ... إذاً لابد للدستور أن يراعي موقف مصر القانوني والتزاماتها الدولية بالإضافة إلى التماشي مع الواقع الفعلي في المجتمع .

    9.الإشارة إلى دور الأزهر الشريف وهو مؤسسة دينية وإدخاله طرفاً في الدستور ، أمر غير صحيح ويدخل الأزهر في مشاكل عارمة لهذا يفضل حذف المادة الرابعة .

    10.بدلاً من الكلمات الفضفاضة والتي لا تحدد إجراء أو التزام بعينه كان يجب النص على أن تحظر الدولة جميع أشكال التمييز وإنشاء آلية وطنية لمراقبة التمييز وإصدار تشريع يتصدى له باعتباره جريمة يقدم من ارتكبها للمسائلة .

    11.ضمان وضع إجراءات ملزمة لتمثيل المرأة في الحياة السياسية تمثيلاً متوازياً مع عددها ودورها في المجتمع وإلزام الأحزاب بنسب معينة للمرأة في القوائم الحزبية حتى تصبح هذه القوائم معتمدة .

    12.إلزام الدولة من خلال جميع أجهزتها بالتصدي ومحاربة الموروثات الثقافية والعادات والتقاليد الضارة بالنساء وأيضاً المفاهيم الدينية الخاطئة حول المرأة والتي تسيء إلى دين الإسلام الوسطي الحنيف الذي كرم المرأة .

    13.يجب الالتزام بما تم التوافق عليه منذ عقود طويلة بشأن وضع السلطة القضائية في الدستور ووجوب احترامها حيث أن السلطة القضائية هي الضامنة للحقوق والحريات ، وأن المرأة في هذه الفترة تحتاج إلى جهاز قضائي قوي حتى تأمن على حقوقها وحرياتها .ESF 5391

    ختاماً

    إن دستور المستقبل الذي يأتي بعد ثورة 25 يناير لا يجب أن ينتقص من حقوق المرأة أو الطفل أو الأسرة أو الهيئات القضائية أو الأزهر الشريف أو حرية الرأي والتعبير وحرية الإبداع بل المنتظر والمأمول أن يدعهما ويقويها ... ولذلك نحن نؤكد على ضرورة الإمعان والتدقيق في مشروع الدستور قبل طرحه للاستفتاء .

    لكل ذلك نحن جموع النساء من هيئات رسمية ، ومجتمع مدني ، وأحزاب ، ومفكرين ، وشخصيات عامة ، نرفض مسودة الدستور .

    فإنه لا يجوز للمرأة المصرية أن تكون أقل شأن في ممارسة حقوقها عن شقيقاتها في الدول العربية في الجزائر ، وتونس ، والمغرب ، والسودان ، والعراق وأبلغ دليل على ذلك تمثيلها الحالي في الجمعية التأسيسية وكذلك كان الحال في البرلمان المنصرم .

     

  • ESF 5393 "دستور بلا تمييز ويؤكد على حقوق المرأة ويحقق المساواه" هى اهم مطالب المرأة المصرية فى الدستور الجديد ، والتى ترفعها غداً الاثنين فى اللقاء الذى ينظمه المجلس القومى للمرأة بمشاركة منظمات المجتمع المدنى والاحزاب والنقابات والقوى السياسية والرائدات الريفيات بنقابة الصحفيين فى تمام الساعة الحادية عشرة صباحا.

    كما يهدف اللقاء الى التعبير عن رفض المرأة لمواد الدستور المصرى الجديد الخاصة بالمرأة والتى تحمل فى طياتها تمييزاَ واضحَ ضد حقوقها ومكتسباتها التى حصلت عليها عبر كفاح طويل، الأمر الذى يرفضه المجلس القومى للمرأة والمجتمع المدنى بشدة ، ذلك أن المرأة تمثل نصف المجتمع وأساس تحقيق التوازن والإستقرار للأسرة المصرية.

    هذا ويدعو المجلس كافة نساء مصر من مختلف التيارات والفئات الى المشاركة في هذا اللقاء لتعبير عن رأيهم ،ولإيصال صوتهم الى واضعى الدستور المصري الجديد .

  • يعقد المجلس القومى للمرأة يوم الإثنين الموافق 22 أكتوبر 2012فى تمام الساعة الحادية عشرة لقاءَ موسعاَ بمقر نقابة الصحفين يضم فروع المجلس بالمحافظات، وعدد من منظمات المجتمع المدنى، وممثلى عن الأحزاب، والنقابات، وعدد من القوى السياسية والثورية، وعدد من الرموز الإعلامية والشخصيات العامة للتعبير عن رفضهم لمواد الدستور المصرى الجديد الخاصة بالمرأة التى تحمل فى طياتها تميزاَ واضحَ ضد حقوق ومكتسبات المرأة التى حصلت عليها عبر كفاح طويل، فالمرأة المصرية كانت شريكا فاعلا فى ثورة 25 يناير وضحت وعانت الكثير من أجل تحقيق اهداف الثورة ( عيش ــــ حرية ـــ عدالة إجتماعية ) ولكن بعد الثورة تم إقصاء المرأة وتهميشها والعمل على الإنتقاص من حقوقها، الأمر الذى يرفضه المجلس القومى للمرأة والمجتمع المدنى بشدة، ذلك أن المرأة تمثل نصف المجتمع وأساس تحقيق التوازن والإستقرار للأسرة المصرية.

    هذا ويدعو المجلس كافة نساء مصر من مختلف التيارات والفئات الى المشاركة في هذا اللقاء لتعبير عن رأيهم ،ولإيصال صوتهم الى واضعى الدستور المصري الجديد .

  • يرفض المجلس القومى للمرأة سياسة بعض المسئولين والتى تعكس توجها واضحا لعزل النساء من المواقع القيادية و التنفيذية أو بالنقل التعسفى أو عدم الحصول على حقهن فى الترقيات للوظائف الأعلى.

         حيث انه وردت الى المجلس عددا من الشكاوى التى تفيد وجود ممارسات تمييزية ضد المرأة فى بعض المحافظات ، ومنها على سبيل المثال قرار رقم (252) لسنة 2012 والصادر بعزل المهندسة /أحلام أحمد السيد عبد العال عن منصبها كسكرتير مساعد محافظ الإسماعيلية ، وقرار رقم (788) لسنة 2012 بعزل السيدة/نجوى أحمد العشيرى من منصبها كرئيس مركز ومدينة سنطة – محافظة الغربية، وقرار (147) لسنة 2011 بعزل السيدة / عزيزة السيد محمود من منصبها كرئيس للوحدة المحلية بالدير – مركز ومدينة طوخ – محافظة القليوبية ، وهناك إتجاه لتنحية السيدة/ زينب صالح أحمد وكيل وزارة بالأوقاف

  • 2وقع المجلس برتوكول تعاون مع جهاز حماية المستهلك، لتوعية المرأة التى تمثل نصف المجتمع وأكبر قوى شرائية بحقوق المستهلك وكيفية المطالبة بها والحصول عليها ومواجهة جشع بعض التجار ،واستغلالهم للظروف الإقتصادية التى تمر بها البلاد.

       يتضمن البروتوكول خلق جسور من التعاون بين المجلس وجهاز حماية المستهلك من خلال تنظيم دورات تدريبية لتوعية المرأة بجميع محافظات الجمهورية من خلال فروع المجلس وجمعيات حماية المستهلك بالمحافظات إلى جانب التعاون مع وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات، وإمداد المجلس بشبكة جمعيات حماية المستهلك بالمحافظات ،وكذلك عقد لقاءات دورية بين المجلس وهذه الجمعيات لنقل شكاوى المرأة فيما يتعلق بمجال حماية المستهلك.

    هذا وقد صرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن كلاً من المجلس والجهاز يهدف الى تحقيق السلامة والأمن الغذائي وتوفير السلع بأسعار مناسبة ،والحد من استغلال بعض التجار والمبالغة في الأسعار، مشيراً الى أن الإعلام هو الطرف الثالث لتحقيق هذه الأهداف ونشر التوعية من خلال رسائله المختلفة .

    وأوضح اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك أن الجهاز يسعى الى تحقيق أهدافه من خلال الشراكة والتعاون مع المجلس والذي يمثل نصف المجتمع ومع جميع أجهزة الدولة .

  • 8   " ان الفقر له وجه امرأة حيث ان 70% من فقراء العالم من النساء " بهذه الكلمات افتتحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة الندوة التى نظمها المجلس بالتعاون مع مكتبة القاهرة الكبرى بالزمالك فى اطار الاحتفال باليوم الدولى للقضاء على الفقر .

       واضافت أن المجلس مسئول عن نصف المجتمع الأكثر فقرا ،والأقل علما وفرصا ،ولذلك يقع عليه عبء كبير لوجود مشاكل كثيرة وملحة على مستوى المجتمع بأسره ،مضيفة أن المجلس سيتبنى توجها جديدا فى الفترة القادمة من خلال التركيز على قضايا تقليل الفقر ،ومشكلات المرأة الريفية ، وقاطني العشوائيات ،والمرأة المعيلة حيث ساهم المجلس فى استخراج بطاقات الرقم القومى لهن حتى تتمكن من الحصول على قروض واقامة مشروعات صغيرة ، مشيرة الى دور المجلس فى تعديل بعض القوانين غير المنصفة للمرأة حيث ان المشرع المصرى منذ عام 1929 كان يبنى قوانينه على ان المرأة لا تعول مما كان يحرم المرأة المعيلة من العديد من الحقوق مثل ( حق زوجها واسرتها فى الحصول على معاشها بعد وفاتها وحقها فى الاعفاء من جزء من الضرائب شأنها فى ذلك شان الرجال ).

         كما اشارت الى عدد من الارقام والاحصائيات التى تعتبر مؤشرات على مدى نجاح السياسات المتبعة فى الدولة ، ومنها على سبيل المثال ان مصر فى ترتيب التنمية البشريه فى عام 2010 كانت رقم 101 وفى عام 2011 اصبحت 113 ، ونسبة الفقراء فى مصر 25% ، وهناك مدن فى صعيد مصر تتراوح نسبة الفقر فيها من 70 :80 % ، وفى النهاية طالبت الحكومة بتوفير كل وسائل الدعم للفلاح واعادة النظر فى السياسات الزراعية المتبعة .

  •     rull أكد المجلس القومى للمراة أنه يجب على الدولة ان تضع خططها الإقتصادية وبرامجها وسياساتها على أساس إحتياجات الفئات المختلفة للشعب ومن أولى هذه الفئات المرأة الريفية التى تعانى من الفقر والامية وتدنى الخدمات الصحية وتدنى البنية الأساسية ،هذا بالإضافة الى العادات والتقاليد والموروثات الثقافية السلبية مثل حرمان الفتاة من الحصول على نصيبها في الأرث كما نصت عليه الشريعة الإسلامية والدين الإسلامى، مشدداً على ضروة التعاون مع منظمات الدولة المختلفة لحل هذه المشاكل الإجتماعية ولرفع هذا الظلم الذي تتعرض له المرأة في الريف وفي صعيد مصر، و يجب علينا جميعاً الأعتراف بالدور العظيم الذي تقوم به المرأة الريفية في المشاركة في تنمية مجتمعها الريفي في مصر وفي العالم ككل .

       جاء ذلك خلال الندوة التى نظمها المجلس القومى للمرأة احتفالاً باليوم الدولى للمرأة الريفية بالتعاون مع مكتبة القاهرة بالزمالك ،وذلك بحضور عدد من ممثلى منظمات المجتمع المدنى والرائدات الريفيات وممثلى المنظمات الدولية ، والتى هدفت الى مناقشة الوضع الراهن للمرأة الريفية في مصر ، وجهود المجلس القومى للمرأة في مجال دعم المرأة الريفية .

       هذا وقد أشارت السفيرة مرفت الى أن المرأة الريفية قد احتلت هذا العام مساحة كبيرة من جدول أعمال لجنة الأمم المتحدة ،حيث كانت الموضوع الرئيسى الذي تناولته اللجنة خلال انعقادها ويرجع ذلك لكون المرأة الريفية تمثل غالبية النساء في الدول النامية، كما أنه على الرغم من أنها تمثل قوة عمل هامة في المجتمع الا أن حقوقها مهضومة وغير معترف بها ،مشيرة الى أنها تعمل أكثر من 16 ساعة يومياً مابين الحقل والمنزل وتساعد أسرتها بكل محبة وإخلاص وبدون أجر، كما أن سكان الريف يمثلون 55% من تعداد مصر نصفهم من النساء ،هذا فضلاً على ان النسبة الكبرى من فقراء مصر يتواجدون في المناطق الريفية . و أن المرأة تعمل بنسبة 42% في القطاع الزراعى، مشيرة الى أن المجلس كان قد ساهم في إستخراج أكثر من 2مليون و700 الف بطاقة رقم قومى ، والذي كان له دور هام في مساعدة هؤلاء السيدات على ممارسة حياتهن الطبيعية والحصول على الخدمات التى تقدمها الدولة مثل الحصول على قروض وتأمين اجتماعى وخدمات صحية .

         كما أن المجلس قام بتنفيذ مشروعات لمساعدة المرأة المعيلة وهو الأمر الذي لم يكن معروف أو دارج في ثقافة المجتمع المصري من قبل ،مشيرة الى أن في مصر بها 5 مليون سيدة تعول ما يقرب من 20 مليون شخص وهو عدد ضخم لا يجب الإستهانه به .

  • 13يشارك المجلس القومى للمرأة فى الإحتفال باليوم العالمى للقضاء على الفقر والذى يواكب السابع عشر من أكتوبر من كل عام وذلك من خلال ندوة ينظمها المجلس غدا الأربعاء بالتعاون مع مكتبة القاهرة الكبرى بالزمالك فى السادسة مساء بحضور عدد من ممثلى منظمات المجتمع المدنى، وعدد من المنظمات الدولية والنقابات والاحزاب.

    يرجع تاريخ الاحتفال باليوم العالمى للقضاء على الفقر عندما اجتمع ما يزيد على مائة ألف شخص تكريما لضحايا الفقر المدقع والعنف والجوع، وذلك في باريس التي وقِّع بها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان عام 1948 وقد أعلنوا أن الفقر يُشكل انتهاكا لحقوق الإنسان وأكدوا الحاجة إلى التضافر بغية كفالة احترام تلك الحقوق.

    ويُعد القضاء على الفقر الهدف الأول من الاهداف الإتنمائية للألفية، ويُعتبر أكبر تحد يواجهه العالم اليوم، وبخاصة في أفريقيا وفي البلدان الأقل نموا ذلك أن عدد الناس الذين يعيشون في فقر أكبر مما كان مقدرا في السابق على الرغم مما أُحرز من تقدم ملموس، وذلك بسبب الأزمة المالية وأزمة انعدام الأمن الغذائي الراهنتين وأسعار الطاقة التي يتعذر التنبؤ بها، كل هذه الأسباب تمثل تحديات كبيرة في طريق تحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا، بما فيها الأهداف الإنمائية للألفية.

  • 1 استقبل المجلس القومى للمرأة أمس السيد"جيرارد ستينج"سفير هولندا في القاهرة ، للتعرف على أنشطة المجلس والخدمات التى يقدمها لسيدات مصر، ولبحث سبل التعاون بين البلدين في مجال النهوض بالمرأة .

    هذا وقد بحثت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس مع سفير هولندا المشهد السياسي المصري الراهن، والتحديات التى تواجه المرأة المصرية ، ودور المجلس في التصدى للهجمة الشرسة التى تتعرض لها المرأة المصرية في الوقت الحالي ومشاركتها في العمل التنموى .

       وأكدت السفيرة على أن الدين الإسلامى قد كرم المرأة وحرص على الإعلاء من شأنها ، مضيفة الى أن المجلس يتعاون مع الأزهر الشريف في العمل على تغيير الصورة السلبية السائدة ضد المرأة في المجتمع ، و اصدار وثيقة هامة تتضمن كافة الحقوق الواجبة للمرأة كما يراها الدين الإسلامى وكما تراها الشريعة الإسلامية السمحة .

    وأشارت السفيرة الى أنه للأسف الشديد هناك فهم خاطئ لدى البعض لدور المجلس وأهميته، مرجعه السبب في ذلك الى التناول الاعلامى لقضايا المرأة والاعتقاد السائد بأن المجلس يخدم فئة معينة من النساء، مشيرة الى أن المجلس يستهدف النهوض بالمجتمع ككل وليس المرأة فقط مما يصب في مصلحة الرجل ايضاً.

    وأشارت السفيرة الى أنها التقت بالرئيس محمد مرسى والذي أكد على أن مصر ملتزمة بجميع الإتفاقيات الدولية التى تم التوقيع عليها والخاصة بالمرأة ، ولا نية للإنسحاب من هذه الإتفاقيات .

    هذا كما أستعرصت السفيرة ملامح عمل المجلس خلال الفترة القادمة ، مشيرة الى أن المجلس سوف يعمل على التوجه الى المرأة الفقيرة والمرأة المعيلة والمهمشات وقاطنى العشوائيات ، مع محاولة وضع سياسات واليات التنفيذ التى تمكنهم من تحسين مستواهم الاقتصادى، كما ان المجلس سيتبنى بعض القضايا مثل قضية محو الأمية ، والتعليم والصحة ،وغيرها من القضايا الهامة التى تعيق مشاركة المرأة في التنمية .

    واشارت السفيرة الى أن المجلس لديه 32 وحدة لتكافؤ الفرص بالوزارات، هدفها العمل على إدماج مفهوم النوع الإجتماعى في خطط كل وزارة ، مضيفة الى أن خطط الوزارات لا تقتصر على وضع المرأة بالديوان العام فقط ولكن تمتد لدعم المرأة المصرية بشكل عام خاصة في المناطق الأكثر فقراً واحتياجاً .

  • تقوم المرأة الريفية بدور حاسم في الاقتصادات الريفية للبلدان المتقدمة والنامية على السواء. حيث تشارك ،في إنتاج المحاصيل ورعاية الماشية وتوفير الغذاء والماء والوقود لأسرتها، والإنخراط في الأنشطة غير الزارعية لتنويع سبل العيش لأسرهن وذلك في معظم أنحاء العالم النامي. كما يقمن بمهام حيوية في رعاية الأطفال والمسنين والمرضى ، وتسليما بما تضطلع به النساء الريفيات، بمن فيهن نساء الشعوب الأصلية، من دور في تعزيز التنمية الزراعية والريفية وتحسين مستوى الأمن الغذائي والقضاء على الفقر في الأرياف فقد حددت الجمعية العامة للامم المتحدة يوم الخامس عشر من شهر أكتوبر بوصفه يوما دوليا للمرأة الريفية .

    وفى هذا الاطار ينظم المجلس القومى للمرأة غدا الاثنين 15 اكتوبر ندوة للاحتفال باليوم الدولى للمرأة الريفية بالتعاون مع مكتبة القاهرة بالزمالك ، بحضور السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمراة والدكتور محمد الانصارى مساعد الممثل القطرى لمنظمة الاغذية والزراعة FAO والدكتور ابراهيم ريحان رئيس جهاز بناء وتنمية القرية المصرية ، وعددا من ممثلى منظمات المجتمع المدنى والرائدات الريفيات وممثلى المنظمات الدولية .

         وتهدف الندوة الى مناقشة الوضع الراهن للمرأة الريفية في مصر ، وجهود المجلس القومي للمرأة في مجال دعم المرأة الريفية وسبل تحقيق المساواة في وصول المرأة الريفية إلى الموارد الإنتاجية والأراضي والتمويل والتكنولوجيات والتدريب والأسواق .

  • عقد المجلس القومى للمرأة بمحافظة الفيوم أولى إجتماعاته بعد إعادة تشكيله برئاسة الدكتورة ليلى قاسم مقررة الفرع والتى أكدت على قيام الفرع بحصر الإحتياجات الفعلية للمرأة بهدف تنفيذ برامج تلبى تلك الإحتياجات ، ووضع خطة تتضمن تنفيذ برامج تدريبية لشريحة الشباب من الجنسين والراغبين فى الترشح للإنتخابات المحلية والبرلمانية والنقابية القادمة لإختيار الكوادر ذات الخبرة والكفاءة وتقديمها لخوض الإنتخابات بموستوياتها المختلفة ، و تنفيذ برامج تدريبية لتنمية المرأة إقتصادياً ، وتوفير فرص عمل لها لزيادة دخلها وتحسين مستوى معيشة الأسرة ، إلى جانب دعم الخدمات الإجتماعية من خلال دعم الجمعيات الأهلية لرفع مستوى الخدمات المقدمة مثل دور الحضانة والخدمات التعليمية والصحية ، هذا بالأضافة إلى تعزيز أنشطة الصندوق الإجتماعى المقدمة للمرأة وإستثمار الطاقة الأنتاجية للمرأة من خلال التوعية واللقاءات التى تتواصل مع الشركات الخاصة ورجال اأعمال لتوفير فرص عمل للفتيات ودعم التدريب التحويلى وربطه بفرص العمل فى المصانع والشركات والمشروعات التابعة للمحافظة.

  •    فى إطار جهود المجلس القومى للمرأة للتصدى لظاهرة أمية المرأة عقد المجلس القومى للمراة إجتماعاَ مع الدكتور/رأفت رضوان أمين عام الإتحاد العربى للمعلومات لوضع خطة لمحو أمية المرأة بإعتبارها قضية قومية تستدعى تضافر الجهود لمواجهتها.وتم خلال الإجتماع مناقشة التجارب المختلفة لدول (ماليزيا والصين وتونس) للإستفادة منها كما تم إستعراض تجربة قرية أبو عاشور بمحافظة الإسماعيلية وتجارب محافظتى القليوبية والفيوم والتعرف على سلبيات تلك التجارب والتى إعتمدت على القيادات المجتمعية المحلية. وضمان إستدامة هذه التجارب من خلال ربط محو الأمية بمدخل تكاملى تنموى يتناول أنشطة وخدمات إجتماعية وإقتصادية للمرأة كإستخراج بطاقة الرقم القومى، وإقامة مشروع صغير، وتقديم خدمات الرعاية الصحية بالتعاون مع الجهود الحكومية والأهلية بالمحافظات.

       وقد أكدت السفيرة / مرفت تلاوى رئيس المجلس على ضرورة عقد لقاء يجمع شركاء التنمية ومقررات فروع المجلس بالمحافظات لمناقشة الخطة التنفيذية ومراحل التنفيذ فى بعض القرى كنموذج يتم تعميمه بعد نجاحها للإستفادة من جميع الخبرات والجهود والموارد والإمكانيات المتاحة بالجهات المختلفة فى المحافظات للوصول للنتائج المرجوة.

       وخلال الإجتماع تم الإتفاق مع الدكتور/رأفت رضوان على إعداد عدة مقترحات منها مقترح لمحو أمية المرأة من منظور تكاملى يضمن الإستدامة والإستمرار ، ومقترح لإنشاء مؤسسة مالية لتيسير إجراءات عملية الإقراض للمرأة البسيطة والشباب، وإعداد خريطة معلوماتية توضح الجهات التى تقدم خدمات للمرأة على مستوى المحافظات بهدف التشبيك وتكامل الجهود البشرية والمادية للنهوض بإوضاع المرأة والأسرة والمجتمع، ومقترح عن إمكانية إحياء التعاونيات لتمكين المرأة من العمل من خلال منظومة للعمل الجماعى لأستثمار طاقاتها الإنتاجية، والإستفادة من القيادات الطبيعية والرائدات الريفيات والعاملين بمراكز المعلومات على مستوى القرى والمدن والمراكز بمحافظات مصر

  • عقد المجلس القومى للمرأة أمس اجتماعاً مع عدد من مديري التخطيط ورؤساء وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات، ويأتى هذا الإجتماع ضمن سلسلة الإجتماعات التى يعزم المجلس عقدها خلال الفترة القادمة لمناقشة خطط النهوض بالمرأة على مستوى الوزارات والتعرف على المعوقات التى تواجهها والتى تقف عقبة أمام ادماج مفهوم النوع الإجتماعي في خطط التنمية وكيفية حلها والتغلب عليها .

       هذا ولقد ضم الإجتماع عدد من ممثلى وزارات القوى العاملة ،والتخطيط والتعاون الدولى ،والتنمية المحلية، ووزارة المالية ، ووزارة التعليم ،والتموين، والصحة، والشباب والرياضة، والبيئة، والتأمينات والشئون الإجتماعية ، حيث قام كل ممثل بعرض للبرامج والمشروعات التى يتم تنفيذها في كل وزارة ومدى تتضمين خطط الوزارة لمكون المرأة والعقبات التى تواجه كل وزارة على حدة ، ولقد اجمع الحضور على أن الدعم المادى المقدم لتضمين مكون المرأة في خطط الوزارات هو غير كافاً أو مناسب لحجم المرأة في المجتمع ، كما أكدوا على عدم وجود تنسيق أو تعاون بين الوزارات المختلفة واحياناً بين الإدارات المختلفة في ذات الوزارة مما ادى الى حدوث تكرار وازدواجيه في المشروعات التى يتم تنفيذها ، وهو الأمر الذي تسبب في إهدار الكثير من الأموال، كما أن معظم الخطط التى يتم وضعها هى خطط مكتبية لا تعبر عن الإحتياجات الأساسية للمرأة، مشددين على ضرورة النزول الى المرأة في القرى والنجوع والمحافظات لمعرفة المشكلات التى تواجهها المرأة المصرية على أرض الواقع والقيام بإعداد ابحاث ودراسات لمعرفة كيفية حل هذه المشكلات، كما أكدوا على أهمية عمل متابعة دورية للتأكد من إدماج المرأة في خطط التنمية ، والمراعاة عند وضع الخطة بأن لا تكون خطة نمطية ولكنها لابد أن تساير العصر الحالى واهتماماته بحيث لا تكون المشروعات نمطية.

  •        "مصر لن تركع أبداً" بهذه الكلمات بدأت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة المؤتمر الصحفى الذي عقده المجلس اليوم بحضور المستشار عبدالله قنديل رئيس نادى نادى مستشارى النيابة الادارية وعدد من مستشارى الهيئة ، حيث أكدت السفيرة على ان المؤتمر الصحفى يستهدف إعلان مساندة المجلس لموقف النيابة الإدارية بشأن ما يجرى في الجمعية التأسيسية للدستور ومحاولة البعض إلغاء هذه الهيئة القضائية الهامة .

           وأشارت الى أن المجلس يساند موقف النيابة الإدارية لسببين ،اولاً لأهمية النيابة كمؤسسة تكافح الفساد ، وثانياً لأنها أحد المؤسسات القضائية الثابته منذ عشرات السنين ، مشيرة الى أن المجلس يرفض تغيير هوية مصر وأجهزتها تحت أى دعوة  فالتغيير لابد أن يكون بهدف المصلحة العامة ككل .

           وأوضحت السفيرة أن النيابة الإدارية هي مؤسسة تكافح الفساد منذ سنوات طويلة ، فنحن كمجلس فخورين بوجود 1850 إمرأة في هذه الهيئة القضائية ، ولايمكن للمجلس أن يوافق على منع وجود المرأة في النيابة الأدارية مما قد يعيق تولى المرأة للمناصب القضائية مستقبلاً.

           وأشارت السفيرة الى أن المرأة تواجه هجمة شرسة في الوقت الحالى ، وهذه الهجمة متمثلة في أشكال متعددة منها أن الجمعية التأسيسية للدستور لا تنظرالى حقوق المرأة، فضلاً عن القيام بحذف الكوتة من البرلمان ، وعدم استبدالها بنظام آخر يسمح بوجود المرأة على القوائم الإنتخابية في كل حزب مثل بعض الدول العربية كالجزائر والتى اشترطت في الدستور على أن تمثل المرأة في قوائم كل حزب بنسبة 20% ، ونتيجة لذلك وصلت نسبة مشاركة المرأة الجزائرية في البرلمان الى 31% .

           وأشارت السفيرة الى أن المرأة لم تمثل في الجمعية التأسيسية للدستور بشكل كاف سواء كان ذلك من ناحية العدد أو من ناحية الهوية ، وأوضحت أن الجمعية التأسيسية للدستور لم تأخذ بإقترحات المجلس القومى للمرأة أوالمجتمع المدنى والخاصة بنسبة مشاركة النساء في االجمعية أو للمضمون والصيغات التى تقدمنا بها .

  • 11في ضوء الإحتفال باليوم الدولى للفتاة ،عقد المجلس القومى للمرأة أمس بالتعاون مع مكتبة مصر العامة ندوة للإحتفال بهذه المناسبة ،ولمناقشة المشكلات التى تواجه هؤلاء الفتيات في هذا العمر الصغير، وذلك بحضور لفيف من الشخصيات العامة وعدد من الإعلامين والإعلاميات ، وعدد من ممثلي الجمعيات الأهلية المعنية بحقوق الفتيات والمهتمين بقضايا الشباب و الطفولة .

       وفي البداية أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس الى أن المجلس يحتفل اليوم الموافق 11 / 10/2012 باليوم الدولى للفتاة والذي يحتفل به العالم لأول مرة هذا العام مشيرة الى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت قرارها رقم 170/66 لإعلان يوم 11 أكتوبر من كل عام بإعتباره اليوم الدولى للطفلة ، وذلك للاعتراف بحقوق الفتيات وبالتحديات الفريدة التى تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم .

    وأضافت السفيرة أن العالم يضم 760 مليون أمى ، أكثر من نصفه من السيدات والفتيات ، مشيرة الى أن الفتيات تحت سن 15 سنة يمثلون 12مليون مواطن من تعداد سكان مصر ، وهو عدد ضخم وهائل وبحاجه الى أن نقدم له الرعاية و والعناية والخدمات المناسبة لإحتياجاته العمرية.

    وأوضحت السفيرة أن هناك العديد من المشاكل التى تواجه الفتيات الصغيرات مثل الحرمان من التعليم ، والتسرب من التعليم مشيرة الى أن بعض الأسر الفقيرة لاتهتم بتعليم الفتيات، وذلك على الرغم من أهمية التعليم فهو يعد بمثابة نقلة حضرية للمتعلم سواء كان رجل أو إمرأة .

       وأشارت السفيرة الى أنه من ضمن المشاكل التى تواجهها الفتيات هو العنف الموجه ضدها والمتمثل في الزواج المبكر والتحرش الجنسي ، والختان، والإغتصاب، وتدنى الوضع الإجتماعي ، والعادات والتقاليد المجتمعية السلبية المنتشرة في المجتمع

  •      " التصدى لرفض وجود المرأة فى القضاء " كان محور اللقاء الذى جرى أمس بين السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة ،والمستشار عبد الله قنديل رئيس نادى النيابة الإدارية ،ونائب رئيس هيئة النيابة الإدارية ، وكل من المستشارة نهى الشربينى عضو مجلس إدارة النادى ،والمستشارة رانيا غلوش رئيس نيابة ،والمستشار أحمد ليفة عضو مجلس إدارة النادى .

         وقد عرض أعضاء النيابة الإدارية لدور المرأة الفاعل فى الهيئة واللائى يمثلنّ نصف أعضاء الجمعية العمومية حيث أثبتنّ جدارة فى الإنتخابات الرئاسية والبرلمانية ،وأدينّ دورهنّ على أكمل وجه والذى يتضمن عملا فنيا وإداريا ،وكذلك البحث والإحالة والتحقيق فى جميع الشكاوى المقدمة للنيابة الإدارية وهو مايختلف عن عمل النيابة العامة التى يقتصر دورها على الإحالة للشكاوى فقط ،

       وأضاف أعضاء النيابة الإدارية أن عدم إضافة النيابة الإدارية كهيئة قضائية فى الدستور الجديد والإكتفاء بإنشاء مفوضية عليا للفساد تتبع رئيس الجمهورية يمثل إقصاءً لكل من المرأة والرجل معا مؤكدين على ان هناك إتجاها داخل الجمعية التأسيسية يرفض تماما وجود المرأة فى القضاء بصورة عامة الأمر الذى يقلل من شان المرأة فى المجتمع ، منوهين أن أعضاء النيابة بدأوا بإتخاذ إجراءات تصعيدية بعمل وقفات إحتجاجية وعصيان مدنى لمدة 3 أيام لكشف الصورة أمام الرأى العام.

    تجدر الإشارة إلى ان السفيرة مرفت تلاوى أعربت فى ختام اللقاء عن تضامنها مع المطالب المشروعة لأعضاء هيئة النيابة الإدارية معلنةَ قيام المجلس بعقد مؤتمر صحفى مع رئيس نادى النيابة الإدارية بحضور عضوات الهيئة تضامناً مع تلك المطالب.

  • مدير الإدارة العامة لحماية الآداب بوزارة الداخلية يطالب بتعريف محدد للتحرش

    ومطالب بمركز شرطة آمن يحافظ على خصوصية الضحية

    وتضمين المناهج الدراسية قيم رفض العنف ،وقبول الآخر

    tn

    عقد المجلس القومى للمرأة جلسة استماع بعنوان " معاً ضد التحرش" بحضور عدد من الخبراء ،وممثلي المنظمات غير الحكومية ،والمجتمع المدنى ،وعدد من الرموز الإعلامية ،وممثلى الأزهر والكنيسة ، وممثلين عن وزارات العدل والداخلية ،والتربية والتعليم ،والمركز القومى للبحوث الإجتماعية والجنائية، والمنسق الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للمرأة وأعضاء المجلس القومى للمرأة .

    وأكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن التحرش الجنسى يُعد من أكثر المشكلات التى تواجه الفتيات والسيدات فى الشوارع والأماكن العامة مما يشكل خطراً على أمن وسلامة المجتمع ،مضيفة أن المجلس قد اولى اهتماما بالغاً بالتوعية بخطورة تلك الظاهرة وضرورة التصدى بحزم لها ، معربة عن تقديرها للشاط المكثف من قِبل منظمات المجتمع المدنى التى تبذل جهودا فعّالة على صعيد طرح الآراء والأفكار وتنظيم الوقفات الإحتجاجية والتواجد على شبكات التواصل الإجتماعى ،مشيرة إلى أن التحرش الجنسى غير قاصر على المجتمع المصرى فحسب بل هناك بلدان عربية مثل تونس تكُثر بها الظاهرة ،مضيفة أنه ربما يرتبط بأسباب الحداثة فى المجتمعات نتيجة إنتشار الإنترنت ،والفهم الخاطىء للحرية ،

  • يعقد المجلس القومى للمرأة غداً الأثنين الموافق 8أكتوبر 2012 جلسة استماع بعنوان " معاً ضد التحرش" بحضور عدد من الخبراء ،والمنظمات غير الحكومية ،والمجتمع المدنى ،وعدد من الرموز الإعلامية ،وممثلى الأزهر والكنيسة ، وممثلين عن وزارات العدل والداخلية ،والتربية والتعليم ،والمركز القومى للبحوث الإجتماعية والجنائية .

    وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن التحرش الجنسى يُعد من أكثر المشكلات التى تواجه الفتيات والسيدات فى الشوارع والأماكن العامة مما يشكل خطراً على أمن وسلامة المجتمع ،مضيفة أن المجلس قد اولى اهتماما بالغاً بالتوعية بخطورة تلك الظاهرة إلى جانب النشاط المكثف من قبل المجتمع المدنى .

       وأوضحت رئيس المجلس أن جلسة الإستماع تستهدف إيجاد حلول فاعلة للحد من ،ومنع التحرش ضد النساء والفتيات فى الشارع والأماكن العامة وذلك من خلال طرح آراء ومقترحات الأطراف الفاعلة والمعنية بتلك القضية ،مضيفة انه من المُنتظر أن تخلُص جلسة الإستماع إلى الخروج بسياسة إعلامية للحد من ظاهرة التحرش الجنسى ،ووضع خطة توعوية بالتعاون بين المجلس ،والأزهر والكنيسة ،والمجتمع المدنى ،والجهات الحكومية المعنية لخلق ضمير جمعى يحارب التحرش ،وتبنى عدد من المبادرات الناجحة محلياً ودولياً للحد من التحرش .

    هذا وتتضمن جلسة الإستماع عده محاور تتمثل فى عرض نماذج وإحصائيات عن ظارهة التحرش الجنسى فى الشوارع والأماكن العامة ،والنتائج الإجتماعية والنفسية المترتبة على التحرش ،وتوعية المجتمع بالجوانب السلبية للظاهرة من وجهة نظر دينية ،والقوانين المصرية التى تخص الحماية من التحرش وكيفية تفعيلها ،ومقترحات حول برامج للتدخل والوقاية.

  • التقت امس السفيرة ميرفت مع السيد وزير الداخلية احمد جمال الدين، حيث عرضت السفيرة عدد من الموضوعات التى تهم المرأة المصرية ومنها موضوع التحرش وزيادته فى الفترة الأخيرة وخاصة امام المدارس وفى الشوارع المزدحمة ، وطلبت من السيد الوزير تنفيذ القانون الذى تم اصداره منذ فترة قصيرة والخاص بتغليظ عقوبة جريمة التحرش وتكثيف الدوريات الأمنية والمرتجلة أمام المدارس وفى الشوارع المزدحمة، كما دعت سيادته لحضور جلسة الاستماع الذى سيعقده المجلس مطلع الأسبوع القادم حول التحرش، هذا وقد ذكر السيد الوزير انه بالفعل تم تكثيف الدوريات الأمنيه امام مدارس الفتيات والقبض على من يقدم على ارتكاب جريمة التحرش فوراً وان يكون ذلك من واقع المشاهدة ولايتم انتظارقيام الفتيات بالإبلاغ عن واقعة التحرش.

       كما طلبت رئيس المجلس تفعيل وحدة تكافؤ الفرص فى وزارة الداخلية مرة اخرى وقد استجاب السيد الوزير على الفور وقام بتعيين رئيس لوحدة تكافؤ الفرص بالوزارة، كما عرض سيادته التعاون مع المجلس فى مجال التدريب بحيث يكون مكون للمرأة وحقوق الانسان ضمن عناصر المادة التدريبة وبالتنسيق مع المجلس.

  •      أعرب المجلس القومى للمرأة عن استيائه الشديد جراء التصريحات التى صدرت عن الدكتور طارق فهيم أمين عام حزب النور بالإسكندرية ،حيث أشار إلى الحزب لن يسعى لترشيح سيدة لمنصب نائب عن دائرة انتخابات فتؤدى لهدم أسرتها ،ومعيشتها ،وتركها لمهمة تربية الأبناء ورعايتهم .

         وقد اكد المجلس على ظهور عدد من الشخصيات فى وسائل الإعلام تبدى أفكاراً وأراءً تحاول من خلالها الانتقاص من حقوق المرأة ،وأن المرأة المصرية تصلح لتولى كافة المناصب والمسؤليات بالكفاءة المطلوبة شأنها شأن الرجل ، وأن لدينا شواهد تؤكد نجاح المرأة البرلمانية وإثارتها لقضايا ملحة للأسرة والمجتمع بشكل يفوق نظراءها الرجال ،ويكمل المنظومة المجتمعية بكل جوانيها (سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وثقافيا ) .

       وقد أوضحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس ان تلك الدعاوى تمثل انتكاسة شديدة لحقوق المرأة التى تم الحصول عليها بعد كفاح طويل مع المجتمع ومع الأفكار والعادات والتقاليد البالية المنتشرة بين أفراده ،مشددة على ان الدين الإسلامى أعطى المرأة حقوقها كاملة ولم ينتقص منها شىء ،ومنحها حقوقها على قدم المساواة مع الرجل ،وهناك العديد من السيدات الفضليات اللائى علّمن الكثير من الرجال أصول دينهم،وحياتهم .

  •     4 أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على ان المرأة هى أساس المجتمع وبالتالى يقع على عاتقها دورأساسى فى تعظيم الفكر التقدمى ،وتنشئة الأطفال على قيم تتلائم مع الحداثة والعلم ورفض التشدد ،وذلك هو التحدى الحقيقى الذى يستطيع أى مجتمع أن يتقدم من خلالة ،كما حثت النساء على الأ يفقدنّ الثقة فى أنفسهنّ مهما كانت التحديات .

       جاء ذلك خلال استقبالها لوفد ضابطات الشرطة من دولة أفغانستان فى إطار الدورة التدريبية التى ينظمها مركز الدراسات الأمنية والتدريب لدول الكومنولث بالتنسيق مع وزارة الخارجية ،حيث أشارت رئيس المجلس إلى ان وجود 30 إمرأة من ضابطات الشرطة الأفغانيات يعد نموذجا حيا لتحدى الظروف ،والمتعصبين فى أى مجتمع .

  •  

    1  أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على ان المرأة شاركت فى ثورة 25يناير المجيدة بفاعلية وحماس شهِد له الجميع فى الداخل والخارج واًصيبت ،وجُرحت ،وسُحلت ،وبعد ذلك تعرضت للتهميش الملحوظ فوجدنا تراجعاً فى نسبة تمثيلها فى البرلمان ،وعضوية الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ، ،والتمثيل المحدود فى الحكومة.

       جاء ذلك خلال الكلمة التى ألقتها كمتحدث رئيسى فى إجتماع غرفة التجارة الأمريكية بمصر بعنوان " المرأة بعد ثورة 25 يناير "أمس ،حيث أشارت إلى أن كلا الجمعيتين التأسيسيتين الأولى والثانية لم تأخذا فى الإعتبار تمثيل المجلس بوصفه المؤسسة الوطنية المعنية بشؤن المرأة ، كما لم تستعين بأسماء المرشحات لعضوية الجمعية من قبل المجلس من الشخصيات النسائية اللائى ينتمينّ لمختلف التيارات ويتمتعنّ بالكفاءة التشريعية والقانونية ، معربةً عن مخاوفها من أن تُزيل المواد التى تخص المرأة بتعليق " بما لايخالف الشريعة " مما يفتح المجال واسعا للإجتهاد الشخصى والفقهى من قبل المتشددين وهو الأمر الذى ينعكس على المرأة بشدة ،منوهةً إلى وجود ظواهر فى الفترة الأخيرة مثل فصل الذكور عن الإناث فى كلية طب جامعة المنصورة ،وفصل البنين عن البنات فى بعض بين المدار س فى الفيوم ،وكذلك مايجرى فى محافظة الغربية من إقصاء للمرأة من المناصب القيادية بالمحافظة مثل رئيس المدينة أو رئيس القرية أو الحى بسبب التفسير الخاطىء للدين .

  • يساند المجلس القومى للمرأة الوقفة الإحتجاجية لعضوات هيئة النيابة الإدارية واللائى يصل عددهنّ إلى 1740 سيدة أى يمثلنّ نصف أعضاء الجمعية العمومية ، نظراً لما يراه من صحة المطالب المشروعة لهذه الهيئة القضائية فى استمرار استقلاليتها كأساس لضمان الحق ،والعدل ،والمساواة ،والأهداف التى نادت بها ثورة 25 يناير حمايةً للمكتسبات التى تحققت للشعب المصرى .

    كما يأتى تأييد المجلس القومى للمرأة لتلك الوقفة دعماً لإستقلال الهيئات القضائية المصرية ،وللمساواة بين المراكز القانونية لهذه الهيئات ،وللعاملات بهيئة النيابة الإدارية .

  • يؤكد المجلس القومي للمرأة تضامنه مع مطالب الاحزاب السياسية والجمعيات الاهلية والحركات والتحالفات النسويه بشأن المكتسبات التي حصلت عليها نساء مصر عبر العصور، والتي أكتسبت صفة "الحق الدستوري" ولابد من احترام نضال النساء المصريات من أجل اكتساب حقوقهن الطبيعية.. ويطالب المجلس القومي للمرأة بوجوب دستور منصف شأننا في هذا شأن كافة الدساتير الديمقراطية الحديثة، والتي استحقتها شعوبها بعد نضال وتضحيات طويلة من اجل اقامة مجتمع ديمقراطي متساو .. ومن هذا المنطلق يؤكد المجلس رفضه لصياغة المواد المقيدة للحريات وبالاخص مقترح المادة 36 الخاصة بالمرأة في باب الحقوق والحريات والواجبات العامة التي لا ترقى لمستوى توقعات الشعب المصري بشأن ترسيخ المساواه بين الرجل والمرأة، وان المادة بهذا الشكل تحتوي على الكثير من الالتفاف حول ترسيخ مبدأ المواطنة الكاملة والمساواه بين الجنسين دون تمييز فضلا عن انها تفقد وحدة واتساق النص الدستوري مع المواد الاخرى. وهو ما يمكن اعتباره تضارب وتعارض بين المرجعيات بشأن مبادئ الشريعة الاسلامية واحكامها، و ان المادة بهذا الشكل لا تتضمن أي الزام علي الدولة بمحاربة التمييز واعتباره جريمة يعاقب عليها.. كما انها تتعارض بشكل اكيد مع التزامات مصر بالمواثيق والتعهدات الدولية، وهو أمر له العديد من التداعيات على المستوى السياسي والاقتصادي والاجتماعي في المدى القريب والبعيد.

  •        فى إطار الإحتفال باليوم العالمى للمسنين ينظم المجلس القومى للمرأة غداَ ندوة بمقر مكتبة القاهرة الكبرى حيث تناقس الوضع العالمى والمحلى للمسنين، وبرامج الرعاية الموضوعة للإهتمام بهم والرؤية المستقبلية، والدور الذى يجب القيام به من أجل رعاية هذه الفئة من المجتمع،

       ويأتى الإهتمام بوضع المسنين فى مصر من منطلق الإحصاءات التى أوضحت أن نسبة المسنين فى مصر بلغت حوالى 6% من جملة سكان مصر كما أنه من المتوقع أن تصل نسبة السكان ( فى عمر 60 سنة فأكثر ) حوالى 9% بحلول عام 2015 ثم إلى 12% بحلول عام 2030.

     تهدف الندوة للتعرف على إحتياجات المسنين الإجتماعية والصحية ومدى مشاركتهم فى قوة العمل التى تختلف بإختلاف النوع حيث بلغت نسبة الذكور داخل قوة العمل حوالى 28% من إجمالى المسنين عام 2006 بينما بلغت نسبة المسنات داخل قوة العمل حوالى 3% من إجمالى الإناث المسنات فى نفس العام، بينما بلغت نسبة المسنين الحاملين لبطاقات التأمين الصحى حوالى 62% من إجمالى المسنين الذكور إلى حولى 35% من إجمالى المسنات الإناث بالإضافة إلى أن العديد منهم يعانى من الأمراض المزمنة .

         جدير بالذكر أن هذا الإحتفال يأتى نتيجة لمبادرات دولية حيث حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة الأول من اكتوبر يوما عالميا للمسنين وفى عام 2002 إعتمدت الجمعية العامة الثانية للشيخوخة خطة عمل مدريد الدولية المتعلقة بالشيخوخة.

  • أشاد المجلس القومي للمرأة بالنجاح الذى حققته الدكتورة سحر عبد الخالق حيث حققت قائمتها الفوز بإنتخابات نادى النصر الرياضى بمصر الجديدة ،لتصبح بذلك أول إمرأة مصرية تتولى هذا المنصب ،متمنياً لها التوفيق فى خدمة أهداف النادي وأعضاءه ، ووضع الخطط قصيرة المدى والخطط طويلة المدى من أجل تحقيق الأهداف المرجوة .

  •  

     بحث فرع المجلس القومى للمرأة بمحافظة جنوب سيناء بعد إعادة تشكيلة وتغيير 50 %من أعضائه وانتخاب المقررة والمقرر المناوب الأنشطة ذات الأولوية ،والتى تمثلت فى استكمال توثيق حالات الزواج القبلى بالمحافظة.

       وكان فرع المجلس بجنوب سيناء قد أولى إهتماما خاصا بتوثيق الزواج القبلى المنتشر فى المناطق النائية والصحراوية نظرا للأثاره السلبية التى تتم ثل فى ضياع حقوق المرأة وأبناءها ،وتمكن الفرع عقب ثورة 25 يناير من توثيق مايقرب من 400حالة ، وجارى العمل حاليا للإنتهاء من توثيق جميع حالات الزواج القبلى بمختلف المدن والقرى والتجمعات البدوية بالمحافظة .

    وعلى صعيد تنمية المرأة إقتصاديا والذى يمثل محور خطة عمل فروع المجلس القومى للمرأة خلال الفترة القادمة ،قام فرع المجلس بجنوب سيناء بإعداد برنامج تدريبى لتنمية وتطوير المنتجات التراثية والمشغولات والمنتجات الزراعية البيئية ،واستخدام التكنولوجيا الحديثة فى التسويق ،وفى هذا الصدد نظم الفرع برنامجا تدريبياً بالتعاون مع مركز جنوب سيناء لدعم المرأة ومن جمعية الأسر المنتجة لمجموعة من السيدات فى مجال إنتاج وتطوير المشغولات اليدوية ، كما شارك الفرع فى معرض تسويق المنتجات والذى نظمه الصندوق الإجتماعى مع غرفة المنشآت السياحية والغرفة التجارية بمناسبة يوم السياحة العالمى .

     

  • عقدت اللجنة الإقتصادية بالمجلس القومى للمرأة إجتماعها برئاسة الدكتورة حنان درويش مقرر اللجنة حيث عرضت ما تم فى زيارة الهيئة العامة للتنمية الصناعية بوزارة الصناعة والتجارة حيث تم التطرق إلى كيفية الإستفادة من قواعد البيانات الموجودة داخل كل محافظة والتعرف على أولويات كل محافظة من المشروعات التى يمكن تنفيذها على حسب طبيعة كل محافظة، والإطلاع على التجارب الدولية السابقة فى مجال المشروعات الصغيرة ، الى جانب المشاركة فى المعارض المتخصصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ، وكيفية تقديم الدعم المالى لهذه المشروعات، حيث تم الإتفاق على إبرام بروتوكول تعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية، والإعداد لإقامة دورات تدريبية خلال الفترة القادمة للتدريب على ترشيد الإستهلاك، وكيفية ادارة المشروعات الصغيرة

  • عقدت لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومى للمرأة اجتماعها برئاسة الدكتورة عزة هيكل مقررة اللجنة ، حيث ناقشت خطة عمل اللجنة خلال المرحلة القادمة والتى تتمثل فى مناقشة مقترح الجمعية التأسيسية للدستور للمواد الخاصة بباب الحقوق والحريات العامة وإبداء الملاحظات عليها، وإعداد كُتيب عن الإتفاقيات الدولية ( ماهيتها، تعريفها، وموقف مصر منها، والتعريف بإتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة " السيداو "، والإعلان العالمى لحقوق الطفل، كذلك مناقشة القضايا الانتقالية في الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالمرأة، وتنظيم عدد من الندوات التى تناقش هذه الإتفاقيات .

    على جانب اخر عقدت لجنة البيئة إجتماعها برئاسة الأستاذة أحلام الأسمر مقرر اللجنة حيث ناقشت إعداد مقترح برنامج تدريبى لتوعية السيدات بمنطقة الروبيكى ( المدابغ بسور مجرى العيون) حيث يجرى حاليا نقل المنطقة بأكملها لمدينة بدر حيث يتم إنشاء المدابغ طبقا للمواصفات الصحية والبيئية ولا يوجد وعى كامل لدى السيدات بالمنطقة بضرورة وأهمية هذا القرار نظرا للنسبة العالية التى تمثلها المرأة فى هذه المنطقة .

  • وجه المجلس القومى للمرأة أمس خطاب شكر الى السيد اللواء صلاح الدين المعداوى محافظ الدقهلية ، عبر فيه عن شكره لما قام به سيادته من مبادرة بتسيير دوريات أمنية بالمحافظة لحماية طالبات المدارس من التحرش، ويأتى هذا من منطلق اهتمام المجلس بهذه القضية التى تحتل مساحة كبيرة من إهتمامه .

    هذا ولقد أعرب المجلس عن تقديره لما أبداه سيادته من اهتمام بالغ لحماية هؤلاء الطالبات من التعرض للتحرش والحفاظ عليهن مما قد يعرضهن للإهانة أو يسيئ إليهن ، وهو الأمر الذى يرجع الى دوره النشط في الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين بالمحافظة، معربين عن أملنا في إقتداء جميع المحافظات بما قام به سيادته، و المساهمه في الحد من إنتشار هذه الظاهرة التى لا تتفق مع مبادئ واخلاق المصريين ولا مع تعاليمهم الدينية سواء الإسلامية أو المسيحية.

    هذا ولقد أكد المجلس عن استعداده التام للتعاون مع الساده المحافظين من خلال فروعه المنتشرة في مختلف أنحاء الجمهورية لمواجهة هذه الظاهرة والقيام بدوره في توعية المواطنين بخطورتها وأثرها النفسى والمعنوي على صحة المرأة.

  • اعلن المجلس القومى للمرأة عن تضامنه مع البيان الذى اصدره اطباء اخصائى امراض النساء والولادة الذين يمثلون اعضاء الجمعية المصرية لامراض النساء والولادة لرفض ممارسة ختان الاناث ، وذلك من منطلق شعورهم بالمسئولية تجاه صحة نساء مصر الطبية والنفسية بعد ما اثير اخيرا من دعوة لاجراء ختان الاناث بواسطة اطباء وكذلك الدعوة الى الغاء قانون تجريم الختان والذى صدر بعد جهود مضنيه على مدى سنوات طويله بذلتها وزارة الصحة والجمعيات الاهلية.

     وجاء فى ختام البيان مناشدة لاطباء مصر فى مختلف التخصصات وجميع مقدمى الخدمات الطبية بتوعية المواطنين بأضرار ختان الاناث وشرح هذه الاضرار للمواطنين كما يناشدون وزارة الصحة ونقابة الاطباء العمل على تطبيق قرار وزارة الصحة رقم 271 لسنة 2007 وكذلك تفعيل قانون تجريم ختان الاناث المادة رقم 242 مكرر من قانون العقوبات لسنة 2008 .

       هذا وقد شارك فى اصدار هذا البيان اساتذة امراض النساء والولادة بالجامعات المصرية واخصائى امراض النساء بمستشفيات وزارة الصحة والهيئات التابعة لها والمستشفيات التعليمية واطبار القوات المسلحة وهيئة الشرطة والاطباء العاملين فى القطاع الاهلى .

  •    شِهد إجتماع المجلس القومى للمرأة الأخير صدور قرار يقضى بتغيير أعضاء فروع المجلس فى المحافظات فى حدود النصف ،على أن تمثل معايير الكفاءة ،وتنوع الإختصاصات ،والقدرة على التفاعل مع إحتياجات المجتمعات المحلية أساساَ لإختيار أعضاء الفروع الجدد من النساء والرجال والشباب، وذلك إثراءَ للعمل فى تنمية المرأة والأسرة والنهوض بالمجتمع.

     هذا وقد تم إختيار أعضاء فروع المجلس بالمحافظات بناءً على الترشيحات الواردة من قِبل المحافظين ،ورؤساء الجامعات ،والأحزاب المختلفة ،والجمعيات الأهلية، على ان يتم انتخاب المقررة والمقرر المناوب من بين الأعضاء .

    تجدر الإشارة إلى أن أول إجتماع للفرع يتضمن التركيز على سبل رفع مستوى معيشة المرأة الفقيرة ومحو الأمية اتساقا مع خطة المجلس كما أقرها مجلس الوزراء فى مارس 2012 .

  • فى لقاء موسع أقامه المجلس القومى للمرأة أمس ،وضم عددا من الوزراء السابقين ،وقادة الفكر والرأى ،ورموز العمل الوطنى التنموى ،ناقش المجلس كيفية الإستفادة من المرأة كشريك فى التنمية الإجتماعية ،والإقتصادية .

         وقد تم خلال اللقاء تكريم الأستاذ/ حسن عباس حلمى عن جهوده الدائمة والواعية فى تنمية العمل الإجتماعى والإقتصادى الأهلى ،كما عرض قصة نجاحه حتى أصبح أهم مصدرى الأدوية إلى 16 دولة عربية وأجنبية ،كما صار يمتلك أكبر مصانع العالم فى إنتاج الأدوية .

    واختتمت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس اللقاء بالتأكيد على أن العمل الإقتصادى يقع عليه مسؤلية إجتماعية تجاه المواطنين ،مؤكدة على أهمية الإستفادة من التجارب الناجحة ،والتركيز عليها فى وسائل الإعلام حتى نعطى أمل للشباب والمواطنين .

    حضر اللقاء الدكتور حلمى الحديدى ،والدكتور إبراهيم فوزى ،والدكتور محمد فايق ،والدكتور أسامة الغزالى حرب ،والدكتور فؤاد عبد المنعم رياض ،والأستاذ جورج اسحاق ،والأستاذ محمد مطر ،والأستاذة فريدة الشوباشى ، والأستاذة دينا عبد الرحمن ،والأستاذة مها عبد الفتاح .

  •     أشاد المجلس القومى للمرأة بقيام وزارة الداخلية بإلقاء القبض على المتهم رمضان نصار قاتل " إيمان " "بقرية الكابلات "شرق النيل بأسيوط إثر قيامها بالدفاع عن نفسها عندما حاول المتحرش لمس أجزاء حساسة من جسدها ،وحاولت مقاومته فقام بقتلها ببندقية آلية .

    وأكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس على أن القاء القبض على المتهم يمثل بداية الردع لكل من تسول له نفسة إرتكاب مثل هذه الأفعال المُجرمّة .

       هذا ويهيب المجلس بوزارة الداخلية بتطبيق القانون رقم 11 لسنة 2011 والخاص بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات ، بصورة تقضى فى المادة 306 مكرر ( أ) بأن يعاقب بالحبس مدة لاتقل عن ستة أشهر ولاتجاوز سنتين وبغرامة لاتقل عن الفى جنية أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من تعرض لشخص بالقول أو بالفعل أو بإشارة على وجه يخدش حياءه فى طريق عام أو مكان مطروق .

       تجدر الإشارة إلى ان المجلس القومى للمرأة قد ظل يطالب على مدار ثلاث سنوات بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات ومنها ضرورة إيراد نص عقابى على أفعال التحرش،،وقد اسفرت تلك الجهود عن إصدار الأعلى للقوات المسلحة مرسوما بقانون يجرم التحرش.

  • صدر المجلس القومي للمرأة بيان بأهم المواد التي تتعلق بوضع المراة في الدستور الجديد ، من شانها الحفاظ على حقوق المراة المصرية به، وذلك في إطار المهمة القومية الملقاه على عاتقه في هذه المرحلة الدقيقة ، والذي كان تقدم به للجمعية التأسيسية للدستورو كافة المؤسسات المعنية ومؤسسات المجتمع المدني .

     وتأكيدا على رغبة المجلس في إدارة حوار مجتمعي مفتوح حول هذا المقترح يعتزم المجلس عقد ندوة تحت عنوان " وضع المراة في الدستور الجديد "لمناقشة البنود التي تضمنها البيان وكذلك مناقشة مقترح البنود المنشورة على الموقع الرسمي للجمعية والخاصة بباب الحقوق والحريات العامة .

      وذلك يوم الخميس الموافق 20 سبتمبر 2012 الساعة 7.00

     

  • noba1  بمناسبة الإحتفال "بيوم المرأة النوبية"، أرسل المجلس القومى للمرأة برقية تهنئة لكل امرأة نوبيه على أرض مصر، معرباً فيها عن مشاركته فرحتها بهذا اليوم الذي يأتي تكريماً لها على جهودها المتواصلة  ومشاركتها الرائدة والفعَاله في سبيل النهوض بمجتمعها ، مشيراً الى أن المرأة النوبية هي انعكاس لكل ماهو أصيل على أرض النوبة، متمنياً لها ولجميع نساء مصر دوام النجاح والتقدم الى الأمام .

         هذا ويستغل المجلس هذه المناسبة ويؤكد دعمه الكامل للمرأة النوبيه التى تعد أحد الدعائم الأساسية التى يرتكز عليها المجتمع النوبي ، مشدداً على دورها البارز في الحفاظ على المكون الثقافي والتراثي النوبي الذي يتميز به هذا الجزء من أرض مصر والذي يمثل جزء اساسي من نسيج الوطن لا يمكن الإستغناء عنه .

  • عقد المجلس القومى للمرأة برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أولى إجتماعات فرع المجلس بمحافظة القاهرة بعد إعادة تشكيله، ضمن سلسلة الإجتماعات التى تعقدها فروع المجلس بالمحافظات بعد إعادة تشكيلها .

        ناقش الإجتماع عرض رؤى الأعضاء لخطة عمل الفرع فى المرحلة القادمة، والتى تضع فى مقدمة اولوياتها التصدى للأمية وتوفير فرص عمل للمرأة للحد من الفقر، خاصةَ للأسر التى تعولها إمرأة، بالإضافة إلى الأنشطة الأخرى المتمثلة فى مجالات التوعية والتدريب فى مجالات الصحة والبيئة، وإعداد الكوادر النسائية لخوض الإنتخابات المحلية والتشريعية القادمة.

       هذا وقد عرضت رئيس المجلس إختصاصات الفروع طبقا للائحة الداخلية، للمجلس وناقشت مع أعضاء الفرع المحاور الرئيسية لخطة عمل المجلس التى وافق عليها مجلس الوزراء فى 16 مارس 2012 والقضايا ذات الأهمية وأليات التنفيذ بالتعاون مع الجهات التنفيذية والشعبية بالمحافظات، وأكدت على ضرورة تدعيم التعاون مع هذه الجهات لتحقيق أهداف المجلس فى النهوض بالأسرة المصرية .

       وقد وضع المجلس معايير الكفاءة والخبرة وتنوع الإختصاصات والقدرة على التفاعل مع إحتياجات المجتمعات المحلية أساساَ لإختيار أعضاء الفروع الجدد من النساء والرجال والشباب، إثراءَ للعمل فى تنمية المرأة والأسرة والنهوض بالمجتمع، وقد تم إنتخاب الأستاذة سعاد الديب مقررة للفرع، والمهندسة مريم رزق نصرى مقرراَ مناوباَ.

  •    يعقد المجلس القومى للمرأة غداً الخميس الموافق 20 سبتمبر 2012 ندوة بعنوان " وضع المرأة فى الدستور الجديد" بحضور الدكتور أيمن نور عضو الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ، والدكتورة منار الشوربجى عضو هيئة مكتب الجمعية التأسيسية ،والدكتورة منال الطيبى عضو الجمعية .

    وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن الندوة تأتى فى إطار الحملة التى يقودها المجلس لمناقشة المواد المُقترح تضمينها فى الدستور الجديد بشأن المرأة ،وإدارة حوار مجتمعى بشأنها،وخلق توافق شعبى عام للأخذ بتلك المقترحات وإدراجها ضمن الدستور الجديد ،قبل عرضه للإستفتاء الشعبى ،موضحة أن المجلس تعاون مع منظمات المجتمع المدنى ،والمؤسسات المعنية ،والمراكز البحثية ،والمؤسسة الإعلامية ،والخبراء حتى تم التوصل لتلك المقترحات.

    هذا وتتضمن الندوة عرضا للبيان الذى سبق وأن أصدره المجلس بشأن المواد التى يرى ضرورة تضمينها فى الدستور الجديد ،وحقوق المرأة المصرية التى يجب أن يتضمنها الدستور وذلك فى ضوء ماتم نشره على الموقع الرسمى للجمعية بشأن باب الحقوق ،والحريات العامة ، وكذلك أوراق عمل متكاملة حول ما انتهى اليه رأى اللجنة التشريعية بالمجلس فى كل أبواب الدستور وليست القاصرة على المرأة فقط، كما استعان المجلس بخبرة أعضاءه لإعداد اوراق عمل مرجعية تؤسس للمبادىء العامة التى يجب أن يتضمنها الدستور مثل ثقافة المساواة ،وعدم التمييز ، ومحاربة الموروثات الثقافية البالية .

       يشارك فى فعّاليات الندوة أعضاء المجلس القومى للمرأة ،وبعض أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ،وممثلى الأحزاب المصرية ،وممثلى الجمعيات الأهلية المعنية بالموضوع ،وممثلى الإتحاد النسائى النوعى ،ولفيف من الشخصيات العامة والإعلاميين .    

  • ashraf د. اشرف العربى : المجلس فى لجنة وضع الاطار الاستراتيجى لخطة الدولة

        اعرب الدكتور اشرف العربى وزير التخطيط والتعاون الدولى عن اهتمامه بالمرأة وتقديره لاهمية الدور الذى تقوم به فى المجتمع ، كما اعرب عن اهتمامه بالدور الذى يقوم به المجلس القومى للمرأة فى خدمة قضايا المرأة وتمكينها اقتصاديا والنهوض بها فى مختلف مجالات الحياه ، مشيرا الى انه كان يتعاون مع اللجنة الاقتصادية بالمجلس لمدة ست سنوات .

    جاء ذلك خلال لقاء الوزير امس مع السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة حيث ناقشا سبل التعاون بين الوزارة والمجلس لتنفيذ خطة المجلس ، حيث استعرضت السفيرة أهداف المجلس وإختصاصاته وخطة عمله بعد إعادة تشكيله والتى ترتكز على المرأة الفقيرة والمعيلة وتمكين المرأة اقتصاديا من خلال اقامة المشروعات الصغيرة ، وكذلك محاربة أمية المرأة والقضاء عليها في إطار زمنى محدد.

       كما اقترحت رئيس المجلس ان يتم ادماج المجلس فى المشروعات القومية بالدولة من خلال التركيز على مكون المرأة فيها ، وطالبت ان يكون المجلس ممثلا عند وضع ميزانية الدولة وخطط المحافظات حيث ان المجلس يمكن ان يمد الوزارة بالاحتياجات الفعلية للمرأة بصورة مباشرة وضربت مثل بذلك ان عدد من محافظات الصعيد ليس بها مستشفى متخصصة للنساء .

         كما طالبت السفيرة بتفعيل وحدات تكافؤ الفرص بالوزارت وعقد دورات تدريبية لمسئولى التخطيط فى الوزارات والمحافظات تتناول ادماج النوع الاجتماعى فى خطة الدولة .

       كما عرضت على الوزير شكاوى المواطنين من ارتفاع الفائدة والمغالاه فى الاوراق المطلوبة من المواطنين من جانب الصندوق الاجتماعى للتنمية مما يشكل عائق امام المرأة الفقيرة التى تسعى الى الحصول على قروض .

         وقد اكد الوزير ان الوزارة تقوم حاليا بوضع الاطار الاستراتيجى لخطة الدولة خلال العشر سنوات القادمة مؤكدا ان المجلس سوف يكون ممثلا فى هذه اللجنة .

       كما طالبت السفيرة من الوزير احياء حركة التعاونيات فى مصر والتى ازدهرت خلال الستينات من القرن الماضى وكانت تهدف الى تخفيف أعباء المعيشة على المواطنين من خلال الجهود الأهليةوتقوم على مقاومة الفقر وتحقيق السلام الاجتماعى.              

  •      أعرب المجلس القومى للمرأة عن استيائه الشديد جراء التصريحات التى صدرت عن السيد محمد سعد الأزهرى عضو اللجنة التأسيسية لوضع الدستور بشان انه من حق البنت الزواج وقتما بلغت ،حتى ولو كانت فى التاسعة .

         وتساءلت رئيس المجلس كيف لطفلة لم يكتمل نموها الجسماني أو العقلي أن تكون زوجة وأم وأن تُكون أسرة وهي لا تعرف المعنى السامي للأسرة ومقوماتها  فبدلاً من التفكير في كيفية مساعدة الفتيات فى الحصول على تعليم كاف يساعدهن على مواجهة صعوبات الحياة، بالإضافة إلى العمل على بناء شخصيتهن ليستطيعن فيما بعد تكوين أسرة على أسس سليمة ، أو العمل على إصدار قرارات للتخلص من الفقر المنتشر بين النساءـ ـــــ نفكر فى تزويجهنّ فى تلك السن المبكرة ،موضحة ان مصر وقعت على اتفاقية حقوق الطفل ،والتى تنص فى المادة الأولى على ان سن الطفولة 18 عام.

    واكدت السفيرة مرفت تلاوى على ظهور عدد من الأفكار والآراء لشخصيات مختلفة فى وسائل الإعلام تدعى العلم والمعرفة تحاول من خلالها الانتقاص من حقوق الطفل والمرأة وتم الحصول عليها بعد نزاع طويل مع المجتمع ومع الأفكار والعادات والتقاليد البالية المنتشرة بين أفراده .

  •    طالبت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة بأن تتضمن الدورات التدريبة التى تقدمها وزارة الدولة للتنمية الإدارية مكون عن المرأة يسهم فى تغيير النظرة السلبية السائدة تجاهها ، مقترحةً قيام الوزارة بمد وسائل الإعلام بإحصائيات حول معدل مشاركة المرأة فى الإنتاج وصنع القرار ، كما عرضت إرسال مبادىء بخصوص المرأة ،ووحدات تكافؤ الفرص وارتباطها بالتنمية فى الدولة .

    جاء ذلك خلال لقائها مع الدكتور احمد سمير الرافعى القائم بأعمال وزير الدولة للتنمية الإدارية ،حيث قامت بإمداده ببعض المواد عن المجلس لتتضمنها الدورات التدريبية التى تقدمها الوزارة ، وشددت رئيس المجلس على أن المرأة تمثل نصف المجتمع ،ومصدر من مصادر الثروة البشرية فى مصر ،موضحة أن الدول التى لاتُحسن استغلال المرأة تأتى فى مرتبة متاخرة فى تقارير التنمية البشرية الصادرة عن الأمم المتحدة .

  • تم عقد الإجتماع الأول لإعضاء فرع المجلس القومى للمرأة بمحافظة القاهرة بتشكيلة الجديد يوم الأثنين الموافق 17/9/2012 برئاسة السفيرة / مرفت تلاوى رئيس المجلس ضمن سلسلة من الإجتماعات المتتالية للفروع بهدف التعرف على الأعضاء الجدد بعد إعادة تشكيل فروع المجلس بالمحافظات لعام 2012 والتى تميزت بتنوع الإختصاصات والكفاءات والتوجهات الفكرية والثقافية من أبناء المجتمعات المحلية وقد أولى المجلس إهتماما خاصا بتواجد الشباب من الجنسين للمشاركة فى تنمية مجتمعاتهم وضم أعضاء فرع القاهرة نخبة من كافة التخصصات والخبرات المتميزة

  • قام المجلس القومى للمرأة بإعادة تشكيل فروع المجلس بالمحافظات لعام 2012 وذلك طبقا للقرارت الصادرة من السادة أعضاء المجلس القومى للمرأة كالآتى :-

    • تغيير 50% من أعضاء الفروع الحاليين
    • يتم إختيار الأعضاء والعضوات الجدد بناء ًعلى الترشيحات الواردة للمجلس من الجهات المختلفة كالسادة المحافظين، والجامعات، والجمعيات الأهلية، والأحزاب المختلفة كما شارك بعض السادة أعضاء المجلس فى تقديم ترشيحات تم أخذها فى الإعتبار عند الإختيار
    • يتم إختيار أو إنتخاب المقررة والمقرر المناوب بناء ً على رغبة الأعضاء
    • فى أول إجتماع للفرع يتم تحديد نشاط الفرع بما يتناسب وخطة المجلس كما أقرها مجلس الوزراء فى مارس 2012 أى التركيز على رفع مستوى معيشة المرأة الفقيرة ومحو الأمية
  • أدان المجلس القومى للمرأة قرار الدكتور السيد عبد الخالق رئيس جامعة المنصورة ، والدكتور ايهاب  سعد عميد كلية الطب بالجامعة بشأن فصل الطلاب عن الطالبات داخل المدرجات.

    وأوضحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن جميع المبررات التى سيقت فى هذا الشأن كانت غير مقبولة حتى وأن كانت بناءً على رغبة الطالبات، مضيفة أنه كان من الأحرى على إدارة الجامعة اتخاذ قرار يضع ضوابط ونظم داخل المدرجات ويُحيل من يخترق ذلك النظام إلى التحقيق .

  • وصفت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة الفيلم المسىء للرسول ( صلى الله علية وسلم ) بالعمل المنحط ،والإستفزازى ، والمثير للاستياء ،كما انه ينم عن شخصية غير سوية وحاقدة تريد اشعال الفتنة وإثارة القلاقل بين المسلمين والمسيحيين .

    وطالبت السفيرة المسلمين جميعا بمواجهة تلك الاستفزازات بالسعى الدءوب إلى توضيح عظمة الإسلام وسماحته ،ورفضه التام للعنصرية.

  •    يعقد المجلس القومى للمرأة يوم الخميس الموافق 20 سبتمبر 2012 ندوة بعنوان " وضع المرأة فى الدستور الجديد" بهدف مناقشة أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور للبيان الذى سبق وأن أصدره المجلس بشأن المواد التى يرون ضرورة تضمينها فى الدستور الجديد ،وحقوق المرأة المصرية التى يجب أن يكفلها الدستور وذلك فى ضوء ماتم نشره على الموقع الرسمى للجمعية بشأن باب الحقوق ،والحريات العامة .

    ومن المُنتظر أن يتحدث خلال الندوة الدكتور أيمن نور وكيل الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ،وكل من الدكتورة منار الشوربجى ،والدكتورة منال الطيبى عضوتى الجمعية .

       يشارك فى فعّاليات الندوة أعضاء المجلس القومى للمرأة ،وبعض أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ،وممثلى الأحزاب المصرية ،وممثلى الجمعيات الأهلية المعنية بالموضوع ،وممثلى الإتحاد النسائى النوعى ،ولفيف من الشخصيات العامة والإعلاميين .

  •      يمثل مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها حلقة وصل بين المجلس القومي للمرأة ونساء مصر ممنّ يعانينّ من مشكلات تتعلق بأي شكل من أشكال التمييز ضدهنّ ،أو تعرضهنّ لاى ممارسات تتعارض ومبدأ المساواة وتكافؤ الفرص الذي يكفله الدستور ،

          هذا وقد تلقى المكتب خلال الفترة من يناير – أغسطس 2012 ( 2899) شكوى منها 91.9% شكاوى فردية ،و8.1 % شكاوى جماعية ، وقد جاء (90.7%) عن طريق المقابلة الشخصية ،و(7.2%) عن طريق الهاتف .

       جاء فى مقدمة الشكاوى الواردة للمكتب شكاوى الأحوال الشخصية بنسبة (46.4%) تصدرتها شكاوى الإرشادات الأسرية نسبة 13.46% ، ثم دعاوى الخلع بنسبة 12.52% ،ثم دعوى تنفقة زوجية وصغار بنسبة 12.44% ثم دعاوى نفقة صغار بنسبة 10.64% .

    وجاء فى المرتبة الثانى من الشكاوى الواردة للمكتب شكاوى الضمان الإجتماعى بنسبة 28.8 % ،وتلاها فى المرتبة الثالثة شكاوى العمل بنسبة 4.8 % ،ثم فى المرتبة الرابعة الدعاوى الجنائية بنسبة 3.3 % هذا وقد وردت النسبة الأكبر من الشكاوى من محافظة القاهرة بنسبة 14.4% وتلتها الأقصر بنسبة 7.8 % ،ثم أسوان بنسبة 7.6 % ، وأسيوط بنسبة 6.8 % .

  • hesham.jpgأكد الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء على تقديم دعمه السياسي والمادى للمجلس القومى للمرأة بصفته الآلية الوطنية الحكومية لتنمية المرأة المصرية ، جاء ذلك خلال لقاءه أمس الجمعة 14/9/2012 مع السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة .

    حيث عرضت السفيرة أهداف المجلس وإختصاصاته وخطة عمله بعد إعادة تشكيله والتى وافق عليها مجلس الوزراء السابق ،والتى ترتكز على المرأة الفقيرة والمعيلة في القرى والنجوع، وكذلك محاربة أمية المرأة والقضاء عليها في إطار زمنى محدد.

    هذا وقد أشار الدكتور قنديل الى معرفته التامة بهموم ومشاكل المرأة من خلال الواقع الفعلى ، كما أكدسيادته على دعمه لمشروعات المجلس القومى للمرأة في مجال تقليل الفقر ومحاربة الآمية ، وطالب المجلس بوضع مشروعات تنفيذية لتقديم دعمه الكامل له.

    هذا وقد أثارت السفيرة مرفت موضوع وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات والتى تهدف الى إزالة كافة أشكال التمييز ضد المرأة في العمل ، وكذلك جميع المعوقات أمام المرأة العاملة وطالبته بمساندة الحكومة لهذه الوحدات ، وكذلك ظاهرة التحرش وانتشارها في الفترة الأخيرة وخطة المجلس لمحاصرتها، هذا وقد طالب قنديل بضرورة التوعية بخطورة هذه الظاهرة وضرورة القضاء عليها .

  • أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على أن المجلس يبذل جهودا حثيثة من أجل تحقيق وضع منصف للمرأة فى الدستور مؤكدة على ان الدستور يعد وثيقة الوطن ومن ثمّ لابد أن يكون عقداً إجتماعياً حقيقياً لشعب بأكمله ،يرعى نصيباً عادلاً لكل المواطنين على السواء فى الحرية والمساواة ،مشيرة إلى ان المجلس قد أعد بيانا تم توجيهه لأعضاء اللجنة التأسيسية لوضع الدستور بشأن المواد التى يرون ضرورة تضمينها فى الدستور الجديد ،وسبل التغلب على التمثيل الهزيل للمرأة فى المناصب القيادية ،منوهة أن المجلس طالب بالإبقاء على المواد 2.8.9.10.11.8،40 من دستور 1971 والخاصة بالمرأة ،والأسرة ،والحريات العامة.

  • تابع المجلس القومى للمرأة بإستياء شديد الحادث المروع الذى تعرضت له الفتاة إيمان مصطفى محمد بقرية الكابلات شرق النيل بأسيوط،إثر قيامها بالدفاع عن نفسها ضد أحد المتحرشين الذى حاول لمس أجزاء حساسة من جسدها ،وحاولت مقاومته فقام بقتلها ببندقية آلية .

     ويهيب المجلس بوزارة الداخلية بسرعة إلقاء القبض على مرتكب تلك الجريمة النكراء لردع كل من تسول له نفسة إرتكاب مثل هذه الأفعال المُجرمّة، كما ان المجلس سيتكفل بتوفير المساعدة القانونية لأسرة الضحية عبر فرع مكتب شكاوى المرأة بمحافظة أسيوط ، علاوة على إجراء دراسة حالة على أسرة الضحية للوقوف على أوجه المساعدة التى يمكن تقديمها .

     ويناشد المجلس أئمة المساجد ،والكنائس ،والمدارس بضرورة نشر الوعى بحرمة جسد المرأة وعدم المساس بها معنويا أو جسديا وهو الأمر الذى لن يتأتى إلا تغيير الثقافة السلبية السائدة تجاه المرأه.  

  • اعتمدت لجنة المنظمات غير الحكومية بالمجلس القومى للمرأة برئاسة الدكتور نبيل صموئيل خطة عملها خلال الفترة من سبتمبر 2012 الى يونيو 2013.

       حيث تضمنت الخطة عقد عدد من الندوات للجمعيات الأهلية العاملة في مجال المرأة والمنتشرة على مستوى الجمهورية للتعريف بالدستور الجديد وما يمكن أن يصدر عنه من تعديل للقوانين أو ما سيتم إعتماده من قوانين جديدة ،كما سيتم عقد ورش عمل حول بناء الثقافة والتوعية للمرأة، فضلاً عن تنظيم عدد من الندوات حول القضايا المثارة في المجتمع مثل "كيفية مواجهة التحرش" و" حق المرأة في تولى المناصب القيادية في الدولة " وغيرها من القضايا الهامة ،كما أن اللجنة ستبدأ في إعداد برنامج للتعاون مع الجمعيات الأهلية على مستوى الجمهورية في كيفية ادارة المشروعات الصغيرة للمرأة .

  • 20120910 026

    شهدت رئيس المجلس القومي للمرأة، السفيرة مرفت تلاوي، لقاء الجمعية المصرية البريطانية للأعمال؛ حيث عرضت وضع المرأة المصرية بعد ثورة يناير.وقالت تلاوي خلال اللقاء: ''إن خطة عمل المجلس ورؤيته ورسالته   تكمن في عمل شراكة وتأثير فعال في صياغة السياسات والبرامج المتصلة بتكوين المرأة المصرية واستدامة تنميتها وتحديد الأدوار الفاعلة التي تدعم مشاركتها في التحول الإيجابي للمجتمع على   كافةالأصعدة''.وأضافت: ''أنه من أجل وضع منصف للمرأة في الدستور يبذل المجلس جهودًا حثيثة في هذا المجال حيث أعد المجلس بيانًا تم توجيهه لأعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور طالب فيه معالجة ما اسماه بالتمثيل الهزيل للمرأة في المجالس والمناصب القيادية، ومراعاة ذلك في الدستور الجديد بحيث تتواجد المرأة بالمجالس النيابية والمحلية ومجالس النقابات''.وأشارت إلى أن المجلس شدد في بيانه على الإبقاء على المواد الخاصة بالمرأة والأسرة والحريات العامة كما وردت في دستور 1971، ومنها المواد 2، و8، و9، و10، و11، و40، مؤكدةً أن الإبقاء على المادة الثانية من دستور 1971 خيار لا رجعة فيه، مطالبةً بعدم تكرار نص المادة أو وضع تفسير له في مواد أخرى.

  • شارك المجلس القومى للمرأة فى فعاليات ورشة العمل التى عقدها مركز العقد الإجتماعى أمس حول الحوار الدستورى، يأتى ذلك فى إطار مبادرة التوعية بالدستور وضمان مشاركة مجتمعية واعية وبناءة فى عملية وضع الدستور المصرى الجديد، ودعم بناء توافق عام بين كافة أطياف المجتمع المدنى من خلال إدارة حوار موضوعى حول القراءة الأولى لأبواب مشروع الدستور المصرى الجديد .

    هدف اللقاء للتعرف على رؤي الباحثين والخبراء المتخصصين ونشطاء المجتمع المدنى فيما يتعلق بمقترح الدستور المصرى الجديد ومحوره الأساسى " باب الحقوق والحريات والواجبات العامة " لوضع الأسس الموضوعية لمناقشة وتقييم المواد الدستورية المقترحة مع اللجنة التأسيسية للدستور.

  • تعكف اللجنة التشريعية بالمجلس القومى للمرأة خلال خطتها فى الفترة من يوليو 2012 –يوليو 2013 على النظر فى إزالة المعوقات التشريعية والإدارية التى تعوق تنفيذ القوانين فيما يخص المرأة ، وصرح المستشار سناء خليل مقرر اللجنة أن خطة عمل اللجنة تتضمن كذلك بحث مدى مواءمة التشريعات المصرية للإتفاقيات الدولية المنضمة لها مصر ،كما تسعى اللجنة إلى النظر فى إتفاقيات حقوق الإنسان وإتفاقيات العمل الدولية التى لم تنضم لها مصر .

  •      أكدت السفيرة / مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة، أن المجلس مازال يوالى بإهتمام متابعته للمستجدات الخاصة بقضية المواطنة المصرية / نجلاء وفا المحبوسة بالمملكة العربية السعودية، من منطلق الدور المحورى للمجلس ودفاعه عن المرأة المصرية داخل وخارج مصر.

    حيث بادر المجلس فى حينه بمناشدة السيد الدكتور / محمد مرسى رئيس الجمهورية أثناء زيارته للمملكة العربية السعودية للتدخل وإيجاد حل سريع لمشكلة المواطنة المصرية كما سبق وتدخل لدى السلطات السودانية للإفراج عن الصحفية شيماء عادل.

  • index اشاد المجلس القومي للمرأة بالانجاز العظيم الذى حققته الرباعة  العالمية فاطمة عمر التى حصلت على الميدالية الذهبية الاولى للسيدات فى منافسات رفع الاثقال وزن 56 كيلو فى الدورة البارالمبية لمتحدى الاعاقة التى اقيمت فى لندن 2012 محققة رقما عالميا جديدا قدره 143 كيلو .

    هذا وتعد الرباعة العالمية فاطمة عمر صاحبة الانجاز الكبير حالة يصعب تكرارها استنادا لما حققته من انجازات وذهبيات فى دورات سيدنى واثينا وبكين البارالمبية السابقة.

    هذا وقد أشاد المجلس بالمستوى المتميز الذى ظهرت عليه البطلة المصرية ونجاحها فى تحقيق هذا الرقم القياسى.

  • عقدت لجنة التعليم والتدريب بالمجلس القومى للمرأة إجتماعها الدورى برئاسة الدكتور أحمد زايد مقرر اللجنة حيث اعتمدت اللجنة خطة عملها المقترحة خلال الفترة من سبتمبر 2012 الى يونيو 2013 ،والتى تشمل على عدد من الأنشطة متمثلة في إعداد عدد من الدراسات حول صورة المرأة في مناهج التعليم ، والقيم المثالية للعملية التعليمية والعقبات التى تعوق عملية محو الأمية لدى الإناث .

  •      عقدت لجنة مقررى اللجان بالمجلس القومى للمرأة أمس إجتماعها برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس حيث ناقشت اللجنة تواصل وتفعيل العمل فى فروع المجلس بالمحافظات وتنظيم برنامج للقاءات الجماهيرية للتوعية بمواد الدستور الجديد وشرح رؤية المجلس في البنود الخاصة بالمرأة التي يجب ان يتضمنها، كما تناقش لجان المجلس مقترح المواد الخاصة بباب الحقوق والحريات العامة وغيرها من المقترحات الموجودة على الموقع الاليكتروني للجمعية التأسيسية لإعداد الدستور وإبداء الملاحظات عليها وعرضها فى اللقاءات الجماهيرية ، كذلك تتولى اللجنتين التشريعية والمشاركة السياسية إعداد كتيب مبسط للتعريف بالدستور بصفة عامة وأهميته و أبوابه المختلفة وبنوده المقترحة قبل الاستفتاء عليه لتوزيعها في اللقاءات الجماهيرية التي سينظمها المجلس في المحافظات.

  • {jcomments on}بالإشارة لما نشرته صحيفة التحرير بتاريخ 5/9/ 2012 منسوباً للدكتورة أميمة كامل مستشار رئيس الجمهورية فإن المجلس القومى للمرأة يود أن يوضح أن مثل هذه التصريحات تمثل :

    1-  اعتداءً على كرامة النساء المصريات

    2-  تدخلاً غير مقبول في شئون الفتوى الدينية من غير أهلها .

    3- مخالفاً للمواثيق الدولية التى وقعت عليها مصر وفي مقدمتها العهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية الذي يؤكد على الحق في سلامة الجسد وعدم التمييزبين الرجال والنساء وحرية الفكر والمعتقد فضلاً عن مخالفة اتفاقية إزالة كافة أشكال التمييز ضد المرأة " إعلان الأمم المتحدة منع العنف ضد المرأة "

    4- ارتباطاً بين قضية الختان والدين لا يصح الربط بينهما لأن إيمان الإنسان وإقامة مثل هذا العمل لا يتفقان فضلاً عن أنه يمثل إهانة كبيرة للمرأة في دينها وعقيدتها وإيمانها .

    وإذا لم يكن ما نشر صحيحاً فإن المجلس يرى ضرورة نشر تكذيب في نفس الصفحة وذلك عملاً بحق الرد

  • {jcomments on}

    dostourويطالب بترسيخ مبدأ المساواة فى جميع الحقوق و الحريات

    ومعالجة التمثيل الضئيل للمرأة فى كل المجالس والمناصب القيادية؛

    وإقرار سياسات اقتصادية واجتماعية وثقافية تراعي الفقراء والمهمشين

     

        



    عقد المجلس القومى للمرأة برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس مؤتمراً صحفيا لعرض رؤيته ومقترحاته بشأن المواد الدستورية التى يجب أن يتضمنها الدستور الجديد بشأن المرأة .

    وأوضحت رئيس المجلس أن المؤتمر استهدف الإعلان عن بيان المجلس والذى توافق عليه الأعضاء بشأن المواد التى يرون ضرورة تضمينها فى الدستور الجديد منوهة أن المجلس بصدد إرسال هذا البيان للمستشار حسام الغريانى رئيس الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ،مؤكدة على ان الدستور يعد وثيقة الوطن ومن ثمّ لابد أن يكون عقداً إجتماعياً حقيقياً لشعب بأكمله ،يرعى نصيباً عادلاً لكل المواطنين على السواء فى الحرية والمساواة .

  •      يعقد المجلس القومى للمرأة برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس مؤتمراً صحفيا غداً الأربعاء الموافق 5 سبتمبر 2012 لعرض رؤيته ومقترحاته بشأن المواد الدستورية التى يجب أن يتضمنها الدستور الجديد بشأن المرأة ،وذلك بقاعة المؤتمرات بالمجلس الأعلى للثقافة .

       وأكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن الدستور يعد وثيقة الوطن ومن ثمّ لابد أن يكون عقداً إجتماعياً حقيقياً لشعب بأكمله ،يرعى نصيباً عادلاً لكل المواطنين على السواء فى الحرية والمساواة ، مضيفة أنه ينبغى أن يرسخ الدستور بناء مصر الديمقراطية التى يسودها الحق والقانون ،وان يعبر بحق عن مبادىء ثورة 25 يناير وأهمها الحرية والكرامة الإنسانية ،والعدالة الإجتماعية ،والمساواة ،والفرص المتكافئة للجميع .

    كان المجلس القومى للمرأة قد قام بارسال رؤيته بشأن المبادئ الحاكمة التى يجب ان يتضمنها الدستور المصرى القادم إلى المستشار حسام الغريانى رئيس الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ،وذلك فى إطار اختصاصاته ووفاء بمسئولياته تجاة المرأة المصرية ،وحقها بالمشاركة فى تنمية مجتمعها وتقدمه والتى تصب فى صالح مصر ومستقبلها .

  • المجلس القومي للمرأة سوف يعقد مؤتمراً صحفياً يوم الاربعاء الموافق 5/9/2012الساعة 11صباحاً، وذلك بقاعة المؤتمرات_ بالمجلس الأعلى للثقافة_ بدار الأوبرا

  • قرر مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس القومى للمرأة واتساقا مع الظروف التي تشهدها البلاد حاليا إتباع منهجية جديدة لسير العمل ، تمثلت في قيام عدد من محامي المكتب بزيارات للجمعيات الأهلية المعنية بشئون المرأة  بالمحافظات لتقديم  خدمة المساعدة القانونية ، كذلك تطبيق مفهوم المحامى المتنقل بالمحافظات حيث يتوجه المحامى إلى القرى والنجوع ليصل للشاكيات في أماكنهنّ،كما يقوم محامو المكتب بإجراء زيارات دورية لمحاكم الأسرة ومكاتب تسوية المنازعات.

  •          في إطار اختصاصات المجلس القومي للمرأة والتي يأتي في مقدمتها وضع مشروع خطة قومية للنهوض بالمرأة وحل المشكلات التي تواجهها ، قام المجلس بوضع مقترح الخطة الخمسية للنهوض بالمرأة المصرية 2012-2017 علي مستوي محافظات الجمهورية حيث تناولت المشروعات الأكثر أهمية من حيث الأثر التنموي والمردود الاجتماعي والاقتصادي . واعتمد هذا المقترح علي المشروعات الجديدة التي تهدف للنهوض بالمرأة ببرامج الصحة و التعليم و مكافحة الفقر و الرعاية الاجتماعية ... ومشروعات اخري مستكملة من الخطة السابقة 2007-2012 ، بهدف تحقيق اقصي استفادة للمرأة من المشروعات المنفذة بكل محافظة

  •    أرسل المجلس القومى للمرأة خطاباً الى السيد أحمد القطان السفير السعودى بالقاهرة طالب خلالها السفارة السعودية بالقاهرة ببحث حالة السيدة نجلاء يحيى وفا , وإمكانية وقف متابعة العقوبة الخاصة بجلدها ،كما طالب المجلس بموافاته بجريمة وعقوبة وملابسات اعتقال المواطنة المصرية والحكم عليها ،وذلك نظراً لعدم وجود إدانة كما ورد بالأخبار المنشورة بوسائل الإعلام .

       و كانت وسائل الإعلام قد نشرت مؤخرا إلقاء القبض على المواطنة المصرية نجلاء وفا بالسعودية ،واحتجازها تعسفيا بدون محاكمة لمدة سنة و8 أشهر , ثم أصدرت المحكمة الجزئية بالرياض حكماً عليها بتاريخ 14/6/2011 بالحبس لمدة خمس سنوات و 500 جلدة ،وتم تنفيذ300 جلدة من العقوبة الموقعة عليها بواقع 50 جلدة أسبوعياً بسجن الملز , ويتبقى 200 جلدة ".

  •    أرسل المجلس القومى للمرأة خطاباً الى السيد محمد كامل عمرو وزير الخارجية طالب خلاله - وفقاً لإختصاصاته وكونه الآلية الوطنية الحكومية المنوط بها الدفاع عن المرأة المصرية داخل وخارج مصر، وزارة الخارجية المصرية بالتدخل بشكل فورى وعاجل لبحث مشكلة القبض على المواطنة المصرية نجلاء يحى وفا , وإيجاد حل سريع لها مع الجانب السعودى ،ووقف متابعة تنفيذ جلد المواطنة المصرية المذكورة .

       وكانت وسائل الإعلام قد نشرت مؤخرا إلقاء القبض على المواطنة المصرية نجلاء وفا بالسعودية واحتجازها تعسفيا بدون محاكمة لمدة سنة و8 أشهر , ثم أصدرت المحكمة الجزئية بالرياض حكماً عليها بتاريخ 14/6/2011 بالحبس لمدة خمس سنوات و 500 جلدة ،وتم تنفيذ300 جلدة من العقوبة الموقعة عليها بواقع 50 جلدة أسبوعياً بسجن الملز , ويتبقى 200 جلدة

  •    قدمت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة الشكر للجنة العليا للإنتخابات على المجهود الذي قدمته أثناء الإنتخابات الرئاسية الأخيرة في ظل وجود كثير من المعوقات منها قلة الميزانية المتاحة ،وعدم وجود كوادر مدربة ولديها خبرة في أجهزة الدولة الأخرى المساعدة لعمل اللجنة ، وضيق الوقت المتاح للجنة ، جاء ذلك خلال الندوة التى عقدتها اللجنة العليا بالتعاون مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة ((UNDP أمس بمحافظة الإسكندرية والتى استهدفت تحليل ومراجعة واستخلاص الإيجابيات والسلبيات من الانتخابات الرئاسية والخروج بنتائج محددة.

  •      تابع المجلس القومى للمرأة بإستياء شديد إنتشار ظاهرة التحرش بالفتيات بصورة لافتة للنظر خلال أيام عيد الفطر المبارك بصورة وصلت إلى حد تخوف بعض الأسر من نزول بناتهّن إلى الشوارع.

        ويهيب المجلس بوزارة الداخلية بتفعيل قانون التحرش وتطبيقه على هؤلاء البلطجية والمتحرشين ،وسرعة القبض عليهم ،وتعقبهم من أجل اعاده الأمن والأمان للشارع المصرى ، وحتى لا يُفلت من العقاب من أجرم فى حق وشرف المرأة المصرية ،وتجدر الإشارة إلى أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة كان قد أصدر مرسوما بقانون رقم 11 لسنة 2011 والخاص بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات ، بصورة تقضى فى المادة 306 مكرر ( أ ) بأن يعاقب بالحبس مدة لاتقل عن ستة أشهر ولاتجاوز سنتين وبغرامة لاتقل عن الفى جنية أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من تعرض لشخص بالقول أو بالفعل أو بإشارة على وجه يخدش حياءه فى طريق عام أو مكان مطروق.

  • "على الدولة ان تكفل توفيق المرأة بين الالتزامات الاسرية والحق في العمل والمشاركة في الحياة العامة دون قيود قانونية او مادية من اي نوع " يعد أحد المطالب الأساسية التى طالبت المرأة المصرية بإدراجها ضمن الدستور الجديد  .

      جاء ذلك وفقاً لإستطلاع الرأى الذى أجراه المجلس القومى للمرأة بفروعه بكافة محافظات الجمهورية  ،كما طالبن أن يُنص في دستور مصر الجديد علي إقرار مبدأ دستوري لرعاية المرأة المعيلة ذات الاحتياجات الخاصة.

         هذا وقد أكدت ورش العمل التي كثفتها فروع المجلس بالمحافظات في الفترة الاخيرة علي الالتزام بعدم النكوص أو الردة عن المكتسبات التي انجزتها المرأة علي المستوي التشريعي قبل ثورة 25 يناير 2011 مؤكدين أن هذا جاء نتيجة كفاح طويل عبر السنين.

    وأشارت السفيرة/ مرفت تلاوي رئيس المجلس إلى اتفاق الآراء بالمحافظات علي ترسيخ وتعميق المواطنة في المجتمع كقاعدة اساسية ثابتة، وضرورة إضافة مادة جديدة في قاعدة المساواة امام القانون مثل الوضع الاجتماعي أو المالي او الفئوي، وتجريم كل سبب للتفرقة علي وجه العموم دون حصر.

     

  • يعتبر العمل على تطوير مهارات المرأة وخلق روح الابتكار لديها هي من الاهداف الأساسية التى يسعى مركز تنمية مهارات المرأة بالمجلس القومى للمرأة إلى تحقيقها على أرض الواقع،ومن هذا المنطلق وضع المركز خطته لعام 2012 ـــ 2013، متضمنة تنفيذ عدد من الدورات  التدريبية بهدف رفع المهارات القيادية للمرأة العاملة ، وتتناول هذه الدورات عدد من الموضوعات منها  " كيفية حل المشكلات وإتخاذ القرار، وتنمية مهارات الإدارة العلمية، ومفاتيح تطوير الذات، وأساليب التحفيز فى العمل، وتكافؤ الفرص وتوفير بيئة عمل أمنة، وأهمية المهارات القيادية فى مجال العمل، وفن إدارة الوقت، وبناء فريق العمل الفعال .... ".

  • يعكف المجلس القومى للمرأة خلال الفترة الحالية على تأسيس علاقات تعاون مع المراكز البحثية المختلفة ، والمكتبات ،والجامعات للإطلاع على أحدث الأبحاث والدراسات والمحلية ،والإقليمية ،والدولية التى تتناول موضوعات وقضايا المرأة  من خلال الدخول إلى مكتباتهم الإلكترونية  ،ليصبح ملما بكافة تلك البحوث والدراسات واحدث الابحاث العلمية ، وعلى جانب أخر يصبح المجلس عبر مكتبته مرجعاً للباحثين الآخرين .

  • يواصل المجلس القومى للمرأة دوره فى التوعية بحقوق المرأة ومشكلاتها من خلال إصدار عدد من الكُتيبات الجديدة التى تتضمن  التوعية بحقوق المرأة الإنسانية التى تُعد حجر الزاوية لمشاركتها فى الحياة الإجتماعية والسياسية والإقتصادية والثقافية والإهتمام بتوعيتها بحقوقها القانونيةـ، من هذه الإصدارات  كُتيب المستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا الذى يحمل عنوان " الحقوق الدستورية للمرأة المصرية " .

  • hedadباسم نساء مصر ينعى المجلس القومى للمرأة بمزيد من الحزن والأسى شهداء مصر من جنود القوات المسلحة الأبرار الذين فقدوا أرواحهم  نتيجة عمل إجرامى إرهابى أثم لا دين له  وإذ يعبر المجلس عن إستنكاره وإدانته ورفضه لهذا العمل الوحشى الغادر ويتقدم المجلس وفروعه وأعضاؤه وأمانته العامة بخالص تعازيهم لأمهات وزوجات وأبناء أهالى الشهداء.

    سائلين الله أن يدخلهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان

  • 7878 286886378

    صرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عقب لقائها بالرئيس محمد مرسى أمس أن الرئيس أعلن  مساندته للمرأة والمجلس القومى للمرأة سياسياً ومالياً بوصفه المؤسسة القومية المعنية باقتراح السياسات والتشريعات الخاصة بالمرأة  ،مضيفة أن الرئيس طلب من المجلس أن تتماشى خطتة مع أهداف الحكومة الجديدة ومصر مابعد ثورة 25 يناير ،حيث أن المجلس وما يمثله من نصف المجتمع عليه مسؤلية فى إنجاح خطة التنمية وتحقيق العدالة الاجتماعية ،والاهتمام بالمرأة الفقيرة والريفية والمعيلة والمهمشة ،والتى يتبناها رئيس الجمهورية ،وانها عرضت على سيادته  دور المجلس وأنشطته وهيكله الإدارى حيث ان المجلس لديه 27 فرعا ،ومكتبا لشكاوى المرأة بجميع المحافظات ، كما أن لديه 17 مركزا لتنمية مهارات المرأة ، و11 لجنة دائمة تضم الخبراء والمتخصصين من جميع التخصصات .

  • يواصل المجلس القومى للمرأة تعاونه مع وحدات تكافؤ الفرص بالوزارات والبالغ عددها 32 وحدة والتى أٌنشأت بمبادرة من المجلس للتعرف على المشاكل التى تواجه المرأة العاملة فى العمل .

        تهدف هذه الوحدات للتأكيد على ممارسة المرأة لحقها الدستورى فى المساواة ، وإعداد قواعد بيانات عن العاملين بالوزارات والأجهزة التابعة لها مصنفه حسب النوع الإجتماعى، وحصر ودراسة المشكلات التي تتعرض لها العاملات بالوزارات نتيجة للتمييز في النوع الإجتماعى وحل هذه المشكلات، وتوثيق البيانات والمعلومات والدراسات والبحوث التى تعكس واقع المرأة العاملة بالوزارة وتحديد احتياجاتها، والعمل على حصول المرأة على حقوقها في مجالات الترقى.

  •  

    استعداداً للإنتخابات المحلية القادمة، عقد المجلس القومى للمرأة عدداً من الدورات التدريبية لرفع وتعزيز قدرات ومهارات السيدات الراغبات في خوض الإنتخابات المحلية  واللائى ينتمين لأطياف وتيارات سياسية مختلفة .

    وقد ناقشت المحاضرات دور المجالس المحلية وأهميتها والمبادئ الدستورية والقانونية المتصلة , وكيفية التواصل مع الإعلام , ومهارات الإتصال الفعال , وفن القيادة , والقدرة على التفاوض – كما تناولت أيضاً أهمية المجتمع المدنى , والتعريف بكيفية مشاركة المرأة فى الحياه السياسية بالأضافة لنماذج محاكاة للمجالس المحلية.

    ولقد استهدفت الدورات السيدات من مختلف طوائف المجتمع مثل الجمعيات الأهلية , والنقابات ، والأحزاب السياسية المختلفة بالإضافة الى عدد من القيادات الطبيعية .

    هذا وقد قرر المجلس إقامة مجموعة مكثفة ومتخصصة من الدورات المتقدمة فى الفترة الحالية للسيدات الراغبات فى خوض الإنتخابات النيابية القادمة , وإقتراح برامج تدريبية أخرى تتلاءم وواقع إحتياجات المجتمع .  

       تجدر الإشارة الى أنه قد شارك في الدورات التدريبية نخبة مميزة من الخبراء والمتخصصين والوزراء السابقين مثل د / أحمد جمال الدين وزير التعليم الأسبق , المستشار محمد عبد العزيز الجندى وزير العدل الأسبق , ومحافظى جنوب سيناء والوادى الجدي

  •    نظم المجلس القومى للمرأة العديد من ورش العمل بجميع فروعه بالمحافظات لتلقى الآراء حول مطالب واحتياجات المرأة المصرية في دستور مصر الجديد ،وقد قام المجلس بإرسال هذه المقترحات الى الجمعية التأسيسية لوضع الدستور.              

         ولقد صرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أن من أبرز هذه المطالب إقرار مبدأ التمييز الإيجابي وقاعدة المساواة بين المرأة والرجل سواء في التمثيل في المؤسسات المنتخبة مثل البرلمان والاتحادات والنقابات والمجالس المحلية ، وتجريم أي تمييز ضد المرأة والتأكيد على حق المرأة في العمل والتدريب والترقي لكافة المناصب .

       وفي ذات الإطار أكدت المرأة بكافة فروع المحافظات على ضرورة إقرار مبدأ تكافؤ الفرص بين الرجال والنساء ، على كافة الاصعدة والمستويات ، وإزالة أي نص أو فعل مادى من شأنه التمييز ضد المرأة بما يكفل تساوى نسب الترشيح للوظائف القيادية بين النساء والرجال.

  • nadiaارسل  المجلس القومى للمرأة برقية تهنئة إلى الدكتورة نادية حليم إستاذ علم الإجتماع في المركز القومى للبحوث الإجتماعية والجنائية لحصولها على جائزة الدولة التقديرية في العلوم الإجتماعية، تقديراً للجهودها في مجال البحث العلمى والإجتماعى .

    وقدأشارت السفيرة مرفت تلاوى أن حصول الدكتورة نادية حليم على هذه الجائزة هو إنجاز تفخر به كل إمرأة مصرية ،وهو دليل على الدور البارز الذي تقوم به المرأة في المجتمع ،والمكانة العلمية المتقدمة التى وصلت إليها  ،مضيفة  أنها على ثقة بقدرة المرأة المصرية على العطاء والتفوق في جميع المجالات .

    وقالت السفيرة إن على المرأة الإستمرار في التقدم الى الإمام ، وبذل المزيد من الجهد للوصول الى أعلى المناصب ، معربة عن تمنياتها للمصريات بالمزيد من التقدم والنجاح .

  • طالبت المرأة المصرية بوضع نص دستوري لمواجهة جميع أشكال الحرمان سواء الحرمان من التعليم أو من الميراث أو من العمل أو الحرمان الحكمي بوضع العراقيل في طريق ممارسة الحقوق كحق الترشيح أو حق الترقي، وجعله جريمة لاتسقط بالتقادم .

        جاء ذلك وفقاً لنتائج ورش عمل فروع المجلس القومي للمرأة بالمحافظات للوقوف على احتياجات ومتطلبات المرأة فى الدستور الجديد .

       كما طالبت السيدات بسن عقوبة على جريمة الحرمان بكافة أشكاله وجعلها جريمة لا تسقط بالتقادم،وفي ذات السياق الالتزام بوضع قاعدة في نظام القوائم بالانتخابات تجعل المرأة في مركز متقدم في كل قائمة وإلا أصبحت تلك القائمة غير مقبولة في جميع الانتخابات وعلي اختلاف أنواعها،يأتى ذلك انطلاقا من الحفاظ علي كافة الحقوق والمكتسبات التي تحققت للمرأة والتي وردت في المواثيق العالمية والاتفاقات الدولية، والتي أصبحت مصر طرفا فيها، والبناء علي هذه الحقوق وتطويرها وعدم الانتقاص منها بأي شكل من الأشكال وتحت أي مبرر.

     

  • boshra{jcomments on}أشاد المجلس القومى للمرأة بإختيار الدكتورة بشرى سالم الرئيسة السابقة لقسم علوم البيئة بجامعة الإسكندرية لمنصب رئيس مجلس التنسيق الدولى لبرنامج الإنسان والمحيط الحيوى بمنظمة اليونسكو .

    وأشارت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس إلى أن اختيار الدكتورة بشرى سالم كأول امرأة في العالم يتم انتخابها لتولى هذه المنصب هو أمر يدعو للفخر والإعتزاز ، ويعطى الكثير من الأمل للسيدات ونساء مصر ،مشيرة الى أن هذا الإنجاز يضاف الى إنجازات المرأة المصرية وأكبر دليل على المكانة العلمية المتقدمة التى وصلت اليها المرأة في مصر،متمنية للدكتور بشرى سالم وللجميع نساء مصر مزيد من التقدم والنجاح

  • وضعت لجنة التعليم والتدريب بالمجلس القومى للمرأة برئاسة الدكتور أحمد زايد مقرر اللجنة خطة عملها خلال المرحلة المقبلة ، حيث ركزت  الخطة على رصد صورة المرأة في المناهج الدراسية ، والمساهمة في نشر وإبراز التجارب الناجحة في النهضة التعليمية

    ،هذا بالإضافة الى التعرف على المشاكل والعقبات التى تواجه المرأة المصرية في المجال التربوي والأكاديمي،والعمل على اعداد برامج تدريبية للمعلمين والمعلمات في مجال حقوق المرأة على أن يتم تنفيذ هذه البرامج بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وذلك إيماناً من المجلس  بالدور الذي يساهم فيه التعليم في التعريف بمكانة المرأة في المجتمع والتقليل من صور التمييز ضدها أو تهميش دورها .

       كما تقوم اللجنة بالعمل على إعداد ورقة حول ما قد تتضمنه المناهج الدراسية من تمييز بين الجنسين في المراحل التعليمية المختلفة على أن يتم الإعتماد في اعداد هذه الورقة على عدد من الدراسات السابقة التى تمت في هذا المجال.

    كما اقترحت اللجنة عقد عدد من الندوات بالإشتراك مع المجلس الاعلى للثقافة، ووزارة التربية والتعليم ، ووزارة التعليم العالى وتغطى هذه الندوات عدد من الموضوعات منها : التعليم والمرأة في تجارب تنموية معاصرة ، والتعليم والمواطنة ، والتعليم في فكر النهضة المصرية على أن يتم عقد هذه الندوات بالتتابع خلال الفترة المقبلة .

  •  يتبنى المجلس القومى للمرأة من خلال لجنة الصحة والسكان بالمجلس حملة قومية لرعاية المرأة صحياَ وتوفير نظام تأمين صحى متكامل لها والنهوض بمستوى الخدمات الطبية والصحية المتخصصة بمختلف المحافظات .

        وأوضحت الدكتورة هاجر صلاح الدين مقرر اللجنة أن ذلك يأتى من منطلق تنفيذ المجلس لأحد إختصاصاته وهو النهوض بالمرأة فى مختلف المجالات وأكدت على ضرورة توثيق التعاون بين المجلس القومى للمرأة والمجلس القومى للأمومة والطفولة لتوعية السيدات بخطورة الختان على صحة الفتيات الصحية والنفسية من خلال عقد مجموعة من الندوات والإستعانة بعدد من الشخصيات الدينية .

  • {jcomments on}مرفت تلاوى تدعو الى تقوية مؤسسات الدولة المعنية بإصدار بطاقات الرقم القومى وشهادات الميلاد

    اطالب بتعديل قانون مباشرة الحقوق السياسية حتى تتمكن المرأة من المنافسة فى الانتخابات

    شارك المجلس القومى للمرأة فى المؤتمر الذى نظمته مفوضية الاتحاد الاوربى تحت عنوان " المرأة المصرية : الطريق الى الامام " والذى عقد اليوم الخميس الموافق 19 يوليو 2012 

    هذا وقد ألقت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة كلمة شكرت فيها القائمين على تنظيم هذا المؤتمر ، والسيدة / كاترين اشتون نائب رئيس مفوضية الاتحاد الاوربى على دعمها لمصر بشكل عام والمرأة بشكل خاص وتقديرها للجهود التى تقوم بها المفوضية فى مساندة حقوق المرأة وحقوق الانسان والديموقراطية ، وقد اشارت الى ضرورة توخى الحذر فى تصريحات المنظمات الدولية حول عملية التحول الديموقراطى فى مصر لانه يتم احيانا فهم خاطئ للرسالة وانها وسيلة للتدخل فى الشئون الداخلية للبلاد ، كما اشارت الى دور المجلس فى اصدار 2 مليون و300 الف بطاقة رقم قومى للسيدات غير القادرات ، وان كثيرا من الجهات الحكومية والخاصة تبنت مبادرة المجلس فى اصدار بطاقات الرقم القومى للمرأة غير القادرة ، وذكرت انه لابد من تقوية مؤسسات الدولة المعنية بإصدار البطاقات وشهادات الميلاد حتى لا يتكرر هذا الخطأ مرة اخرى .

  •  {jcomments on}اكدت الدكتورة حنان درويش مقرر اللجنة الاقتصادية بالمجلس القومى للمراة على ان رؤية اللجنة للعمل خلال المرحلة القادمة تنطلق من تبنى سياسات تتفق مع مرحلة ما بعد الثورة تتماشى مع مرحلة التحول والبناء المجتمعى الجديد ، حيث تسعى اللجنة الاقتصادية بالمجلس الى مراجعة وتقييم السياسات الاقتصادية للدولة للوقوف على مدى تضمين المراة فيها واقتراح سياسات لمعالجة القصور فى هذا الشان ، الى جانب اقتراح برامج تضمن المشاركة الفعالة للمراة فى القطاعات الاقتصادية فى الدولة ، واقتراح مشروعات تعمل على زيادة دخل المراة بالتواصل مع الكيانات الاقتصادية بالدولة ، فضلا عن التواصل مع المجتمع المدنى فيما يخص برامج التنمية الاقتصادية للقرى عامة ولاسيما قرى المناطق الجغرافية المهمشة ، وتبنى عدد من القرى الفقيرة بمختلف مناطق مصر خاصة مناطق الصعيد ، وتدريب النساء على بعض المهن المتوافقة مع بيئتهن واطلاق مبادرة تستهدف اقامة مشروعات انتاجية تعاونية تسهم فى تنمية القرى واكتفاءها ذاتيا .

       كما يتضمن برنامج عمل اللجنة تدريب مدربات TOT ( القيادات النسائية ) المتميزات من المحافظات المختلفة على المشروعات الصغيرة ليتولين مسئولية تدريب الكوادر النسائية على كيفية ادارة وتمويل وتنفيذ ومراقبة وتسويق المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر .

     

  • {jcomments on}فى ضوء الدور الهام الذى تلعبه وسائل الإعلام فى رسم الصورة الذهنية عن المرأة وضعت لجنة الإعلام بالمجلس القومى للمرأة برئاسة الأستاذة كريمة كمال مقررة اللجنة إستراتيجية إعلامية للتصدى لمحاولات إنتقاص حقوق المرأة الى بدأت بعد الثورة .

       تركز الإستراتيجية على أهمية التصدى لكل ما يتم ترويجة من أفكار تستهدف العودة بالمرأة إلى الوراء، وكشف حقيقة ما يتم من إنتهاكات وتمييز ضد المرأة سواء كان فى الشارع أو فى المؤسسات وكذلك التصدى للخطاب الدينى الخاطىء عن المرأة،

       كذلك تركز الإستراتيجية على أهمية توفير كافة المعلومات اللازمة للإعلاميين للتصدى لكل ما يثار عن المرأة بشكل خاطىء أو بعيد عن الحقيقة، والتواصل مع البرامج التليفزيونية الجماهيرية والصحافة المقروءة المهتمة بشئون المرأة لتوضيح الصورة الصحيحة عن المرأة.

  • gharemeen2أطلق المجلس القومى للمرأة مبادرة إنسانية للإفراج عن السجينات الغارمات  " المدينات " المودعات بالسجون لعدم سداد ديونهنّ ،عن طريق القيام بإتخاذ الإجراءات القانونية لتسديد المبالغ المستحقة من خلال التبرعات ،ومن ثمّ إيقاف تنفيذ عقوبة السجن .

       وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أنه فى سبيل تحقيق هذا الهدف الإنسانى ، قام المجلس بمخاطبة اللواء محمد نجيب رئيس مصلحة السجون لموافاته بأسماء وبيانات السجينات المودعات بسجون القطاع ،موضحة  أن هذه المبادرة تستهدف تخفيف المعاناة عن هؤلاء السيدات وأسرهنّ ،مؤكدة على ان هؤلاء  السيدات اللاتي فقدنّ حريتهنّ في مقابل مبالغ ضئيلة  تتراوح مابين 5 إلى 15 ألف جنية اشترينّ بها بعض السلع المعمرة أو لعلاج أحد أفراد أسرتها أو تعرض رب الأسرة لأزمة مالية ،  يتعرضن لعقوبات تتراوح من سنة إلى 5 سنوات.

       تجدر الإشارة إلى أن المجلس بصدد إجراء دراسات وبحث حالة لهؤلاء السيدات تمهيداّ لمساعدتهنّ فى تنفيذ مشروعات تنموية بعد الإفراج عنهنّ ، تسهم فى رفع مستوى معيشتهنّ  ،كما أن المجلس يسعى إلى إعادة تأهيلهنّ وإعادتهنّ كمواطنين فاعلين فى المجتمع .

  • id1تمكن المجلس القومى للمرأة من استخراج عدد 2 مليون و300 ألف بطاقة رقم قومى مجانا للسيدات غير القادرات  منذ انشاءه  ،وأكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس على أن استخراج بطاقات الرقم القومي جاء لإثبات هوية هؤلاء السيدات والحصول علي خدمات الدولة في مختلف المجالات.

     إضافة إلى تمكين السيدات من الحصول على الخدمات الاجتماعية والاقتصادية التي توفرها الدولة ،والحصول على كافة حقوقها ومنها ( الحصول على حقها فى الميراث ، وإلحاق أبناءها بالمدارس ،والحصول على حقها فى التأمين الصحى ، وأنابيب البوتجاز ) ، فضلا عن حرص المجلس على أن يكون للمرأة المصرية دورها في العملية الانتخابية، والإدلاء بصوتها في الانتخابات البرلمانية والرئاسية، في الإطار الديمقراطي الجديد بعد ثورة 25 يناير. 

  • التلاوى: المرأة سوف تحافظ على حقوقها وسوف تنتصر دائما فى ظل وجود قضاء مصر الشامخ ، فاروق سلطان يؤكد على فخره بدور القاضيات المشرفات على الانتخابات الرئاسية

    لن يستطيع احد أن يسلب من المرأة حقوقها وسوف تنتصر مصر وتنتصر المرأة ويحيا القضاء المصرى " بهذه الكلمات عبرت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عن بالغ شكرها لقضاء مصر العظيم الشامخ لما انجزه فى هذه الفترة المرتبكة من تاريخ مصر وكان كالمقاتل فى الدفاع عن الحرية والديموقراطية ، جاء ذلك خلال الاحتفالية التى نظمها المجلس لتكريم القاضيات اللاتى شاركن فى الاشراف على الانتخابات الرئاسية بمرحلتيها خلال الفترة الماضية.

  •  ينظم المجلس القومى للمرأة  اليوم الثلاثاء الموافق 17 يوليو 2012 إحتفالية للقاضيات اللاتى قمنّ بالإشراف على الإنتخابات الرئاسية تقديراً لدورهنّ الفعّال الذى أشاد به الجميع ،وتجسيدهنّ لكفاءة المرأة المصرية ، وتمكنها من أداء جميع الأدوار الموكلة إليها بإتقان منقطع النظير ،،واللاتى ينتمينّ إلى أربعة هيئات قضائية هى " هيئة النيابة الإدارية ، وهيئة قضايا الدولة ، والمحكمة الدستورية العليا و القضاء العالى " ومن المُنتظر أن يتم  إهداءهنّ درع المجلس.

  • news hosnshaah 843370801بخالص الحزن والأسى ،ينعى المجلس القومي للمرأة وأعضائه وفروعه،والأمانة العامة الشعب المصري بأكمله فى وفاة الكاتبة الصحفية القديرة حُسن شاة التى أثرت الحياة الاثقافية والأدبية المصرية بإبداعاتها وآراءها  المستنيرة،كما أنها  صاحبة اسهامات مميزة فىما يخص  إثارة مشكلات تعانيها المرأة وخاصة مايتعلق بمجال الأحوال الشخصية.

      وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس أنه تكريماً لإسهاماتها المتميزة وتخليداً لذكراها ،يعكف المجلس القومى للمرأة على إصدار كتاب يتضمن كافة مقالاتها وكتاباتها المميزة فى مجال المرأة لتظل حاضرة فى وجدان قراءها ومعجبيها.

  •   imagesCAMLY3ZT
    طالبت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة السيدات بالإعتماد على أنفسهن وإخراج القدرات الكامنة لديهن

       وأشارت الى أن المحافظة على التراث المصري أمر بالغ الأهمية حيث أن مصر هى أول من أقامت الحضارات ونقلتها عنها باقي دول العالم الكبرى ، ولدينا أكبر تراث في التاريخ الإنسانى

       جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقده المجلس اليوم مع عدد من الجمعيات الأهلية من16 محافظة من محافظات الجمهورية المهتمة بالحفاظ على الحرف التراثية التى تنفذها السيدات بهذه المحافظات.

    وقد أكدت السفيرة على أن المرأة هي حافظة الحضارة والتراث وأن الحفاظ عليه واجب قومى ،مشيرة الى أن مصر بها تنوع في التراث الفنى لان كل محافظة من محافظات الجمهورية لها طباع خاصة ، وانه يجب علينا الحفاظ على هذا الفن وتطويره

    وأشارت الى ان هناك عدد من الصعوبات تواجه السيدات أصحاب المشروعات الصغيرة منها مشكلة التسويق ،وسوف نحاول التغلب عليها من خلال خلق قنوات تسويقية جديدة عبر المواقع الإلكترونيه وغيرها من الؤسائل الحديثة ،كما أن مشكلة تطوير تصميم السلع المنتجة من ضمن العقبات ، وسيعمل المجلس على توفير المتخصصين في هذا المجال للسيدات ، كما يعمل المجلس على توفير القروض الصغيرة للسيدات بالتعاون مع الجهات الأخرى

    وقد أجمع الحضور على أنه سيتم أنشاء جمعية اسمها " أصول مصرية " مقرها القاهرة وتضم العاملين في مجال الصناعات الحرافية والتراثية ،والتى تهدف الى بحث كيفية الحفاظ على الحرف التراثية من خلال تكوين مجموعة عمل تهتم بتعريف العاملين فى هذا المجال بكيفية إدارة المشروعات قانونيا وإداريا وتسويقيا، وإنشاء مراكز تسويقية داخل وخارج مصر تستطيع من خلالها تسويق هذه المنتجات وتحقيق إنتشارها عالميا.تجدر الإشارة الى أنه بعد إنشاء الجمعية سيكون هناك بروتوكول تعاون بين المجلس والجمعية لتقديم الدعم والعون للجمعية

  •  يعقد المجلس القومى للمرأة إجتماعاَ غداَ الخميس مع عدد من الجمعيات الأهلية من مختلف محافظات الجمهورية المهتمة بالحفاظ على الحرف التراثية التى تنفذها السيدات بهذه المحافظات

    يهدف الإجتماع إلى بحث كيفية الحفاظ على الحرف التراثية من خلال تكوين مجموعة عمل تهتم بتعريف العاملين فى هذا المجال بكيفية إدارة المشروعات قانونيا وإداريا وتسويقيا، وإنشاء مراكز تسويقية داخل وخارج مصر تستطيع من خلالها تسويق هذه المنتجات وتحقيق إنتشارها عالميا

    يحضر الإجتماع حوالى 18 محافظة من محافظات الجمهورية التى تعمل فى مجال الحفاظ على التراث ومن أشهرها صناعات الفخار والصناعات التراثية القديمة بمحافظة قنا، وصناعة الأقطان اليدوية وصناعة السجاد اليدوى بمحافظة سوهاج، كما تشتهر محافظة الأقصر بصناعة السجاد اليدوى من القماش، ومحافظة كفر الشيخ المهتمة بالأثاث الإسلامى، ومحافظة أسيوط المهتمة بصناعات النحاس والفضيات، ومحافظة القاهرة التى تهتم بالصناعات التراثية من خان الخليلى والصناعات الخيامية والفرعونية، ومحافظة العريش والجيزة المهتمة بالصناعة المنسوجات والمفروشات اليدوية، ومحافظة الشرقية المهتمة بصناعة الجلود الطبيعية

  • طالب المجلس القومى للمرأة وزارة الخارجية المصرية بسرعة التواصل مع السلطات السودانية للإفراج عن الصحفية المصرية شيماء عادل المحتجزة لدى السلطات السودانية قبل بضعة أيام ،وتمكينها من العودة إلى مصر .

    وقد قام المجلس بإرسال خطاب الى السيد وزير الخارجية لمطالبة السلطات السودانية بالافراج عن شيماء .

    كان المجلس قد تابع قضية المواطنة المصرية منذ الساعات الأولى للقبض عليها ،وسيظل متابعا لها بصورة مستمرة لحين تأمين الإفراج عنها وإعادتها للبلاد.

  •    {jcomments on}  قام مركز تنمية مهارات المرأة بالمجلس القومى للمرأة بتدريب 2000 متدرب ومتدربة فى الفترة من سبتمبر إلى مايو 2012 حيث تم تنفيذ 16 دورة تدريبية استهدفت رفع المهارات القيادية للمرأة العاملة، تضمن هذا البرنامج عدد متنوع من الدورات التدريبية منها " مهارات الإتصال الفعال، والتخطيط الإستراتيجى، ومهارات إدارة الوقت، وتنمية الموارد البشرية، وبناء فريق العمل الفعال، والتعرف على مهارات التفاوض .."

    وفي مجال المشروعات الصغيرة عقد المركز 80 ورشة عمل استفاد منها 1200 متدرب ومتدربة هدفت إلى مساعدة السيدات فى بدء مشروع صغير للمساهمة فى رفع مستوى معيشة الاسرة، وشملت التعرف على كيفية إعداد المشغولات الفنية، واعمال التطريز على القماش، وإنتاج زهور من الخرز، والمشغولات الجلدية، وصناعة الحلى والفضة، وتزين الفخار بالخرز، والحفر على الزجاج ومنتجات الديكور..." .

          وفى مجال تكنولوجيا المعلومات تم إعداد قاعدة بيانات جديدة للهيئات والمؤسسات والوزارات التى يتم التعامل معها فى مجال تدريب الموظفين والموظفات، وإعداد قاعدة بيانات للمتدربين والمدربين، وسيدات الأعمال المشتركات فى موقع التسويق الإليكترونى، والجمعيات الأهلية، وإعادة نشر الموقع الإليكترونى أفكار جديدة " www.afkargadida1.com "، والذي يهدف إلى تقديم المعلومات الخاصة بالمشروعات الصغيرة من خلال طرح أفكار لمشروعات صغيرة ومعلومات عن إجراءات التأسيس والإجراءات القانونية والجهات الممولة والمساندة وفرص الاستثمار وأساسيات التصدير، كذلك تم إعداد دراسات جدوى لعدد من المشروعات الصغيرة فى مجالات صناعة الغذاء، والصناعات الجلديةواليدوية، والكيماوية، والخشبية، والزجاجية، وتدوير المخلفات.

  •  {jcomments on} تلقى المجلس القومى للمرأة بإستياء شديد ما اُثير مؤخرا بشأن الإتجاه إلى تضمين الدستور مادة تُعنى " بتقييد الحريات العامة " ،والمتعلقة بزى السيدات .

       وشدد المجلس على أن إثاره تلك الآراء يعبر عن ثقافة ذكورية معادية للمرأة تنظر لهنّ نظرة دونية ، وتبرر انتهاكات الحقوق العامة ،والخاصة للمواطنين ،مؤكدة على أن ذلك لايمثل إنتهاكا لحقوق النساء فحسب وإنما انتهاكا لحقوق المجتمع المصرى بأسره والذى اتسم بالتعددية والتنوع الثقافى والفكرى ،

    وقد أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس على ضرورة أن يتضمن الدستور الجديد مواد تتناول حماية الحريات العامة والخاصة ، والتصدي الثقافي والإعلامي والديني لكل دعاوي الردة إلى الوراء التي تهدف إلى تقييد حقوق المرأة ،مؤكدة على ضرورة اتخاذ كافة التدابير التى تضمن الحقوق المدنية والسياسية العادلة للنساء على جميع المستويات . .

  •   {jcomments on}   أكد المجلس القومى للمرأة على أن المبادرة التى أطلقها الرئيس محمد مرسى بشأن تعيين إمرأة فى منصب نائب الرئيس غير كاف لإزالة مخاوفها أو القضاء على التمييز الذى يمارس ضدها فى المجتمع .

    وأكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس على ان المرأة قطاع عريض يمثل نصف المجتمع وهى الأكثر فقرا و أمية ،والاكثر خضوعا للقهر والإقصاء والمعاناة بسبب غياب العدالة الإجتماعية ،موضحة أنه بعد التضحيات التى قدمتها المرأة بدأت تتعالى الدعوات التى تستكثر على المرأة ما حصلت عليه من حقوق إجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات بل وتستكثر عليها ماحصلت علية من حقوق شرعية يقرها الدين الاسلامى الذى كرم المرأة ومنحها حقوقا لم تمنحها القوانين الوضعية اياها ،وهو الأمر الذى يتطلب التصدى لمحاولات سلب المرأة حقوقها بكافة الطرق ،والوسائل .

  •  {jcomments on}    أعلن المجلس القومى للمرأة عن تأييده ،وتضامنه مع البيان الصادر عن 100 منظمة وحزب وشخصية عامة بشأن مطالبة الرئيس الدكتور محمد مرسى بمواجهة خطاب التحريض ضد النساء ،وذلك إتساقا مع سياسة المجلس – منذ إعاده تشكيلة – التى تتصدى لوقف محاولات التعدى على حقوق المرأة ،والتشريعات الخاصة بها .

    ويهيب المجلس فى تلك المرحلة الحاسمة من تاريخ مصر بالسيد الرئيس، وبكافة الجهات المعنية بضرورة ضمان أمن المرأة فى الشارع المصرى بكافة الوسائل ،وتغليظ عقوبة انتهاكات حقوق النساء ومنها العنف اللفظى ،ومحاولات الإعتداء عليهنّ ، وذلك تقديرا لكرامة المرأة وحقوقها الخاصة التى كفلتها جميع الاديان والدساتير والقوانين والمعاهدات الدولية.

  •      تابع المجلس القومى للمرأة مارصدته واعلنت عنه عدد من الجمعيات الاهلية النسوية ،ومانُشر فى بعض وسائل الإعلام حول قيام بعض الافراد بانتهاك الحريات الخاصة للمواطنين باستخدام القوة والترهيب ضد الذين يقومون بأعمال يعتبرونها – من وجهة نظرهم- خروجا عن آداب الدين وتعاليمه ،وقد نصب هؤلاء انفسهم لتطبيق هذه التعاليم وهذا يعنى عدم وجود دولة المؤسسات والتى تقوم على القانون والجهات المنفذه له ،

       ويعرب المجلس القومى للمرأة عن رفضه وادانته لهذا السلوك الفردى ،ويدعو مؤسسة الرئاسة وجميع مؤسسات الدولة لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة للوقف الفورى لهذه الأفعال ومعاقبة ،وردع من يقومون بها وفقا للقانون ،والتأكيد على ان هذه الافعال ضد حقوق الانسان وتنتهك الحرية الخاصة التى كفلتها جميع الاديان والدساتير والقانون والمعاهدات الدولية ،ويدعو المجلس جميع مؤسسات الدولة للقيام بالدور المنوط بها ،ومنها وزارة الداخلية لتنفيذ القانون وإتخاذ مواقف رادعة ضد هؤلاء الاشخاص .

  • ESF 3668أكدت السفيرة ميرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على ضرورة أن تمثل قضية محو الأمية الهدف القومى لمصر خلال المرحلة القادمة ،وهو ما يتسق مع توجهات المجلس الذى بدأ بعد إعادة تشكيله فى مارس الماضى تحقيق التنمية ،والإهتمام بالمرأة الفقيرة والمهمشة ،والمعيلة ، مشيرة إلى ان المجلس بدأ نشاطه فعليا فى عدة محافظات لإنشاء فصول محو الأمية ومنع التسرب من التعليم ،مشيرة إلى ضرورة أن لا يكون التوجه للفقيرات والأميات من منطلق تقديم الزكاة ولكن من منطلق تنفيذ خطط ومشروعات تحقق التنمية الإقتصادية والإجتماعية للفقراء ،مشيرة إلى أن نسبة الأمية مرتفعة جدا بين نساء مصر وهو الأمر الذي ترتب علية احتلال مصر مرتبة متأخرة فيما يخص تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة وهو أمر غير لائق على الإطلاق،

       جاء ذلك خلال فعّاليات الإحتفال الذى نظمه نادى روتارى سيدات المعادى برئاسة السيدة آمال نامق لتوزيع شهادات التخرج على   100 شاب وفتاة تمكنّ من محو أميتهنّ .

     وأكدت السفيرة مرفت تلاوى أن الإنتخابات التى شهدتها البلاد مؤخرا أثبتت أن السيدات يمثلنّ كتلة تصويتية كبيرة حيث يبلغ عدد المقيدات بجداول الإنتخابات 23مليون صوت ،ولابد أن يتمكنّ من معرفة القراءة والكتابة حتى يكون لديهنّ القدرة على الإختيار الأمثل، مضيفة أن الإنتخابات شهِدت ظاهرة إيجابية تمثلت فى الإشراف القضائى من قِبل 1000قاضية ونتقدم لهنّ بخالص الشكر فالسيدات حقا هن حاملات الحضارة ،مضيفة أنه على الرغم من جهود محو الأمية التى بدأت قبل أكثر من 50 عاما فى مصر، فإن الأرقام الرسمية تقول إن نسبة الأمية فى مصر تبلغ حوالى 28 % من عدد السكان ،كما تمثل المرأة الفئة الأكبر في نسبة الأمية التي تنتشر في مصر حيث تبلغ ثلثي إجمالي الأميين في مصر ،مؤكدة على ان هناك كارثة حقيقية تشهدها مصر ففى حين يتحدث العالم عن محو الأمية الرقمية والمعلوماتية فإننا لانزال نعاني من التسرب من التعليم وزيادة أعداد الأميين .

  •    ناقشت لجنة المنظمات غير الحكومية بالمجلس القومي للمرأة خلال اجتماعها الدوري أمس برئاسة الدكتور نبيل صموئيل مقرر اللجنة اختصاصات اللجنة، وخطة عملها خلال الفترة القادمة ،حيث أكد الأعضاء على ضرورة اعداد قاعدة بيانات كاملة عن الجمعيات الأهلية المنتشرة على مستوى محافظات الجمهورية للتعاون معها للنهوض بالمرأة المصرية في جميع المجالات،كما يمكن استخدامها في الوصول الى المرأة الفقيرة والمهمشة في القرى والنجوع والمدن الريفية .

     كما شدد الأعضاء على ضرورة عقد اجتماعات دورية مع الجمعيات الأهلية وذلك بمشاركة بعض نواب البرلمان وأعضاء مجلس حقوق الإنسان والحقوقيات لبحث العقبات والمشاكل التى تعيق عمل هذه الجمعيات و إيجاد حلول عمليه لها ، بالإضافة الى التعرف على دور هذه الجمعيات في مواجهة قضايا المرأة البارزة على الساحة.

    هذا وقد أكد الأعضاء على ضرورة أن يتضمن الدستور الجديد نصوص واضحة حول منظمات المجتمع المدنى وذلك بإعتبار هذه المنظمات شريك أساسي في بناء المجتمع ومكون هام من مكوناته .

       كما أكدت اللجنة على ضرورة مشاركة المجلس في صياغة القانون الجديد للجمعيات الأهلية والذي يتم اعداده في الوقت الحاضر ،مشيرة الى أن القانون المعمول به حالياً يعوق الكثير من عمل هذه الجمعيات .

       هذا وتجدر الإشارة الى أنه قد تم تقسيم أعضاء اللجنة الى ثلاثة مجموعات عمل تتولى كل مجموعة دراسة بعض أهداف اللجنة واعداد تقارير مفصلة تتضمن مقترحات وارآء كل مجموعة بخصوص هذه الأهداف وكيف يتم تحقيقها على أرض الواقع ، وبعض الانتهاء من كتابة هذه التقارير سيتم عرضها على باقي الأعضاء ليتم مناقشتها و النظر فيها ، وفي حالة موافقة كل أعضاء اللجنة عليها سيتم تضمينها في خطة عمل اللجنة خلال الفترة القادمة

  • أطلقت اللجنة الإقتصادية بالمجلس القومى للمرأة برئاسة الدكتورة حنان درويش مقرر اللجنة مبادرة رائدة تمثلت فى إطلاق حزمة من البرامج التدريبية ( الحضانة الإقتصادية ) تستهدف دعم المرأة إقتصاديا عبر تزويدها بالمهارات والتقنيات اللازمة لكى تتمكن من تأسيس أو إدارة المشروعات الصغيرة بما يتلائم مع طبيعة المجتمع ،وذلك بالتعاون مع المؤسسات المختلفة بالدولة .

    وأوضحت مقررة اللجنة أن تلك المبادرة تعتمد على اتاحه كافة الخدمات الواجب توافرها لتحقيق التمكين الإقتصادى للمرأة ،ومنها على سبيل المثال توفير القروض ،وخدمات التمويل المُيسر ،وتوفير كافة الخدمات الإدارية والتدريبية والفنية اللازمة لتميكن المرأة من إقامة المشروعات الصغيرة أو إدارة الأعمال ،إضافة إلى العمل على دعم المهارات الإبداعية لدى السيدات صاحبات المشروعات الصغيرة ،وتحسين أداءهنّ .

    هذا وتولى اللجنة الإقتصادية بالمجلس إهتماما خاصا بالمرأة المهمشة والريفية والفقيرة عبر تحديد إحتياجات النساء فى تلك المناطق ،وتوفير الدورات التدريبية لهنّ ليتمكنّ من إقامة مشروعات صغيرة تتلائم مع طبيعة البيئة المحلية ، وتسويق تلك المشروعات عبر إقامة المعارض المختلفة ،

       كما تسعى اللجنة إلى توفير فرص عمل للنساء ذوى الإحتياجات الخاصة ،وترويج ثقافة الإبداع والإبتكار لدى المرأة وتطويرها إلى مشروعات إنتاجية .

  • morsyالمجلس يؤكد على المحافظة على حقوق المرأة والأسرة والطفل وإلغاء كافة اشكال التمييز

    ارسل المجلس القومى للمرأة برقية تهنئته الى الاستاذ الدكتور / محمد مرسى بمناسبة توليه منصب رئيس الجمهورية كأول رئيس منتخب لمصر بعد ثورة 25 يناير العظيمة ، متمنيا دوام التوفيق والسداد لتحقيق تطلعات الشعب المصرى نحو المزيد من الرخاء والازدهار ، وأن يعم الأمن والاستقرار ربوع مصر ، وان تواصل دورها العظيم فى خدمة قضايا الأمة العربية.

    هذا وقد اشارت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة بما ورد فى خطاب السيد الرئيس بتأكيده على المحافظة على احترام حقوق الإنسان و حقوق المرأة والأسرة والطفل، وإلغاء كل أشكال التمييز .

    وقد جدد المجلس عرضه للمطالب التى وجهتها نساء مصر الى الرئيس القادم حيث طالبن بعدالة تمثيل المرأة في تشكيل الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور بما لا يقل عن الثلث في صياغة الدستور ، وضرورة إرساء حقوق المواطنة وسيادة القانون واستقلال القضاء ، وأهمية النص على المساواة أمام القانون في الحقوق والحريات والواجبات العامة وتكافؤ الفرص بين جميع المواطنين ، نساءً ورجالاً ، الى جانب مطالبة مؤسسات الدولة بالتصدي الثقافي والإعلامي والديني لكل الدعاوي التى تؤدى إلى تهميش المرأة وحرمانها من حقوقها التي حصلت عليها طوال قرن ونصف من النضال الوطني للمصريين نساءً ورجالاً ، واتخاذ كافة التدابير التى تضمن الحقوق المدنية والسياسية العادلة للنساء على جميع المستويات ،، واتاحة الفرصة العادلة لتعيين المرأة فى كل مواقع اتخاذ القرار .

  •    ترأس السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة لجنة التحكيم الدولية لمنح الجائزة التذكارية لمنظمة رفيق الحريرى للإعمار بالتعاون مع منظمة " هابيتات يو إن " التابعة للأمم المتحدة والمعنية بشئون المستوطنات البشرية وذلك يوم الجمعة الموافق 22 يونيو 2012 بالعاصمة الفرنسية باريس.

    تُمنح الجائزة لفائز واحد ضمن ثلاثة عشر متسابق تقدموا لنيل هذه الجائزة والتى تهتم بإعادة الإعمار وإنشاء المرافق وإقامة المشروعات التنموية المختلفة .

       جدير بالذكر أن السيد رفيق الحريرى رئيس وزراء لبنان الأسبق كان قد تم ترشيحه لنيل جائزة الشرف الخاصة لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية باعادة اعمار لبنان عام 2004 من قبل اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا "اسكوا" والتى كانت السفيرة ميرفت تلاوي وقتئذ تشغل منصب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة الأمين التنفيذى لهذه اللجنة وذلك تقديراَ لقيادته البارزة والمتميزة في عملية اعادة اعمار لبنان في مرحلة ما بعد الحرب، وتواصل المنظمة المسيرة التى بدأها الحريرى من خلال منح جائزة تذكارية تحمل اسمه لمن يساهم فى إعادة الإعمار والإهتمام بالمشروعات والخدمات التنموية .

    " منظمة هابيتات يو إن " هى منظمة تابعة للأمم المتحدة تهدف إلى تعزيز التنمية الإجتماعية والبيئية للمدن بهدف تزويد الجميع بمساكن ملائمة وكذلك تنفيذ مجموعة من المشروعات التنموية فى البلدان التى تعرضت للحروب بالتعاون مع البنك الدولى وعدد من المنظمات غير الحكومية ولها العديد من المشروعات التى تنفذها حاليا فى دولة العراق.

  • japاستقبل المجلس القومى للمرأة امس السيد " نوريهيرو أوكودا سفير اليابان فى القاهرة ، لمناقشة الدور الذى يقوم به المجلس خلال الفترة الحالية التى تمر بها البلاد للنهوض بأوضاع المرأة المصرية ،

    استعرضت رئيس المجلس خلال اللقاء اهم انجازات المجلس منذ اعادة تشكيله والتى تمثلت فى اصدار وثيقة العهد الأولى الخاصة بحقوق المرأة وذلك نتاجا لمؤتمر "هي والرئيس " ، الى جانب المبادرة الرائدة التى تبناها المجلس للنهوض بقريتى "حاجر الدهسة " قبلي وبحري بمحافظة قنا و قرية " ابو عزيز " بمحافظة المنيا ، عبر إقامة مشروعات تنموية بهما لتحويلهما إلى قري نموذجية تستطيع تحقيق الإكتفاء الذاتي ، كما ساهم المجلس فى رفض الغاء قانون الخلع وتاجيل النظر فى موضوع الحضانه والرؤية وخفض سن الزواج للفتيات . فضلا عن دوره فى عملية الوقف الفوري لقوافل الختان المجانى بمحافظة المنيا ، وحملة التوعية بالمحافظات حول المشاركة السياسية .

         كما استعرضت السفيرة مرفت تلاوى خطة عمل المجلس خلال الفترة القادمة من خلال التركيز على قضايا تقليل الفقر ، ومشكلات المرأة الريفية والمهمشة ، والمرأة المعيلة إلى جانب تبنى قضايا محو الأمية ،والتعليم ، والصحة .

       كما اكدت على ان المجلس يضع على قائمة اولوياته حاليا اعداد غرفة عمليات لمراقبة عملية صياغة الدستور من اجل ان يتضمن صياغة مجموعة من المواد التى من شانها الحفاظ على حقوق المرأة.

         هذا وقد اشاد السفير اليابانى بالجهود التى قامت بها السفيرة مرفت تلاوى خلال عملها لمدة ثلاثة اعوام كسفيرة لمصر فى اليابان ، وان هذه الفترة شهدت ازدهارا للعلاقات المصرية – اليابانية وشهدت تنفيذ عدداً من المشروعات الهامة من اهمها انشاء كوبري السلام الذى يربط آسيا باقريقيا عن طريق سيناء ، مؤكدا على استعداد بلاده للتعاون مع المجلس القومى للمرأة فى تنفيذ مشروعات تستهدف النهوض باوضاع المرأة المصرية ، والتقليل من الفقر والامية ، ورفع المستوى الصحى .

  • عقد المجلس القومي للمرأة دورة تدريبية في محافظة الوادي الجديد تحت عنوان المرأة ومشاركتها في التنمية "الانتخابات المحلية " استهدفت الدورة عضوات اللجان النقابية والجمعيات الاهلية والقيادات النسائية الطبيعية في جميع المجالات, بهدف الاعداد للترشح في انتخابات المجالس المحلية واللجان النقابية القادمة, كما هدفت الدورة الى زيادة وعي السيدات بالمشاركة السياسية والتثقيف السياسي .

    هذا وقد تناول برنامج الدورة طرق التواصل مع جميع الوسائل الاعلامية وتحسين صورة المرأة فيها , ومشاركة المرأة بالثورات العربية , ومناقشة قضايا المرأة السياسية والانتخابات والحقوق الاخيرة التي حصلت عليها المرأة ودراسة وضعها الحالي , بالاضافة لشرح الاطار الدستوري المصري ونظم الحكم , كما تناولت الدورة دور الرائدات الريفيات في تنمية المجتمع, وتبني قضايا الوطن , ودورمنظمات المجتمع المدني في الانتخابات , بالاضافة لتخصيص محاضرة عن مفهوم القيادة , واجراءات القيادة الفاعلة وطرق اتخاذ القادة للقرارات ,وكيفية ادارة الازمات .

    وقد خرجت الدورة بمجموعة من التوصيات تضمنت أهمية التأكيد على التواصل بين فروع المجلس بالمحافظات وتبادل الخبرات ,وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في الارتقاء بقدرات المرأة سياسياً ومجتمعياً , تمهيداً لترشحها في الانتخابات المختلفة ,ورعاية برامج ومشروعات المرأة المعيلة بقرى المحافظة.

    هذا وقد افتتح الدورة السيد اللواء / طارق مهدي محافظ الوادي الجديد .

  •   أشاد المجلس القومى للمرأة بالإهتمام الذى يوليه اللواء سراج الدين الروبى محافظ المنيا بقضية المرأة ،ومنع إنتهاك حقوقها ، معربا عن خالص تقديره للجهد الذى تبذله أجهزة المحافظة من أجل وقف الختان بالمحافظة على الرغم من الانشغال بالاحداث السياسية التى تشهدها البلاد حاليا ،

    كانت أجهزة الأمن بمحافظة المنيا قد تمكنت بالتعاون مع لجنة مديرية الصحة والسكان بالمحافظة من وقف جريمة ختان كانت تُجرى بمركز العدوة بالمحافظة ، وقد سارعت أجهزة المحافظة لوقف تلك العملية ،والقبض على طبيب النساء والتوليد الذى قام بإجراء تلك العمليات ، وفى ذات الإطار تم القاء القبض على ممرض أخر بمركز مغاغة كان يُجرى - بمساعدة زوجتة - تلك العملية داخل العيادة التى يعمل بها بنهاية كل شهر عربى بالمخالفة للقانون الذى يجرم إجراء مثل هذه العمليات .

       وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة بان المجلس بصدد تنفيذ عدة حملات توعية بالمحافظات للتأكيد على خطورة الختان الذي يجرمه القانون ،وحث السيدات على عدم الانسياق وراء تلك الدعوات التي تهدر كرامة المرأة ،وتتسبب فى أضرار نفسية ،وجسدية بالغة الخطورة .

  • أيماناً منا بأن الاستثمار في المرأة هو حجر الزاوية في تنمية المجتمعات، وأن الإرتقاء بوضع المرأة وتفعيل دورها التنموي هو ضرورة نهضة ومستقبل هذا الوطن، فقد قام المجلس القومي للمرأة باستطلاع رأي قاعدة عريضة من النساء من خلال مؤتمر المجلس (هي والرئيس) والذي صدر عنه رسالة إلى الرئيس الجديد بمثابة وثيقة لحقوق المرأة، ومن خلال اجتماعاته واتصالاته بالجمعيات الأهلية بالقاهرة والمحافظات، حول أهم المشكلات والقضايا التي تواجه المرأة والضمانات الدستورية اللازمة للحفاظ على حقوقها، تبلورت تلك المقترحات والمناقشات في النقاط التالية :
    1- ترشيح 30 عضو/ة لتأسيسية الدستور يمثلن قامات فكرية ودستورية روعي عند اختيارها التنوع الفكري والثقافي والقدرة على صياغة بنود منصفة للرجل والمرأة والمجتمع ككل.
    2- صياغة مجموعة مواد يجب أن يتضمنها الدستور تحافظ على حقوق ومكتسبات المرأة من جهة وتكرس مبدأ المواطنة والمساواة من جهة أخرى، وتؤكد على المبادئ والأهداف التي قامت من أجلها الثورة، وتتماشى مع نهضة مصر التي نتمناها لنصف القرن القادم.
    3- تشكيل غرفة عمليات تعمل بالتوازي مع جلسات انعقاد الجمعية التأسيسية وتراقب سير مناقشتها وتحديداً المواد الخاصة بحقوق المرأة وتمد جماعات الضغط التي يشكلها المجلس بالتعاون مع الجمعيات الأهلية والخبراء القانونيين والنشطاء السياسيين بالمعلومات والبيانات والآراء المتفق عليها بشأن هذه المواد لضمان كتابة دستور منصف للمرأة. وستظل هذه الغرفة منعقدة طوال فترة صياغة الدستور والتي من المقرر لها أن تستمر ثلاثة أشهر.
    يطلق المجلس القومي للمرأة مجموعات ضغط بالإشتراك مع مؤسسات المجتمع المدني من جمعيات أهلية ونقابات وأحزاب سياسية، والنشطاء المدافعين عن حقوق المرأة تعمل هذه المجموعات على الترويج للمواد الدستورية الخاصة بالمرأة بين القواعد الشعبية من النساء والمؤسسات المعنية وصانعي القرار، وخلق جبهة دفاع عنها والتصدي لأية محاولات انتقاص من الحقوق التي تتضمنها هذه المواد. على أن تستعين هذه المجموعات بكل الوسائل المتاحة مثل عقد الندوات واللقاءات، وإدارة المناقشات والحوارات بوسائل الإعلام المختلفة وتنظيم الوقفات الاحتجاجية إذا لزم الأمر.
    ويفتح المجلس القومي للمرأة العضوية التطوعية لجميع المواطنين الراغبين في الانضمام لهذه المجموعات والمشاركة في أي من أنشطتها لتحقيق الأهداف المرجوة.

  •         تلقت غرفة العمليات بمكتب الشكاوى بالمجلس القومى للمرأة 32 شكوى في اليوم الأول من انتخابات جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية .

    هذا وقد دارت معظم الشكاوى حول خرق الصمت الانتخابي أمام مقار اللجان الإنتخابية ، واستخدام الدعاية الدينية ، وتكدس المواطنون أمام عدد من اللجان بسبب التباطؤ في إدخالهم للإدلاء بأصواتهم ، بالإضافة الى عدم استطاعة عدد من المواطنين الإدلاء بأصواتهم لعدم وجود بطاقة الرقم القومي رغم أنهم يحملون جواز سفر مثبت به الرقم القومى .

  •     يقوم أعضاء المجلس القومى للمرأة ولأول مرة بمتابعة سير العملية الإنتخابية داخل اللجان الإنتخابية لرصد ايه تجاوزات تحدث على أرض الواقع وإحالتها للجهات المختصة وذلك بعد إصدار اللجنة العليا للإنتخابات الكارنيهات الخاصة بمتابعة العملية الإنتخابية.

       كما يواصل المجلس جهوده لضمان سلامة و نزاهة العملية الانتخابية ،حيث يستمر مكتب الشكاوى بالمجلس فى تلقى شكاوى الناخبات اللاتي يتعرضنّ لاية عقبات او مشكلات خلال الإدلاء بأصواتهنّ ، والإبلاغ عن ايه انتهاكات تقع ضد المرأة خلال الانتخابات الرئاسية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاهها ، وذلك بإحالة تلك الشكاوى إلى اللجنة العليا للإنتخابات الرئاسية بالإضافة إلى المجلس القومى لحقوق الإنسان كما فعل فى الجولة الأولى .

       هذا ويتلقى المجلس الشكاوى من خلال الخط الساخن الخاص بمكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس رقم (08008883888)  ، وفاكس رقم (33870595) ، والموقع الالكترونى www.oo-ncw.org .

         تجدر الإشارة إلى أن المجلس القومى للمرأة سوف يقوم بعقد مقارنة بين الشكاوى المُتلقاة خلال المرحلة الأولى للإنتخابات الرئاسية ،والشكاوى المُتلقاة مرحلة الثانية بهدف تحليل سير العملية الإنتخابية ،ورصد مدى إنحسار أو تزايد التجاوزات التى تشهدها العملية الإنتخابية.

  •    أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على الدعم الكامل الذى يقدمه المجلس لمنظمة المرأة العربية وأنه سيظل يساندها فنيا وإداريا وسياسيا ،مضيفة أن المنظمة نشأت بعد كفاح طويل من قِبل النساء المصريات والعربيات ،

    جاء ذلك أثناء مشاركتها فى الإجتماع التاسع غير العادى للمجلس التنفيذى للمنظمة والذى عُقد أمس ،حيث شددت على أن المنظمة تستهدف النهوض بأوضاع كافة شرائح النساء العربيات وليس السيدات الاُول فقط ،منوهة ان هناك بعض الآراء التى تهاجم المرأة والمنظمة وهو أمر طبيعى فى ظل المرحلة الانتقالية التى تشهدها البلاد والحرية غير المسؤلة ،ولكن هذا أمر مؤقت لأن منظمة المرأة العربية تخدم نصف المجتمع ومازال الطريق طويلا لإحداث التقدم على صعيد حقوق الانسان بصفة عامة ، والمرأة بصفه خاصة ،منوهة أنه اذا هُدمت المنظمة فلن نستطيع بناءها من جديد ،لذلك لابد من الحفاظ عليها فلا نهوض بالدول العربية دون النهوض بوضع المرأة .

  •     وجهت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة نداءً إلى كل امرأة مصرية، بضرورة التوجه الى صناديق الاقتراع للإدلاء بصوتها فى انتخابات الإعادة ،واختيار الرئيس القادم ، حيث تمثل السيدات كتلة تصويتية كبيرة يجب ألا يُساء استغلالها ،مشددة على ضرورة الحفاظ على صوتها والادلاء به وفقا لإرادة حرة ونزيهة ،وعدم التأثر بالأساليب الخاطئة التى قد تُتبع خلال العملية الإنتخابية ،معربةً عن ثقتها في نساء مصر ودورهنّ العظيم المشرف عبر التاريخ ،

    وحثت رئيس المجلس سيدات مصر على انتخاب الرئيس الذى يحفظ كرامتها ويحمى حقوقها ، ويلبى طموحاتها وتطلعاتها ويضع همومها وقضاياها على رأس أولوياته فالمرأة المصرية شريكة في الوطن وشريكة في الثورة وعليها مواصلة مسيرة النضال من أجل المساواة والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية،وأن يعمل على تأكيد ذلك فى دستور مصر القادم .

       كانت انتخابات الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية قد قد شهدت اقبالا كثيفا من قبل السيدات والفتيات من مختلف الفئات والأعمار للإدلاء بأصواتهنّ مما يدل على مدى وعى المرأة بأهمية مشاركتها في إختيار رئيس مصر القادم .

  •   التقت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمراة أمس مع الدكتور محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لمناقشة التعاون بين الوزارة والمجلس القومى للمرأة بشأن استخدام "بيوت التكنولوجيا" التى اقامتها وزارة الاتصالات فى المناطق النائية من اجل تنفيذ خطة النهوض بالمرأة فى القرى والنجوع.

    هذا وقد اشادت رئيس المجلس بالاهتمام الذى توليه وزارة الاتصالات للمرأة والطفل والمعاقين من خلال انشاء ادارة خاصة بالوزارة للاهتمام بفئة المعاقين ، مؤكدة على ان هذا يعتبر من اهم الاهداف التنموية التى يسعى المجلس لتحقيقها ، كما اشادت بدور وزارة الاتصالات فى استخدام قوافل التكنولوجيا التى تحتوى على عدد من اجهزة الكمبيوتر والموبايل  لتعليم الشباب والنساء فى المناطق النائية .

    وقد رحب السيد وزير الاتصالات بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة واستخدامه لهذه القوافل لتعزيز خطط تنمية المرأة

  • إيمانا من المجلس القومي للمرأة بأهمية الدور الذي تقوم به المرأة في التأثير على العملية الانتخابية لما تمثله من كتلة تصويتية كبيرة ، نظم المجلس مجموعة دورات تدريبية للتأهيل السياسي للمرأة على مستوى محافظات مصر استهدفت تدريب 500 قيادة نسائية في 16 محافظة على رفع الوعي بأهمية المشاركة السياسية ، وأهمية التصويت في الانتخابات الرئاسية القادمة ، والاستعداد للانتخابات المحلية القادمة ، والتعريف بأسس تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور .

       حاضر في الدورات التدريبية نخبة من أساتذة الجامعات ورجال القانون وخبراء التنمية البشرية وتيارات المجتمع المدني ، واستهدفت متدربات من شرائح متنوعة من النساء يمثلن جهات متعددة مثل المجتمع المدني بما يتضمنه من (جمعيات ونقابات وأندية نسائية ) كما تضمنت تمثيلا للشباب ووسائل الإعلام المختلفة 

        تجدر الإشارة إلى أن المجلس قد أشاد بالإقبال الكبير لفتيات وسيدات مصر من مختلف الفئات والأعمار على الإدلاء بأصواتهن في الانتخابات الرئاسية الأخيرة والمشاركة في اختيار رئيس مصر القادم ، و أن هذا الإقبال  يدل على مدى وعى المرأة بأهمية مشاركتها في اختيار رئيس مصر القادم 

     

  •    يعرب المجلس القومى للمرأة عن اعتراضه على عدم تخصيص نسبة محددة من المقاعد للمرأة كما حدث مع الجهات المختلفة الأخرى بشأن تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور ، بل تم الإكتفاء بالإشارة إلى مجرد مراعاة المرأة عند تشكيل الجمعية .

       وهو الأمر الذى لايراه المجلس متفقا مع عدالة توزيع الأدوار فى المجتمع خاصة مع مشاركة المرأة الكاملة فى الثورة المصرية والتى يُكتب هذا الدستور الجديد بمقتضاها الآن ،كما يرى المجلس ذلك غير متفق والعديد من دساتير وقوانين الدول العربية والإسلامية والتى تنص على ضرورة تمثيل المرأة فى تشكيلاتها المختلفة بنسبٍ تصل فى بعض تلك الدول إلى النصف .

       ويأمل المجلس أن تضم الجمعية التأسيسية للدستور تمثيلا عادلا ومنصفا للمرأة خاصة وأن بمصر نماذج نسائية عالية التأهيل ،والعلم ،والوطنية ،وكذلك يطالب المجلس القومى للمرأة أن يُمثل هو بوصفه مؤسسة وطنية مكملة للدستور وتمثل نساء مصر.

  • عقد المجلس القومى للمرأة اجتماعه السادس امس برئاسة السفيرة مرفت تلاوى حيث تضمن استعراض نشاط اللجان المختلفة منذ اعادة تشكيله ، حيث استعرض الدكتور نبيل صموئيل نشاط لجنة المنظمات غير الحكومية وخطة عملها خلال الفترة المقبلة ، حيث أكد على ضرورة أن يكون للمجلس دور في تعديل قانون الجمعيات الأهلية ، والعمل على إعادة الثقة فى دورها خاصة بعد مشكلة التمويل الاجنبى ، وان يتم إنشاء مكتب ارشادى للجمعيات الأهلية  يقوم بمساعدة تلك الجمعيات وخاصة الجمعيات حديثة الانشاء ، وان يقوم مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس باستقبال الشكاوى الخاصة بهذه الجمعيات .

         كما اكدت الدكتورة هاجر صلاح الدين مقرر لجنة الصحة والسكان ان نشاط اللجنة خلال الفترة القادمة يتمثل فى التوعية بخطورة ختان الفتيات على صحة الفتيات النفسية والبدنية والاهتمام بالأوضاع الصحية للمرأة المسنة والخدمات الطبية المقدمة لها ،  وإجراء بحوث ودراسات حول الصحة العامة للمرأة على مستوى الجمهورية من خلال الاستعانة بمتطوعين من كليات الطب على مستوى الجمهورية .

         وفيما يتعلق بنشاط  لجنة العلاقات الخارجية عرضت الدكتورة عزة هيكل  مقرر اللجنة خطة عمل اللجنة فى المرحلة القادمة والتى تتضمن النظر فى الإتفاقيات الدولية التى صدقت عليها مصر ( السيداو وغيرها ) والبنود التى لم توافق عليها، وحصر القضايا الخلافية التى تخص المرأة مثل ( الخلع، والرؤية، والحضانة، والختان )، ومراجعة مواثيق الأمم المتحدة، والإطلاع على موسوعة المرأة العربية .

          كما استعرضت الدكتورة حنان درويش مقرر اللجنة الإقتصادية نشاط اللجنة حيث استعرضت خطة عمل اللجنة والتى تتمثل فى إعداد قاعدة بيانات عن ( المراة المعيلة فى مصر، نسبة الأمية، فتيات الشوارع، بيوت القاصرات)، والتأكيد على المفهوم الإقتصادى والحقوقى للإنسان والمرأة المصرية بصفة خاصة، والإتفاق على بعض المحافظات لإقامة بعض المشروعات الصغيرة حيث تم الإتفاق على 3 محافظات وهى ( سوهاج، وبنى سويف، وجنوب سيناء ) وتحديد نوعية المشروعات التى يمكن تنفيذها، والإتفاق على تمثيل المجلس فى مؤتمر الأثر الإقتصادى لثورات الربيع العربى على اسواق المال تحت عنوان " التحليل المالى لأسواق المال العربية ــــــ تحديات وحلول ) .

           كما عرض الاجتماع الموازنة الخاصة بالمجلس لعرضها على اعضاء المجلس ، حيث اشار الاستاذ جمال بدير مدير عام ادارة الشئون المالية بالمجلس ان المجلس جهاز حكومي تتحدد موازنته ضمن موازنة الدولة بعد مناقشتها فى لجنة الخطة والموازنة بمجلس الشعب واقرارها من المجلس ، وتخضع كافة تصرفاته المالية لمراجعة ومراقبة الجهاز المركزي للمحاسبات ووزارة المالية ، ويوجد مكتب دائم لوزارة المالية يشغله مراقب عام حسابات من الوزارة، وفيما يتعلق بالعاملين بالأمانة العامة وفروع المجلس بالمحافظات فإن تعيينهم بحسب هيكل تنظيمى اعتمدته وزراة التنمية الإدارية والجهاز المركزى للتنظيم والادارة، كما أن رواتب العاملين بالمجلس فانها تحدد طبقا لقوانين العاملين بالدولة وتخضع لرقابة الجهاز المركزي للمحاسبات مثل باقى هيئات الدولة ومؤسساتها

  • " لماذا العداء للمرأة " بهذه الكلمات عبرت السفيرة عن انزعاج المجلس القومى للمرأة من نتيجة تشكيل الجمعية التأسيسية  لوضع الدستور ، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده المجلس امس للحديث حول اهم القضايا المتعلقة بالوضع الحالى للمرأة وللرد على الانتقادات التى توجه الى المجلس فى الفترة الاخيرة ،

           هذا وقد اكدت رئيس المجلس على  ان وضع المراة فى الجمعية التاسيسية لوضع الدستور غير مبشر ، مشددة على اعتراض المجلس ورفضه لعدم تخصيص نسبة محددة من المقاعد للمرأة كما حدث مع الجهات المختلفة الأخرى ، وهو الأمر الذى لايراه المجلس متفقا مع عدالة توزيع الأدوار،  كما يرى المجلس ذلك غير متفق مع نسبة تمثيل المرأة فى الجمعيات التأسيسية المُشكلة فى العديد من الدول العربية والإسلامية والتى تنص على ضرورة تمثيل المرأة فى تشكيلاتها المختلفة بنسبٍ تصل فى بعض تلك الدول إلى النصف .مشيرة الى تجربة الجزائر فى الانتخابات الاخيرة حيث حصلت المراة على 145 مقعد من اجمالى 465 مقعد بالبرلمان الجزائرى .

       وردا على الادعاءات التى توجه الى المجلس وتؤكد ان ميزانية مؤتمر " هى والرئيس " الذي عقده المجلس يوم 19 مايو 2012 وصلت الى 2 مليون جنيه اكدت السفيرة مرفت تلاوى ان تكلفته لم تتجاوز 278 ألف جنية وهذا الادعاء لا يستند إلى أى حقائق ، مشيرة الى ان هناك أفراد ومؤسسات مصرية شاركت في تحمل جزء من النفقات ،والتي تمثلت في انتقال الأفراد من المحافظات ،والمبيت ،وإيجار قاعة المؤتمرات،مع ملاحظة أن هذه البيانات موثقة لدى إدارة الحسابات بالمجلس ويمكن لأي جهة رقابية بالدولة الإطلاع عليها .

        كما اشارت رئيس المجلس الى ان المجلس قد اصدر وثيقة العهد  الأولى الخاصة بحقوق المرأة وذلك في ختام فعّاليات مؤتمر " هي والرئيس " حيث تضمنت تلك الوثيقة حقوق المرأة كمواطنة كاملة المواطنة ،واكدت على دورها الحيوي فى بناء مجتمعها ، مؤكدة على ان وثيقة قومي المرأة ( رسالة إلى الرئيس ) قد سبقت وثيقة العهد التي أصدرتها الأحزاب والقوى السياسية ، مشيرة الى تميز وثيقة عهد قومى المراة فى انها كانت محددة فيما طالبت به الرئيس القادم وان طلباتها قابلة للتنفيذ من اهمها ضرورة تثبيت حقوق المراة فى الدستور ، وضرورة ان تراعى السياسات الاقتصادية والاجتماعية الفقراء والمراة المعيلة للعمل على تحقيق مبادئ العدالة الاجتماعية التى كانت من اهم مطالب ثورة 25 يناير .

    وفيما يتعلق باسباب اقالة نهاد ابو القمصان من منصبها كامين عام للمجلس أوضحت رئيس المجلس ان تلك الاسباب تعود إلى  ورد من الأمم المتحدة ما يفيد بتعارض المصالح بين كونها أمين عام للمجلس ،وكونها رئيس جمعية أهلية تتلقى أموالا من المانحين الأجانب،كما

    أفادت وزارة الشئون الاجتماعية أن المركز المصري لحقوق المرأة والذي ترأسه السيدة نهاد أبو القمصان حصل كذلك على تمويلات أخرى من المانحين خلال الفترة فبراير 2008 وحتى مارس 2012 ،ولم تكن الجهات المانحة تعترض فيما مضى عند تقديم هذه المنح ولكن بعد تعيينها أمينا عاما للمجلس القومي للمرأة اثارت الجهات المانحة موضوع تضارب المصالح ،و رفض منظمات المجتمع المدني الكبيرة والفاعلة في المجتمع لها كأمين عام للمجلس لذلك اضطر المجلس القومي للمرأة إلى إعفائها من مسئوليات الأمين العام، حرصا من المجلس على توطيد علاقته بكافة المنظمات الفاعلة في المجتمع إلى جانب قيام مجموعة من المتظاهرين بالتجمهر أمام مقر المجلس وتوجيه سيل من الألفاظ الخارجة وهذا لم يحدث من قبل وانما حدث بعد تولى الاستاذة نهاد لمنصب الامين العام وهذا أدى إلى حدوث اضطراب فى العلاقة مع الامانة العامة ، مضيفه ان اسباب الخلاف ادارية بحته ولا علاقة لها بشخص الاستاذة نهاد ابو القمصان التى نكن لها كل تقدير واحترام .

    اكد الدكتور محمود عزب مستشار الإمام الأكبر شيخ الأزهر وعضو المجلس على أن السبب الرئيسى للمشاكل التى يواجهها المجتمع بشكل عام و المرأة  بشكل خاص هي الثقافة المجتمعية السلبية السائدة في المجتمع ، مؤكدا على ضرورة القيام بحملة إعلامية وتعليمة كاملة من كل الاتجاهات لتغيير تلك الثقافة المجتمعية ،  وشدد عزب على ضرورة أن تركز الصحافة على ابراز الإيجابيات الموجودة في المجتمع ، كما أضاف انه على الإعلاميين التأكد والتثبت من  صحة الأخبار قبيل القيام بنشرها عبر وسائل الاعلام المختلفة  .

            كما أكد على أن النظرة الدونية للمرأة لا علاقة لها بالدين الاسلامى، مشيراً الى أن المرأة وصلت فيى ظل الحكم الإسلامى في الإندلس الى منصب وزير ، لذلك يجب العمل على تغيير هذه الثقافة البالية التى تعيق المجتمع المصري ككل  وليس المرأة فقط .

         وأكد الاستاذ حسن سند عضو المجلس أن تمثيل المرأة في الجمعيه التأسيسية لوضع الدستور  يدل على أن هذا المجتمع  لا يعرف حق المرأة  ولا يدرك قدرها ، متسائلاً كيف يتم صياغة دستور يضم حقوق الأسرة والمرأة والمجتمع والرجل ثم لا يسمح لنصف هذا المجتمع تقريباً في المشاركة في صياغة الدستور، مشيراً الى أن هناك فرق هائل بين ان يصاغ دستور  للمرأة وبين أن يصاغ دستور بالمرأة ، مشدداً على ضرورة  أعادة النظر سريعاً في هذا الأمر حتى تعود مصر الى  المرتبة التى  تليق  بحضارتها وعراقتها.

    ومن جانبها ركزت الدكتورة درية شرف الدين عضو المجلس على  قضية التحرش الجنسي الذي تتعرض له  الفتيات والسيدات في الشوارع المصرية ،  مشيرة إلى  من اخطر ما يمر به الشارع المصري في الوقت الحالى ، هو فكرة عدم إحساس المرأة بالأمان أثناء سيرها في الشارع  ، وذلك نتيجة لتعرضها للتحرش و المعاكسات الخارجة عن حدود الأدب والأخلاق ، ومؤكدة على أن قضية التحرش هى قضيه هامة للغاية و يجب اثارتها في وسائل الاعلام المختلفة للعمل على  ايجاد حلول عملية لها .

    وأكدت  الدكتورة درية على  على أن التحرش الجنسي يتناقض تماما مع التوجه الدينى السائد الان في الشارع المصري والذي يتحدث عن الاخلاق والقيم  ، وتكريم الإسلام للمرأة ، مشيرة ألى أن هذه الظاهرة قد تسببت في الإساءة الى مصر وللشعبها.

      و طالبت الدكتورة درية مجلس الشعب بضرورة العمل على وضع هذه القضية في مقدمة أولوياته خلال الفترة القادمة والعمل على مواجهتها بكل قوة وحزم  ، كما وجهت نداءا آخر الى رئيس مصر القادم بأن يعمل على تحقيق أمن وأمان المرأة المصرية فى الشارع  .

     

  • ومع أن الإعتداء على المتظاهرات وإنتهاك حرمة أجسادهنّ يعد جريمة يعاقب عليه القانون ،ويتنافى مع مبادىء الدين والأخلاق ،إلا أن هذا الفعل الشائن كثيراً مايمر مرور الكرام تحت أعين المسئولين دون رادع حقيقى يحول تكراره . كما يهيب المجلس القومى للمرأة فى تلك المرحلة الحاسمة من تاريخ مصر بمجلس الشعب ،وبالرئيس القادم وبكافة الجهات المعنية تقديرا لكرامة المرأة ودورها الفعال فى الثورة المصرية بضرورة ضمان أمنها فى الشارع المصرى بكافة الوسائل ،وبضرورة تغليظ عقوبة هذا التحرش الجنسى المهين .

    ويعلن المجلس القومى للمرأة عن تقديم المساعدة القانونية من خلال مكتب الشكاوى بالمجلس لأى فتاة تعرضت للتحرش الجنسى الذى وقع بميدان التحرير ،وميدان طلعت حرب مؤخرا ، وتلقيه الشكاوى الخاصة بذلك على الرقم المجاني (08008883888)، وكذلك تقديمه لكافة أنواع المساعدات للفتيات اللاتى تعرضنّ لهذا العمل المشين

  • فى مداخلة للسفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة مع قناة التحرير مس أ

    أمس ،نفت إدعاءات البعض بأن تكلفة مؤتمر" هى والرئيس " 2 مليون جنية ، والصحيح هو أن ماتحملته موازنة الدولة هو 278 ألف جنية فقط ، وقد دُعى جميع المرشحين لحضور المؤتمر ،وحضر منهم بالفعل ( 5 ) مرشحين للرئاسة وهم : (الدكتور محمد سليم العوا ، والأستاذ حسام خير الله ،والأستاذ محمود حسام الدين ،والأستاذ أبو العز الحريرى ، والفريق أحمد شفيق ) بذاتهم ،ومندوبين لكل من السيد عمرو موسى ،والمستشار هشام البسطويسى ، منوهة أنه قد تم التأكيد قبل المؤتمر وأثناء فعّالياته أن المجلس يقف على مسافة واحدة من كافة مرشحي الرئاسة ،وان مايعنيه هو التأكيد على حقوق المرأة وإيصال صوتها للمرشحين ،والتزامهم بذلك ،وان يتم تضمين تلك الحقوق والمطالب في الدستور القادم.        

    وكانت " رسالة إلى الرئيس "وهى التوصيات النهائية للمؤتمر بمثابة وثيقة العهد الأولى التى اُرسلت إلى مرشحى الرئاسة

  •    في إطار حرص المجلس القومى للمرأة على الاستفادة من تجارب الدول المختلفة في مجال النهوض بالمرأة في جميع المجالات، ونظراً لأهمية التجربة الصينية في هذا المجال، شارك المجلس القومى للمرأة من خلال ممثلين له في الدورة التدريبية التى نظمتها وزارة التجارة الصينية حول " تنمية قدرات المرأة في مختلف المجالات بالدول النامية " والتى استمرت لمدة ثلاث أسابيع.

       هذا وقد هدفت مشاركة المجلس في الدورة التدريبية التعرف عن قرب على التجربة الصينية في مجال تمكين المرأة في المجال الإقتصادي والسياسي والإجتماعي والمجال العام ،و للإطلاع على ايجابيات وسلبيات التجربة الصينية و بحث إمكانية تنفيذ الايجابيات في مصر بالشكل الذي يتناسب مع طبيعة المجتمع المصري وبما لا يخالف الشرع و الأعراف والتقاليد الاجتماعية الايجابية المتعارف عليها في المجتمع.

       وقد أتضح أن الصين تولى اهمية خاصة لمشاركة المرأة في الحياة السياسية والعامة على اساس من المساواة الكاملة بين الرجل والمرأة في مباشرة الحقوق السياسية سواء في الإنتخاب أو الترشح أو تولى المناصب القيادية العليا .

       كما وجد أن من أبرز الانجازات التى حققها الصينيون في مجال تمكين ودعم المرأة الصينية ما يقوم به الاتحاد النسائي العام في الصين في مجال التمكين الاقتصادي للمرأة عن طريق خلق فرص عمل للفتيات وتوفير التدريب والدراسات المبدئية لإدارة المشروعات الصغيرة واعطاء اهتمام استثنائي للمرأة المعاقة لإعانتها على العمل من المنزل كما يمثل تنظيم تسويق المنتجات من خلال المعارض السنوية أو بالتسويق الالكترونى أهمية خاصة لتنشيط مشاركة المرأة التجارية على مختلف المستويات

  •      في أطار حرص المجلس القومى للمرأة على المشاركة الفعالة في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية ، والتى ستجرى يومى 16 ،17 يونيو 2012،بين كل من المرشحين المحتملين للرئاسة ، الدكتور محمد مرسى والفريق أحمد شفيق، ينظم المجلس بالتعاون مع المجلس القومى للحقوق الإنسان دورة تدريبية حول " المراقبة المحلية على الإنتخابات الرئاسية "وذلك خلال الفترة من 6الى 8 من شهر يونيو الحالي ،حيث سيتم تدريب 200 متدربة من القيادات الطبيعية على مستوى 12 محافظة من محافظات الجمهورية، للمشاركة في عملية متابعة انتخابات جولة الإعادة وذلك لضمان نزاهة نتائج الإنتخابات .

    هذا وتهدف الدورة الى توعية المتدربات بإجراءات عملية التصويت ،وكيفية العمل على حماية حقوق الناخبين ، وكيفية متابعة ممارسة الناخبين لحقوقهم الإنتخابية .

    وتناقش الدورة التدريبية عدداً من الموضوعات من أهمها : المعايير الدولية للانتخابات ودور المجتمع المدنى في العملية الانتخابية ، الإطار القانوني للانتخابات الرئاسية في مصر ، كيفية إدارة العملية الإنتخابية ، الرقابة على الانتخابات من منظور النوع الإجتماعى ، ادارة عملية المراقبة " ماهية المراقبة – إدارة الفريق – غرفة المراقبة " ، ماهي حقوق وواجبات المراقب ، كيفية رصد وتوثيق وكتابة التقارير و الخاصة بسير العملية الإنتخابية .

  • وقع المجلس القومي للمرأة بروتوكول تعاون مع اللواء سراج الدين الروبى محافظ المنيا استهدف تطوير وتنفيذ بعض المشروعات والأنشطة بالقرى الأكثر احتياجا ،ويُجرى حاليا إتخاذ الإجراءات التنفيذية اللازمة للبدء في التنفيذ .

     كما يستهدف البروتوكول تحقيق التنمية الشاملة لقرية - ( أبو عزيز ) مركز طماى بمحافظة المنيا –إحدى أفقر قرى المحافظة .

  •    أكدت لجنة المحافظات بالمجلس القومى للمرأة على ضرورة النهوض بأحوال المرأة وأسرتها عن طريق التواصل مع المرأة في القرى والنجوع ، وتقديم الخدمات للمرأة الريفية الفقيرة والمعيلة والمهمشة بهدف تنميتها وتنمية أسرتها ، جاء ذلك خلال الإجتماع الأول للجنة يوم أمس برئاسة المهندسة إبتسام أبو رحاب مقررة اللجنة، حيث تناول الاجتماع مناقشة اختصاصات اللجنة وخطة عملها خلال المرحلة القادمة .

       وقد شدد الأعضاء على أهمية دور فروع المجلس بالمحافظات وتشكيل لجان نوعية مماثلة للجان المجلس الدائمة لدراسة المعوقات والمشكلات التى تواجه المرأة في القضايا المختلفة على مستوى المحافظات واقتراح الحلول اللازمة التى تتناسب مع طبيعة وإمكانيات وموارد ومؤسسات كل محافظة لتنمية المرأة في المجتمعات المحلية .

       كما ناقش الأعضاء تنفيذ المجلس عدداً من الدورات التدريبية بفروعه بالمحافظات وذلك لتنمية قدرات السيدات الراغبات في خوض الإنتخابات المحلية القادمة .

       هذا وقد أكد الأعضاء على اهمية العمل على تقوية دور فروع المجلس بالمحافظات من خلال تبنى قضايا وموضوعات ذات الأولوية طبقاً لخصوصية كل محافظة مع الأخذ في الإعتبار الموروثات الثقافية والعادات والتقاليد وما يترتب عليها من سلوكيات ومفاهيم سلبية تحتاج الى توعية وتعليم وتدريب وخطاب دينى مستنير ، كما أكدوا على التعاون مع الأجهزة التنفيذية ومنظمات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية ووسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة في تنفيذ أنشطتها في المجالات المختلفة بالمحافظات.

    هذا وقد خرج الإجتماع بمجموعة من التوصيات كان من أهمها : العمل على تنظيم زيارات ميدانية يقوم بها أعضاء اللجنة للتواصل مع فروع المجلس وتبادل الخبرات والتعرف على مشكلات المرأة وإحتياجاتها في كل محافظة ومناقشة الحلول المناسبة وكيفية تنفيذها وآليات المتابعة والتقييم ،كما أوصت اللجنة بضرورة إلقاء الضوء على أنشطة   المجلس وخدماته للمرأة والتجارب الناجحة التى ساهم المجلس في دعمها وتنفيذها بمحافظات مصر من خلال وسائل الإعلام المختلفة ،ودراسة الإيجابيات والمعوقات للإستفادة منها.

  •    أكدت النائبة البرلمانية مارجريت عازر عضو المجلس القومي للمرأة على ان فوزها بمنصب رئيس لجنة المرأة والأسرة والطفل ، يمثل عودة مصر بقوة إلى ريادتها ،وممارسة دورها المحوري في القارة الأفريقية والذي تراجع قبل ثورة 25 يناير حيث بدأت الدول الأفريقية تهمش دورها.

       وأوضحت السيدة مارجريت عازر أن البرلمان له مهام استشارية وأنها ستسعى عبر منصبها الجديد إلى تحويله إلى برلمان تشريعي يعنى بمناقشة قضايا المرأة والأسرة والمعاقين منوهة أن قضايا الفقر والتسرب من التعليم، وتملك الأراضي تعد أهم مشكلات المرأة الأفريقية

  •     اصدر المجلس القومي للمرأة وثيقة العهد الأولى الخاصة بحقوق المرأة وذلك في ختام فعّاليات مؤتمر " هي والرئيس " الذي عقده المجلس يوم 19 مايو 2012 حيث تضمنت تلك الوثيقة حقوق المرأة كمواطنة كاملة المواطنة ،وتؤكد على دورها الحيوي فى بناء مجتمعها ،

    هذا وقد سبقت وثيقة قومي المرأة ( رسالة إلى الرئيس ) وثيقة العهد التي أصدرتها الأحزاب والقوى السياسية.

       وقد قام المجلس بإرسال تلك الوثيقة إلى كل من الفريق أحمد شفيق ،والدكتور محمد مرسى المرشحين لتولى منصب رئاسة الجمهورية لوضع هذه المبادئ فى الدستور القادم ،وفى البرامج والسياسات الاقتصادية والاجتماعية ،واتخاذ إجراءات فورية لمواجهة الوضع الحالى للمرأة ،كما أرسلها المجلس إلى الأحزاب والقوى السياسية ووسائل الإعلام لتبنى ماورد بها من مبادئ .

       تجدر الإشارة إلى أن الوثيقة التي أصدرها المجلس تضمنت عده مبادئ من أهمها الترسيخ لمبدأ المواطنة والمساواة التي تكفل لكل نساء مصر حقوقهنّ الشرعية والقانونية ،كما ركزت على مشاركة منصفة للمرأة في اللجنة التأسيسية لوضع الدستور ،وإقرار المواد الدستورية الداعمة للمرأة في كل نواحي الحياة .

  • أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة أنه لا يجب التعليق على أحكام القضاء وان القضاء المصري قضاء شامخ مشهود له بالكفاءة والنزاهة على مدى العصور ولا يجوز التطاول عليه أو النيل منه  ،كما أن العالم كله يرقبه في هذه اللحظات الحرجة في حياة الدولة المصرية ،جاء ذلك في أعقاب صدور الحكم على كل من الرئيس السابق مبارك ونجليه ،ووزير داخليته حبيب العادلى ،وستة من كبار مساعديه .

    وأوضحت رئيس المجلس ان القضية نُظرت في أعقاب ثورة 25 يناير في بيئة ملتبسة مما صعب على الهيئات ومؤسسات الدولة من إتباع النهج الطبيعي فى تأدية واجباتها ، فكانت الأدلة والمستندات غير وافية .

    وبالرغم من ذلك لابد من تقدير الجهد الذي بذلته المحكمة ، مؤكدة على أن الخلاف المُثار حول الحكم لا ينبغى أن ينسينا هذا الإنجاز العظيم لثورة 25 يناير المجيدة حيث أن الحاكم القادم يعي تماما أن الشعب وحده صاحب القرار ،وأنه لا يوجد شخص فوق الحساب .

    وأيا كان الاختلاف حول الحكم فيجب على كل مواطن أن يضع نصب عينيه مصلحة مصر العليا ، وهو الاستقرار والأمان واستكمال الانتخابات وصولا الى إنهاء المرحلة الانتقالية ، والا تتخذ نتائج المحاكم لتحقيق اغراض حزبية ضيقة .

  •         في اطار دور المجلس القومي للمرأة للنهوض بالمرأة المصرية ناقشت اللجنة الاقتصادية الدائمة بالمجلس باجتماعاً الاول برئاسة الدكتورة حنان درويش مقرر اللجنة , بداية العمل باستحداث قاعدة بيانات تسهم في تعجيل انجاز تحقيق أهداف اللجنة على ارض الواقع .

    هذا وقد أكد الاعضاء خلال الاجتماع على ضرورة تمثيل فروع المجلس في اجتماعات اللجنة الاقتصادية من خلال تشكيل لجان اقتصادية فرعية بكل محافظة , ترصد ظروف ومشاكلات واحتياجات كل محافظة , لتحديد اولويات العمل في هذه المحافظات .

    واشارت الدكتورة حنان درويش الى أهمية طرح بعض المشروعات العاجلة للنهوض بالمرأة المصرية ومناقشة سبل تحقيقها في ضوء تحديد نوعية المشروعات التي يمكن تنفيذها في كل محافظة حسب احتياجاتها وطبيعتها,تم اختيار محافظات ( سوهاج وجنوب سيناء وبني سويف وكفر الشيخ والاسماعيلية ) كبداية للتنفيذ .

    كما وافقت اللجنة على المشاركة في مؤتمر الاثر الاقتصادي لثورات الربيع العربي على أسواق المال بالقاهرة خلال شهر يونيو 2012.

  • دعت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة المرأة المصرية فى كافة المحافظات والقرى والنجوع إلى استكمال المسيرة والمشاركة بفاعلية فى انتخابات الاعادة والتوجه بكثافة الى صناديق الاقتراع مثلما شاركت فى الجولة الاولى ، واختيار المرشح الذى يمنحها حقوقها ولا يتاجر بها او يهمشها ويضع همومها وإحتياجاتها على رأس أولوياته ومن اهمها تحقيق الامن والاستقرار ودوران عجلة الانتاج ، حيث تمثل السيدات كتلة تصويتية كبيرة يجب ألا يُساء استغلالها ، جاء ذلك خلال القاءها الكلمة الرئيسية فى " صالون زكى الثقافى بنادى السيارات والرحلات المصرى " الذى عُقد تحت عنوان" مستقبل المرأة المصرية فى الجمهورية الثانية " .

    وأكدت رئيس المجلس على ان المرأة قطاع عريض يمثل نصف المجتمع وهى الأكثر فقرا و أمية ،والاكثر خضوعا للقهر والإقصاء والمعاناة بسبب غياب العدالة الإجتماعية ،مشددة على أن المرأة خرجت فى طليعة ثورة 25يناير تدافع عن حق جميع المواطنين والمواطنات على حد سواء فى عيش كريم وحرية وعدالة اجتماعية ،وبعد ذلك - وللأسف الشديد- اختفت من المشهد الثورى وحصد النتائج ،وهذا قدر النساء دائما فى أوقات الثورات فهى أول من يضحى وأخر من يستفيد ،

    ،وأضافت رئيس المجلس أنه بعد تلك التضحيات بدأت تتعالى الدعوات التى تستكثر على المرأة ما حصلت عليه من حقوق إجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات بل وتستكثر عليها ماحصلت علية من حقوق شرعية يقرها الدين الاسلامى الذى كرم المرأة ومنحها حقوقا لم تمنحها القوانين الوضعية اياها ، ولكن هناك بعض التيارات ترغب فى سلبها عن طريق إثارة تعديل قوانين الأحوال الشخصية مثل ( سن الزواج ،والتحرش ،سن الحضانة ،الخلع ) وجميع هذه القوانين حظت بموافقة الأزهر الشريف ،ومجلس الدولة ،ووزارة العدل ،مؤكدة على ضرورة عدم اختزال قضية المرأة فى الزواج والطلاق.

       واشارت الى حدوث حالة من الاحباط لدى المواطنين نظرا للمطالبة بتعديل قوانين تمس ثوابت الدولة مثل تغيير دور الأزهر ،وانتزاع اختصاصاته فى ان يكون المرجعية الدينية ، وتعديل قانون المحكمة الدستورية العليا ، إضافة إلى الموقف من اللجنة التاسيسة لوضع الدستور .   وأكدت السفيرة مرفت تلاوى على أهمية تغيير ثقافة المجتمع نحو المرأة وإبراز حقيقة وضعها في المجتمع حيث أن نسبة الأمية والفقر مرتفعة جدا بين نساء مصر ،علاوة على تراجع مستوى دخولهنّ وتردى أوضاعهنّ الصحية ،وهو الأمر الذي ترتب علية احتلال مصر المرتبة (119 ) بين دول العالم فيما يخص تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة وهو أمر غير لائق على الإطلاق ،مشيرة إلى أهمية فكرة التعاونيات التى تنفذ مشروعات مجتمعية هامة للشباب والمرأة فى القرى والريف وتستخدم الطاقة الشمسية لتحقيق التنمية المستدامة .

  •     ناقشت لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومى للمرأة فى إجتماعها أمس برئاسة الدكتورة عزة هيكل مقرر اللجنة خطة عمل اللجنة فى المرحلة القادمة والتى تتضمن تحديد الندوات والمؤتمرات التى تقام داخل وخارج مصر والتى تخص المرأة ومدى مشاركة اللجنة فيها، وكذلك مناقشة الإتفاقيات الدولية التى صدقت عليها مصر وخاصة إتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة ( السيداو) والبنود التى تحفظت عليها مصر ومقارنتها ببعض الدول العربية مثل السعودية، كذلك تطرقت اللجنة إلى أهمية الإطلاع على موسوعة وضع المرأة العربية فى مجال التشريعات العربية الصادرة من إدارة المرأة بجامعة الدول العربية، ومراجعة ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمى لحقوق الإنسان الذى جعل المساواة بين الرجل والمرأة حقاَ قاتونياَ من حقوق الإنسان، كذلك حصر القوانين الخلافية التى تخص المرأة المصرية مثل ( الخلع، والرؤية، والحضانة، والختان ) ومقارنتها بالدول العربية، كما قررت اللجنة التحضير لندوة تناقش القضايا الخلافية التى تتعرض فيها المرأة للهجوم وإقتراح عقد هذه اللقاءات بأحد مراكز الشباب أو قصور الثقافة أو الجامعات

  •  التوعية بخطورة ختان الفتيات على صحتهن النفسية والبدنية والاهتمام بالأوضاع الصحية للمرأة المسنة والخدمات الطبية المقدمة لها ، تأتى على قائمة أولويات خطة لجنة الصحة والسكان بالمجلس القومي للمرأة والتي عقدت أولى اجتماعاتها برئاسة الدكتورة هاجر صلاح الدين .

      حيث أكدت مقررة اللجنة أن الخطة تتضمن مناقشة سبل التنسيق مع المجلس القومي للأمومة والطفولة لتوعية اولياء الامور بخطورة الختان على صحة الفتيات وذلك من خلال اللجوء إلى الأسانيد الدينية التي تدعم هذه الآراء ، وضرورة مناقشة تعزيز وتقوية الخدمات الصحية المقدمة إلى المرأة المسنة ، وإجراء بحوث ودراسات حول الصحة العامة للمرأة على مستوى الجمهورية من خلال الاستعانة بمتطوعين من كليات الطب على مستوى الجمهورية .

     كما اقترح الأعضاء مناقشة إنشاء مكتبة الكترونية تتضمن المشروعات التقارير والأنشطة الخاصة باللجنة فى مختلف فروع المجلس بالمحافظات.

  • عقدت لجنة المنظمات غير الحكومية اجتماعا برئاسة الدكتور نبيل صموئيل ناقشت خلاله اختصاصات اللجنة ، وخطة عملها خلال الفترة المقبلة ، حيث أكد الأعضاء على ضرورة أن يكون للمجلس دور في تعديل قانون الجمعيات الأهلية ومخاطبة الجهات المعنية بإرسال صورة من مقترح القانون لوضع رؤية المجلس فيه ، والعمل على إعادة الثقة فى دور الجمعيات الأهلية بعد مشكلة التمويل الاجنبى ، واقتراح سبل مساندة المجلس لعمل تلك الجمعيات .

       كما اقترح الأعضاء أهمية عقد اجتماعات دورية مع الجمعيات الأهلية للتعرف على المشكلات والعقبات التى تواجهها خلال عملها والمساعدة فى حلها ، وان يتم إنشاء مكتب ارشادى للجمعيات الأهلية يقوم بمساعدة تلك الجمعيات وخاصة الجمعيات حديثة الانشاء ، وان يقوم مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس باستقبال الشكاوى الخاصة بهذه الجمعيات .

  • elect1   أشاد المجلس القومي للمرأة بالإقبال الكبير لفتيات وسيدات مصر من مختلف الفئات والأعمار على الإدلاء بأصواتهن في الانتخابات الرئاسية الأخيرة والمشاركة في اختيار رئيس مصر القادم ، مشيراً الى ان هذا الاقبال يدل على مدى وعى المرأة بأهمية مشاركتها في إختيار رئيس مصر القادم .

       كما أكد المجلس على ان مشاركة المرأة في الانتخابات يرجع لإيمانها بأن صوتها أمانة ولا يجب اعطاءه إلا لمن يستحقة ، مضيفاً أن المجلس قد أكد أكثر من مرة على أن المرأة تمثل كتلة تصويتية كبيرة ولها دور كبير في التأثير على العملية الإتخابية وهو الأمر الذي كان واضحاً بصورة كبيرة في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية .

    هذا وقد وجهت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة رسالة الى نساء مصر ، أكدت فيها على أن التحدى لا يزال في قمته ،داعية النساء الى ضرورة التوجه الى اللجان الانتخابية والمشاركة في انتخابات الإعادة بنفس القوة التى شاركن بها في المرحلى الأولى من الانتخابات ،وأن تختار المرشح ،والذي تجد فيه القدرة على التعبير عن امالها وطموحاتها وتطلعاتها في الحاضر والمستقبل ،مشيرة ألى أن قرارها لاختيار مرشحها لابد أن يكون نابع من إرادة حرة واقتناع تام بأن هذا المرشح هو أفضل من يمثلها.

       هذا وقد أكدت تلاوى على أن المجلس سيستمر في جهوده لضمان نزاهة العملية الانتخابية ، من خلال الاستمرار في تلقى الشكاوى على الخط الساخن لمكتب الشكاوى بالمجلس رقم (08008883888) والموقع الالكتروني www.oo- ncw.org وذلك خلال جولة الإعادة ، مشيرة الى أن أي شكوى ستصل الى المجلس سيتم رفعها الى اللجنة العليا للإنتخابات ووحدة الشكاوى في حقوق الإنسان للنظر فيها واتخاذ الإجراء اللازم بشأنها .

  •  تلقى الخط الساخن الخاص بمكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس القومي للمرأة ( 264 ) شكوى على مدار يومي عقد الإنتخابات الرئاسية .

      وبلغ عدد الشكاوى التي تلقاها المكتب خلال اليوم الأول للإنتخابات ( 92) شكوى فيما بلغت ( 172 ) شكوى خلال اليوم الثاني ،وتصدرت محافظة القاهرة المركز الأول في معدل الشكاوى المُتلقاة بعدد ( 102 ) شكوى تلتها الجيزة بعدد (40 ) شكوى ،ثم محافظتا الإسكندرية والشرقية بإجمالي ( 20 ) شكوى .

    هذا وقد دارت معظم الشكاوى حول ممارسة الدعاية الانتخابية من قبل أنصار بعض المرشحين أمام مقار اللجان الإنتخابية ،والتأخر في فتح مقار بعض اللجان في بعض المحافظات ،وتأثير بعض أنصار المرشحين على إرادة الناخبين خارج عده اللجان ، وتغير أماكن بعض اللجان ، وعدم إدراج أسماء بعض الناخبات بكشوف اللجان .

  • parأشاد المجلس القومي للمرأة بجهود الحكومة مُمثلة في وزارة الشئون الاجتماعية والتي أثمرت عن إصدار مجلس الشعب قانون الرعاية الصحية للمرأة المعيلة بعد أضافه فقرة جديدة إليه توسع من مظلة الأمراض التي يتم تمويلها بالكامل، واستحداث مادة جديدة تقضى بأن تتكفل الدولة بدفع فارق التكلفة للأمراض التي لايغطيها التأمين الصحي مثل الكبد والسرطان والأمراض المزمنة .

    وأوضحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة أن الهدف من القانون هو تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي ومراعاة حقوق كافة طبقات المجتمع وعلي رأسها الطبقات المهشمة مثل المرأة المعيلة .

    تجدر الإشارة إلى أن المجلس يولى اهتماما خاصا للأسر المعيلة بوصفها أكثر شرائح المجتمع احتياجا لأوجه الرعاية والمساندة حتى تتمكن من أداء دورها تجاه أسرتها ومجتمعها ، وفي إطار هذه الجهود نفذ المجلس (8243 )مشروعا للمرأة المعيلة بالتعاون مع (74 ) جمعية من جمعيات تنمية المجتمع المحلى ،وهذه الحالات في تزايد مستمر نظرا لأن الجمعيات تقوم بتنفيذ حالات جديدة من تحصيل الأقساط .

  • اكد اعضاء مجمع البحوث الاسلامية أن قانون الخلع الذى أعطى للمرأة حق إنهاء الحياة الزوجية بإرادتها مشروع منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، ووردت فيه آيات قرآنية وأحاديث صحيحة تبيح للمرأة استخدام هذا الحق عند استحالة العشرة الزوجية، وأنه حق كفلته الشريعة الإسلامية للمرأة كما كفلت للرجل حق الطلاق.

    جاء ذلك خلال الاجتمع الطارئ الذي عقدة مجمع البحوث الاسلامية امس بمشيخة الازهر وأضافوا أن إلغاء الخلع يتعارض مع ما جاء فى الكتاب والسُّنَّة، مستندين على مشروعيَّة الخلع فى الشريعة الإسلاميَّة بحديثٍ فى السُّنَّة النبويَّة الشريفة رواه البخارى والنسائى عن عبد الله بن عباس مفاده: "جاءت امرأة ثابت بن قيس بن شمَّاس إلى رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - فقالت: "يا رسول الله، إنى ما أعتبُ عليه فى خُلُقٍ ولا دِين، ولكنى أكرهُ الكفر فى الإسلام"، فقال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم: "أتردِّين عليه حديقتَه؟"، قالت: "نعم"، فقال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم -:"اقبَلِ الحديقة وطلِّقها تطليقة"، وقالا: إنَّ هذا أوَّل خلعٍ فى الإسلام.

    كما أيد مجمع البحوث الإسلامية قراره السابق بشأن سن الحضانة وهو 15 سنة للولد و للبنت حتى سن الزواج، متمسكا برأيه، وقرر مجمع البحوث الاسلامية فى جلسته أن سن التمييز للولد 15 سنة والبنت حتى سن الزواج، على أن تكون الولاية التعليمية على الصغير للأب سواء كانت ولاية على النفس وهى الإشراف على شئون القاصر الشخصية من صيانة وحفظ وتأديب وتعليم وتزويج وتطبيب، أو الولاية على المال وهى الإشراف على شئون القاصر المالية من حفظ المال وإبرام العقود وسائر التصرفات المتعلقة بالمال.

    ورأى المجمع أن منح الوالد حق الولاية التعليمية ليست حقا مطلقا، إذ عليه إشراك الأم وجوبيا فى اختيار نوع التعليم والمدرسة التى يريد إلحاق ابنه بها، وفى حال التنازع فى إلحاقه بنوع من التعليم عالى التكاليف، بحيث لا يقدر الأب على تغطية متطلباته وأبدت الأم استعدادها لدفع الزيادة على المقدور عليه من الولى الذى هو الأب، حينئذ لا يجوز للأب التعنت فى نقل ابنه من هذا النوع من التعليم، ما لم يترتب على بقاء المحضون فى هذه المدرسة لحوق ضرر دينى أو أخلاقى أو بعد مكانى، وفى هذا الحالة على القاضى أن يفصل فى هذا التنازع فى ضوء ما يحقق مصلحة المحضون، وفى ضوء ما يشير إليه قوله تعالى: "لا تضار والدة بولدها ولا مولود له بولده.
    وعلى صعيد اخر عبرت السفيرة مرفت تلاوي رئيس المجلس القومي للمرأة عن شكرها وتقديرها للازهر الشريف على موقفه الثابت تجاه هذه القضايا، مؤكدة على ان الازهر الشريف منارة لحماية وسطية الإسلام ومرجعية في الشئون الدين .
    واكدت رئيس المجلس اننا مستمرون في دورنا الوطني للدفاع عن حقوق المرأة المصرية على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وصولا بها وبوطننا الى بر الامان.

  •        أعلن المجلس القومي للمرأة عن تفعيله للخط الساخن المجاني 08008883888 والموقع الالكتروني www.oo-ncw.org ، لتلقى شكاوى السيدات الناخبات اللاتي قد يتعرضن لاية عقبات او مشكلات خلال الإدلاء بأصواتهن ، والإبلاغ عن اى انتهاكات تقع ضد المرأة خلال الانتخابات الرئاسية التى تجرى خلال يومي 23-24 مايو 2012 ، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاهها.

          وتدعو السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة كل امرأة مصرية بضرورة الإدلاء بصوتها بإرادة حرة وان لا تسمح تحت اى ضغوط باستغلال صوتها ، معربة عن ثقتها فى نساء مصر ودورهن العظيم المشرف عبر التاريخ .

     

  • wafa   أشادت السفيرة مرفت تلاوي رئيس المجلس القومي للمرأة بالعالمة الدكتورة وفاء حجاج الأستاذ الباحث بقسم أمراض النبات بشعبة البحوث الزراعية والبيولوجية بالمركز القومي للبحوث
    وأعربت عن فائق سعادتها لحصول امرأة مصرية على خمس جوائز دولية وسط 150 مخترعاً يمثلون 24 دولة من مختلف قارات العالم ، بالاضافة الى ضمها كعضوه ضمن لجنة التحكيم الاوروبية للابتكارات والاختراعات.
    وأكدت رئيس المجلس القومي للمرأة أن هذا انجاز جديد يضاف الى سجل المرأة المصرية ويؤكد قدرتها ان تكون في الصفوف الاولى كمنتجة فاعلة تستطيع تقديم الكثير لوطنها.
    وهذا ويذكر ان الجوائز الخمس هي جائزة المرأة المخترعة من اتحاد المخترعين الاوروبيين عن الابتكارات والاختراع، وعن براءة اختراع مبيد حيوي لمكافحة البياض الدقيقي، حصلت على ثلاث جوائز هي جائزة الاختراع والابتكار المقدمة من الوكالة الدولية للملكية الفكرية لمكافحة لجمهورية مولدوفا – رومانيا، الجائزة الدولية من جمعية الاختراع الاسيوي للاختراعات والابتكار، الجائزة الذهبية من اتحاد المخترعين الاوروبيين عن الابتكار والاختراع، وحصلت على الجائزة الذهبية من اتحاد المخترعين الاوروبيين عن الابتكار والاختراع عن براءة اختراع مبيد حيوي لمكافحة لفحة الفراولة

  • المجلس القومي للمرأة .. يوجه رسالة الى المرأة المصرية
    وجهت السفيرة مرفت تلاوي رئيس المجلس القومي للمرأة رسالة.. ونداء.. لكل امرأة مصرية تحب وطنها، بضرورة التوجه غدا وبعد غد الى صناديق الانتخاب للادلاء بصوتها، واختيار رئيسها القادم. مؤكدة على ضرورة الحفاظ على صوتها وألا تسمح تحت أي ظرف من الظروف باستغلال هذا الصوت المؤثر .
    معربة عن ثقتها في نساء مصر ودورهن العظيم المشرف عبر التاريخ، وداعية كل امرأة مصرية بأن تبايع الرئيس الذي اختاره الشعب بديموقراطية لم تشهدها البلاد من قبل

  • أرسل المجلس القومى للمرأة خطاباً إلى المستشار حاتم بجاتو أمين عام اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية موضحا خلاله انه أثير فى بعض الصحف ، وأثناء فعاليات مؤتمر المجلس " هى والرئيس " والذى عقد يوم السبت الماضى الموافق 19 مايو 2012 ، أن بعض مندوبى المرشحين يلجئون لسحب بطاقات الرقم القومى من بعض السيدات الفقيرات او الاميات مقابل مبلغ مالى ، وتسليمها لسيدات منقبات المواليات لهم للدخول بها الى اللجنة الانتخابية واختيار المرشح .

    وطالب المجلس القومى للمرأة اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بالاعلان عن اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة كنوع من الردع ضد من يشاركون فى العبث بمصالح الوطن تجاه هؤلاء السيدات اللاتى ينتحلن شخصيات أخرى ويقمن بتزوير الانتخابات ، كذلك الطرف الآخر الذى يبيع بطاقته للمنقبات لتدلى بصوتها زوراً وبهتاناً.

    كما أعرب المجلس القومى للمرأة عن شكره العميق للجنة العليا للانتخابات الرئاسية لتجنب التلاعب ، وتصريحات المستشار بجاتو حول الاستعانة بعدد 1200 قاضية وعضوة بالنيابة الادارية للتأكد من هوية المنقبات الراغبات فى الادلاء باصواتهن ، وتدعيم اللجان بأمناء سر سيدات للكشف عن هوية المنقبات.

  • أكد المستشار محمد نور فرحات نائب رئيس المجلس القومى للمرأة في كلمته التى ألقاها خلال مؤتمر" هى والرئيس " أن الديموقراطية لن تتحقق في مجتمع يعانى فيه الرجال والنساء من الإستبداد الإجتماعى والثقافى والسياسي .

    وأشار إلى أن التجارب قد أثبتت أن وجود عدد من النساء فى مجالسنا النيابية بشكل كبير أو قليل ، والاكتفاء بذلك كمظهر احتفالى يستدل به على تحقيق المساواة ، لا يؤدى بذاته إلى الانتصار لقضايا المرأة وإزالة مظاهر عدم التمييز بينها وبين الرجل ، موضحاً أن إزالة هذا التمييز لن يتم مالم يكن ذلك مصحوبا بعمل ثقافى واجتماعى مكثف ولابد أن تكون النساء النائبات مدافعات بحق وبصلابة عن مبدأ المساواة وإزالة مظاهر التمييز ضد النساء فى إطار الفهم المستنير للتعاليم الدينية .

       وأوضح المستشار فرحات أن هذا الدور السياسى الثقافى فى آن واحد هو رسالة المجلس القومى للمرأة بالتعاون مع الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدنى الفاعلة على الساحة السياسية المصرية، مذكراً بحقيقة هامة وهى أن تمثيل المرأة فى المجالس النيابية السابقة لم يكن يعنى بالضرورة انتصار النائبات لقضايا المرأة فقد تكون النائبات أكثر محافظة من الرجال بالنظر لهذه القضايا وأكثر تشيعا لمبدأ التمييز بين الرجال والنساء ,

       وشدد على أن هذا لا يعنى أن تظل المرأة بعيدة عن مواطن صنع القرار فى مجتمعنا ،سواء كان هذا القرار تشريعيا أو تنفيذيا أو قضائيا ، وذلك بحجة أن تواجد المرأة فى ظل سيادة ثقافة التمييز لن يؤدى إلى رفع التمييز مالم يصاحبه نشر وعى عام بضرورة ذلك . ولكنه يعنى أن مشاركة المرأة وإن كانت حقا أصيلا لها تؤازره التزامات مصر الدولية ونصوص دستورنا وتعاليم ديننا ، إلا أنها شرط ضرورى وليس كافيا لإزالة ثقافة التمييز من مجتمعنا .

         وأكد نور فرحات على قضية الدفاع عن مساواة النساء بالرجال تكتسب أهميتها باعتبارها مدخلا طبيعيا وضروريا لتحقيق الديموقراطية ، أى أنه على المطالبين بالديموقراطية والمدافعين عنها أن يتخذوا من إنصاف نساء مصر مقدمة ضرورية للهجوم على كل مظاهر الاستبداد والتسلط التى تشيع فى حياتنا الاجتماعية والسياسية والثقافية ،وعلى الجانب المقابل فليس من المتصور أن تحصل المرأة على حقوقها وأن تقهر كل صور التمييز ضدها إلا إذا خاض المجتمع بأكمله معركة شاملة ضد كافة مظاهر الاستبداد والتسلط ، فديموقراطية النساء وحدهن أمر لن يتحقق في مجتمع يعانى فيه الرجال والنساء معا من الاستبداد الاجتاعي والسياسي والثقافى

  •         وجهت المستشارة تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا رسائل هامة باسم المرأة المصرية لمرشحي الرئاسة وللمرأة المصرية وذلك خلال كلمتها في مؤتمر "هي والرئيس" الذي نظمه المجلس القومي للمرأة ، حيث أكدت على أن النساء لم يكن يوماً شركاء في صنع الفشل في مصر ولا في الأمة العربية بل إن هذا الفشل يرجع إلى أن الوطن كان يحكمه عدد من الرجال .

           وأشارت إلى ضرورة أن تشارك المرأة في تفاصيل هذه اللحظة الفارقة من تاريخ مصر ، و أن المرأة لن تتقدم إلا اذا تقدم الوطن ، وشددت على ضرورة أن تسعى المرأة إلى أن يصل صوتها للجميع لأنها سوف تكون شريكا أساسيا في كتابة دستور مصر القادم ، فالمرأة المصرية لها حق وواجب في هذا الوطن ويجب أن تحصل عليه .

             كما أكدت المستشارة تهانى الجبالى على أن جميع التيارات والأحزاب السياسية في مصر قد أخفقت بعد الثورة ، حيث أن المرأة المصرية بعد أن كانت في مقدمة صفوف الثوار ووصلت إلى حد الشهادة إلا أن الجميع حاول إقصاءها من العمل العام ومن المشاركة في بناء هذا الوطن ، مشيرة الى أن هناك مؤامرة على الذاكرة الوطنية المصرية التي تزخر بالعديد من النساء العظيمات سواء في العصر القديم أو في العصر القبطي أو في العصر الإسلامي حيث أن التاريخ لم ينصفها ، مؤكدة على أن المرأة المصرية هي التي خاضت المعارك في ثورات يوليو 52 و 25 يناير 2011 وحققت موقعا متميزا في جميع المجالات ، و لا يمكن لأحد أن يعود بالمرأة إلى الخلف باسم الدين ، فالمرأة المصرية هي حافظة الهوية و القادرة على صنع التقدم والازدهار .

         وطالبت المرأة المصرية بأن لا تهتز ثقتها بنفسها لمجرد أن البعض ينظر إليها نظرة رجعية متخلفة ، وأن لا تستجيب لهذه الدعوات التي تحاول منعها من حقها في المشاركة في بناء هذا الوطن ، بدعوى أن الدين يطالب بذلك ، مؤكدة على أن المرأة المصرية سوف تقوم بمراقبة الرئيس القادم ، ولن تسمح له بأن يحمى تلك النظرة الرجعية للمرأة في المجتمع ، ولن نتراجع عن الدفاع عن حقوق المرأة سواء كانت الحقوق الدستورية أو الإنسانية.

  • ad

    اختتمت بالأمس أعمال مؤتمر "هي والرئيس" الذي نظمه المجلس القومي للمرأة بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات ، بحضور ممثلى الوزارات ، والمحافظات ، و الجمعيات الأهلية ،والاتحادات النسائية ،وائتلافات شباب الثورة ،وطلبة الجامعات ،ولفيف من الشخصيات العامة ،والإعلاميين ، يقدر عددهم بحوالي 3000 شخصية من جميع محافظات الجمهورية.

    وقد طالب الحضور برفض المساس بالأزهر الشريف كمنارة لحماية وسطية الإسلام ومرجعية في شئون الدين ، ورفض الاعتداء على السلطة القضائية والمحكمة الدستورية ، و رفض المساس بقواتنا المسلحة الباسلة ، ورفض ضعف تمثيل المرأة في البرلمان أو في اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور.

    ووجهت نساء مصر رسالة الى الرئيس القادم طالبت فيه بعدالة تمثيل المرأة في تشكيل الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور بما لا يقل عن الثلث في صياغة الدستور ، وضرورة إرساء حقوق المواطنة وسيادة القانون واستقلال القضاء والحفاظ على المحكمة الدستورية العليا ، وأهمية النص على المساواة أمام القانون في الحقوق والحريات والواجبات العامة وتكافؤ الفرص بين جميع المواطنين ، نساءً ورجالاً ، الى جانب مطالبة مؤسسات الدولة بالتصدي الثقافي والإعلامي والديني لكل دعاوي الردة إلى الوراء التي ترمي إلى تهميش المرأة وحرمانها من مكتسباتها التي حققتها طوال قرن ونصف من النضال الوطني للمصريين نساءً ورجالاً ، واتخاذ كافة التدابير التى تضمن الحقوق المدنية والسياسية العادلة للنساء على جميع المستويات ،، واتاحة الفرصة العادلة لتعيين المرأة فى كل مواقع اتخاذ القرار كنائبة لرئيس الجمهورية ورئيسة للوزراء .

         كما طالب الحضور ان تستهدف السياسة الاقتصادية والاجتماعية ضمان التوزيع العادل للدخل واحترام مبدأ تكافؤ الفرص في كافة مناحي الحياة ، والاهتمام بالمرأة الفقيرة ، وضرورة احترام وتقويه واعمال القانون وتنفيذ احكامه خاصة فيما يتعلق بحقوق الاسرة والطفل والمرأة ، و ان تعمل الدولة على تغيير الموروثات الخاطئة التي تسيء إلى صورة المرأة، والتدني بها ، بما يؤدي إلى خلق رأي عام مساند لأن تكون المرأة شريكاً فاعلاً ، الى جانب المطالبه بتعديل العديد من التشريعات المتعلقة بالمرأة أو الأسرة أو الطفل وغيرها التي تنطوي على تمييز غير مبرر ضد النساء بحيث يكون الأصل هو المساواة أمام القانون بما لا يخالف نصاً دينياً قطعياً متفق على دلالته .

    كما رأى المشاركون انه من الضروري العمل على إنشاء مرصد تشريعي لمراقبة التشريعات التي تقدم للبرلمان لتحديد موقفه منها والتأكد من احترامها لحقوق المرأة وذلك إعمالاً لنص القرار الجمهوري المنشئ للمجلس القومي للمرأة ، وتبني مشروع قومي للجمعيات التعاونية تنظم الحركة التعاونية النسائية وتعمل على تعزيز المشروعات الجماعية المنظمة خاصةً للمرأة الفقيرة والمهمشة وذلك بهدف رفع مستوى المعيشة لهذه الشريحة والقضاء على الفقر والأمية ، وضرورة العمل على إنشاء مؤسسة مالية لإقراض المشروعات الصغيرة المناسبة للمرأة الريفية والفقيرة دون تعقيدات إدارية أو فوائد .

    هذا وقد أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيسة المجلس في كلمتها على أن هذا المؤتمر يهدف إلى مناقشة وضع المرأة في برامج المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية ، وتحقيق مساندة الرجال للقضايا الاجتماعية وقضايا المرأة باعتبارها قضايا المجتمع ككل ، كما أكدت على أن ثورة 25 يناير مثال حديث لكفاح المرأة المصرية فقد وقفت جنباً إلى جنب مع الرجل ، تدافع عن حق جميع المواطنين والمواطنات في عيش كريم وحرية وعدالة اجتماعية ، وشهد لها العالم بدورها الهام والحيوي في صنع وإنجاح الثورة .

    واشار المرشحين الى إتاحة الفرصة لتمكين المرأة اجتماعيا وسياسيا وقانونيا والوقوف بجانبها فضلا عن تقديم يد العون للمرأة الفقيرة المهشمة المتعثرة والتي غالبا ما تكون ضحية الأوضاع الاقتصادية في المجتمع ، مؤكدا على ضرورة أن يكون هناك قانون للضمان الاجتماعي للمرأة المعيلة.

             ورفض بعض من المرشحين تخفيض سن الزواج لدى الفتيات الى سن 12 عام حيث أن مسألة سن الزواج مسألة استقر عليها المجتمع المصري منذ زمن بعيد ، كما رفضوا قضية ختان الاناث لانها عادة ذميمة وليس للإسلام أو لغيره من الأديان علاقة بها ، كما أنه يجب على الرجال والنساء ان لا يخجلوا من استعمال كلمة " ختان " حتى يستطيع المجتمع التغلب عليها.

            كما أكدوا على أن الوطن سوف يخسر الكثير في حالة خروج المرأة من المشاركة في العمل العام ، وأن المرأة مثلها مثل الرجل تتولى جميع المناصب ويجب أن تصل إلى أعلى المستويات الوظيفية ، وتمارس واجبها في المشاركة المجتمعية ما دامت لها القدرة على القيام بذلك ، و يجب على المرأة أن تناضل من اجل الحصول على حقوقها ، وذلك عن طريق التوعية باستخدام وسائل الإعلام وفي المساجد والكنائس والجامعات والتي يجب أن تكون شريك في توعية الناس في حق المرأة في المشاركة في الحياة العامة .

         كما اكد البعض على أن محالاوت فرض الحجاب والنقاب على المرأة المصرية تعتبر محاولات للعودة الى الخلف ، و ان مصر دولة مدنية ولن يكون هناك استبعاد لطائفة او جنس او دين ، وان الكفاءة هى المعيار الاساسى في التعيين مؤكدا على ان مصر لديها من السيدات من هن اكثر كفاءة من الرجال.

         واشار عدد من المرشحين الى ان الكوته شيء مهين للمرأة المصرية ، ولابد أن يكون تمثيل المرأة في البرلمان بناءا على نسبة محددة ، حيث ان وجود المرأة في الحياة السياسية فى إطار قائمة مختارة يدعم من وجودها البناء والمفيد.

  •  تبدأ اليوم السبت الموافق 19 مايو 2012 فعّاليات المؤتمر الشعبى الحاشد الذى ينظمه المجلس القومى للمرأة تحت عنوان " هى والرئيس ...مستقبل المراة المصرية فى مصر الثورة " بقاعة خوفو بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات ،يبدأ المؤتمر اعماله فى تمام الساعة التاسعة صباحا على أن يُختتم فى تمام الثانية ظهرا .

  •       أعلن كل من السادة محمد سليم العوا ،وحمدين صباحي ،وحسام خير الله ،وهشام البسطويسى ،وأبو العز الحريري ،ومحمد فوزي عيسى المرشحين لتولى منصب رئيس الجمهورية مشاركتهم في فعّاليات المؤتمر الشعبي الحاشد الذي سيعقده المجلس تحت عنوان " هي والرئيس - مستقبـل المـرأة في مصـر الثـورة "وذلك يوم السبت الموافق 19 مايو 2012 بقاعة خوفو بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات بصورة مؤكدة ،بينما وافق كل من السادة أحمد شفيق ،وعمرو موسى ،وعبد المنعم أبو الفتوح على المشاركة المبدئية في المؤتمر .

         يشتمل برنامج المؤتمر على كلمة افتتاحية تلقيها السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس ، ويليها كلمات السادة المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية ،ويلي ذلك الجلسة الرئيسية التي تتضمن كلمة الأزهر الشريف ،و كلمة المستشارة القاضية تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا ،والدكتورة هدى بدران رئيس رابطة المرأة العربية ، على أن يلي ذلك عقد ثلاث جلسات أولها بعنوان " واقع المرأة والمشاركة السياسية " يتحدث خلالها الدكتور محمد نور فرحات ، والدكتورة نفين مسعد ، ،والثانية بعنوان " ماذا تريد المرأة من الرئيس القادم " تتحدث خلالها الأستاذة كريمة كمال ،والثالثة بعنوان " المجلس القومي للمرأة ...الآليات والدور المستقبلي " تتحدث خلالها السفيرة مرفت تلاوى .(مرفق البرنامج ) .

    هذا وتُختتم فعّاليات المؤتمر بإعلان المؤتمر الذي يحمل عنوان " رسالة إلى الرئيس " ، ويشارك في المؤتمر ممثلو الوزارات ،والمحافظات ،إضافة إلى الجمعيات الأهلية ،والاتحادات النسائية ،وائتلافات شباب الثورة ،وطلبة الجامعات ،ولفيف من الشخصيات العامة ،والإعلاميين .

          وصرحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة أن المجلس أجرى استطلاع رأي لشرائح متنوعة من المجتمع - رجالاً ونساءً - حول أهم قضايا ومشكلات المرأة والتي يودون طرحها على الرئيس القادم ومنها على سبيل المثال الإهتمام بالتعليم وحل مشكلة الأمية ،وضمان فرص متكافئة للمرأة مثل الرجل ،وتقديم رعاية صحية لائقة للمرأة خاصة الفقيرة ،والمساواة فى القوانين والتشريعات بين الرجل والمرأة ،وتنفيذ قوانين صارمة لمنع التحرش ، كما تضمن الإستبيان رؤية المواطنين للدور الذي يتطلعون أن يتبناه المجلس خلال المرحلة المقبلة مثل تغيير الثقافة السائدة المناهضة عن عمل المرأة بالمجتمع ،ومساندة المرأة لتولى مناصب قيادية ،توفير مشروعات صغيرة للمرأة ،ومساندة المرأة لتولى مناصب قيادية مثل المحافظ ،،موضحة أن أنه تم استيفاء رأى أكثر من 1500 شخص في المجتمع المصري وتحليلها ،لعرض نتائجها في المؤتمر ، وقد ضمت العينة جميع الفئات العمرية والتعليمية والمهنية في جميع محافظات مصر عن طريق فروع المجلس القومي للمرأة القائمة بجميع المحافظات.

  •  أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة على أن المؤتمر الشعبي الحاشد الذي سيعقده المجلس تحت عنوان " هي والرئيس - مستقبـل المـرأة في مصـر الثـورة " يوم السبت الموافق 19 مايو 2012 يستهدف إظهار قوة المرأة ككتلة تصويتية في المجتمع ،وإبراز قضاياها للرأي العام كجزء أساسي من قضايا المجتمع ،ووضع مشكلات وهموم المرأة المصرية على قائمة أولويات مرشحي الرئاسة ، وتوصيل صوتها إلى الرئيس القادم ليقف على تطلعاتها على أرض الواقع ، مضيفة أن المجلس بوصفه آلية وطنية حكومية يقف على مسافة واحدة من كافة مرشحي الرئاسة ،وأنه تم توجيه الدعوة إلى جميع المرشحين البالغ عددهم ثلاثة عشر مرشحا .

        وأضافت السفيرة أن الناخبين سوف يحاورون مرشحي الرئاسة بصورة مباشرة للتعرف على مكون المرأة في برامجهم ، ورؤيتهم لقضاياها ،ومدى تناولهم للبعد النوعي عند مواجهة المشكلات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، واستخلاص نقاط القوة والضعف في تلك البرامج لمعرفة الأنسب للمرأة من منطلق أن المرأة تمثل كتلة تصويتية كبيرة يجب ألا يُساء استغلالها ،كما يعرض وجهة نظر المجلس في التصدي لتلك المشكلات بفاعلية ،ومن ثمّ تتكون لدى الرئيس القادم رؤية متكاملة عن مشكلات فعليه يعاني منها نصف المجتمع المصري ، والتي يؤدى أخذها بعين الاعتبار عند إعداد الرئيس لبرنامجه للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي والسياسي للدولة إلى تحقيق مفهوم التنمية الشاملة بمعناها الحقيقي

  •  "من الضروري أن يكون هناك مواد ثابتة في الدستور تحافظ على حقوق المرأة وتتناسب مع حجم ومكانة ودور المرأة في المجتمع ، ولا تتغير بتغير الرئيس " بهذه الكلمات بدأت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة لقاءها مع السادة مقدمي البرامج الحوارية المصرية ذات القاعدة الجماهيرية الواسعة وذلك خلال فعاليات المائدة المستديرة والتي هدفت إلى تبادل الرؤى والأفكار حول كيفية التصدي للهجوم العنيف الذى تتعرض له المرأة ،وتصاعد الدعاوى التي تستكثر علي المرأة ما حصلت عليه من حقوق اجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنين.

       و أشارت تلاوى إلى مؤتمر المجلس القادم والذى سيعقد تحت عنوان " هي والرئيس.. مستقبل المرأة المصرية" بحضور نحو 3 الآف سيدة لعرض مطالب وتطلعات المرأة المصرية على السادة المرشحين لتولى منصب رئيس الجمهورية ،والوقوف على وضع مكون المرأة في برامجهم الانتخابية ،مشيرة إلى أن الوثيقة الختامية للمؤتمر ستكون تحت عنوان " رسالة إلى الرئيس "، وتتضمن احتياجات المرأة بشكل عام من الرئيس القادم للبلاد،، و أن يتبنى تنفيذ مشروعات تنموية توجه بصورة كاملة إلى المرأة التي تمثل نصف المجتمع وتعد أكثر فئات هذا المجتمع فقراً وأمية وأقلها حظاً في الخدمات .

    وحول دور الإعلام أكدت السفيرة مرفت تلاوى على أنه يقع على عاتق الاعلامين ومقدمي البرامج الحوارية عبء كبير في الوقت الحالي نظراً لقيامهم بدور محوري في تكوين فكر وثقافة هذا المجتمع ، مشيرة إلى أن معظم أفراد المجتمع المصري يعتمد اعتماد كامل على تكوين فكره حول مختلف القضايا المجتمعية من خلال ما يعرض في هذه البرامج ذات الانتشار الجماهيري الواسع والتي تصل إلى جميع البيوت المصرية على اختلاف فئاتها.

    ودعت السفيرة مرفت تلاوى الاعلاميين والإعلاميات في وسائل الإعلام المختلفة مساندة المجلس والتعاون معه في تغيير الصورة السلبية السائدة عن المرأة ، مشيرة إلى أن هناك هجوم عنيف في الوقت الحالي من وسائل الإعلام على الحقوق التي حصلت عليها المرأة والتي كفلتها لها الشريعة الإسلامي ، مشيرة أنه وفقاً للإحصائيات فإن المرأة تمثل 25% من القوى العاملة و أن 60% من الاقتصاد غير الرسمى يعتمد على المرأة ،إلا أن وسائل الإعلام مازالت تختزل دور المرأة على قوانين الأحوال الشخصية ، مؤكدة انه لابد من العمل على إلغاء هذه الصورة النمطية للمرأة في فكر وثقافة المجتمع وتوضيح الصورة الصحيحة للمرأة ..

       وأشارت تلاوى إلى أن ما يطالب به بعض الأحزاب والتيارات من تحويل المجلس القومي للمرأة إلى مجلس قومي للأسرة ، هي ليست سوى محاولة منهم لمحو كل ما يتعلق بالمرأة و تقليص دورها في المجتمع.

    و أشارت السفيرة مرفت تلاوى إلى أن تشكيل المجلس جاء بناءً على اختيار المجلس العسكري الحاكم للبلاد ، كما أن تشكيل المجلس يضم جمع التيارات والأحزاب و وفئات المجتمع المصري ، مشيرة إلى أنه كان من ضمن تشكيل المجلس سيدات من الأحزاب السياسية الإسلامية ولكنهن رفضن الانضمام إلى المجلس .

    وأكدت السفيرة إلى أنه على الرغم من أن المرأة حصلت على حقوقها السياسية منذ عام 56 إلا أنه لا يتم إشراكها في الحياة السياسية سواء قبل أو بعد الثورة ، وأشارت السفيرة إلى أن انخفاض نسبة مشاركة المرأة في البرلمان في مصر مقارنة ببعض الدول العربية مثل تونس والجزائر يرجع إلى ارتفاع مستوى التعليم والثقافة في هذا الدول ، موضحة أنه من الأشياء التي تؤخذ على النظام القديم عدم اهتمامه بتثقيف وتعليم الفئات الفقيرة في المجتمع ، وترك الأفراد البسطاء من عامة الشعب لتكوين ثقافتهم من الشارع ومن الدراما السيئة المنتشرة على الفضائيات ، لذلك فإننا لابد أن نتكاتف جميعاً للعمل على تغيير هذا الواقع .

       أكدت الأستاذة كريمة كمال عضو المجلس ومقرر لجنة الإعلام بالمجلس أن الهدف من هذا اللقاء هو بحث وجود ألية للتعاون بين المجلس ووسائل الإعلام المرئية التى ثبُت أنها الاكثر تأثيرا على المواطن وخاصة التركيز على قضايا المرأة والمكتسبات القانونية التى حصلت عليها والتى هى أساسا نتاجا لجهود عدد من الجمعيات الأهلية والمنظمات ولا يجب أن تُنسب لأحد لأنها قوانين تم إقرارها لإنصاف المرأة.

         وأضاف الإعلامى طارق حبيب أن مشكلة المراة تتلخص في المرأة نفسها ..فعلى المرأة أن تكون أكثر إيجابية ولا ترضى بالأمر الواقع ولا تتنازل عن حقوقها، كما دافع عن القوانين التى أنصفت المرأة ورفض تسميتها بقوانين سوزان لأنها مكتسبات للمرأة من حقها الحصول عليها، وأكد على أن المرأة كان لها دورا هاما وكبيرا خلال ثورة 25 يناير ولكن بعد الثورة لم يسلط عليها الضوء بشكل كاف، ولم تأخذ حقها، بل سعت بعض التيارات لإنتقاص حقوق المرأة .

    كما أكد الإعلامى شريف عامر على أهمية وجود تواصل بين المجلس ووسائل الإعلام حتى نستطيع أن نعكس الحقيقة بشكل موضوعى .

       واكد الإعلامى سيد على أنه يجب متابعة الموضوعات التى يتم طرحها فى وسائل الإعلام والتى تتناول قضايا المرأة بصفتها أهم الفئات فى الوقت الراهن، مشدداً على ضرورة عدم التعامل مع قضايا المرأة والأقباط على أنهم من الأقليات.

       وأجمع السادة الإعلاميين على أهمية وجود مساندة مجتمعية لقضايا المرأة، وان يكون المجلس القومى للمراة هو المكان الذى يجمع بين جميع التيارات والفئات المختلفة لتقريب وجهات النظر التى تعمل لصالح المرأة المصرية، كذلك الإهتمام بعرض حالات حقيقية تعرضت للتمييز من النساء لإكساب البرامج مزيد من المصداقية، ووجود خطة عمل مشتركة بين وسائل الإعلام المختلفة بالتعاون مع المجلس .

    وفى نهاية اللقاء أكدت السفيرة / مرفت تلاوى على أن المجلس يجب أن يتعاون مع السيدات والعمل من خلال مجموعات للتصدى للممارسات الخاطئة التى تظهر فى المجتمع من خلال بعض التيارات، وأن ندافع عن القوانين التى أنصفت المرأة، واكدت على أن المجلس على إستعداد تام للتعاون والعمل مع كافة التيارات والأحزاب السياسية المختلفة.

  • فور تمكن المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع محافظ المنيا ،والجهات التنفيذية بالمحافظة ، من وقف محاولة احد الأحزاب السياسية في الترويج لختان الإناث بقرية ( أبو عزيز ) مركز طماى بمحافظة المنيا ، عبر استبدال الزيت والسكر بالختان المجاني، وتعليق لافتات قماش مدونا عليها ( الختان ببلاش)وذلك استغلالا لانتشار الأمية ،والأوضاع المعيشية السيئة لأهالي القرية .

    أطلق المجلس مبادرة رائدة بالتعاون مع اللواء سراج الدين الروبى محافظ المنيا تستهدف تحسين الأحوال المعيشية لأهالي القرية وانتشالها من الفقر ، وبناء مجمع خدمات لمساعدة مواطني القرية في التغلب على أوضاعهم السيئة ،ومحو أميتهم ،وتوجية سيارات إسعاف تجوب القرية لتلبية احتياجات المواطنين الصحية حتى لا يتم التستر خلف القوافل الطبية وإجراء عمليات الختان التي تخالف القانون ،وتهدر كرامة المرأة ،وحقوقها .

       وصرحت السفيرة مرفت تلاوى بان المجلس قرر تبنى تلك القرية في إطار توجهه الجديد للأسر الفقيرة والمهشمة ،وسعيا لنشر الوعي لدى أهالي القرية ، وتغيير المفاهيم المغلوطة المرتبطة بالمرأة ، والممارسات السلبية التي قد يرتكبها البعض استغلالا لانتشار الفقر ،والأمية ،والجهل بصحيح الدين ،مؤكدة أن المجلس بصدد تنفيذ عده حملات توعية بالمحافظات للتأكيد على خطورة الختان الذي يجرمه القانون ،وحث السيدات على عدم الانسياق وراء تلك الدعوات التي تهدر كرامة المرأة .

  • تتعرض الحقوق الشرعية للمرأة والتي يقرها الدين الإسلامي إلى ردة واضحة في أعقاب ثورة 25 يناير ،وتتعالى الدعوات التى تستكثر علي المرأة ما حصلت عليه من حقوق اجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات رغم مشاركتها فى الثورة جنبا إلى جنب مع الرجل تدافع عن الحرية والكرامة الإنسانية ، مما يحتم توحيد الرؤى والإستراتيجيات للتصدي لتلك الهجمة الشرسة

    وإدراكا من المجلس القومي للمرأة للتأثير الواسع للتليفزيون في تغيير اتجاهات وسلوك الرأي العام تجاه القضايا المختلفة - ومن بينها قضية المرأة - ، قام المجلس بتوجيه الدعوة للسادة مقدمي البرامج التليفزيونية الأكثر جماهيرية للمشاركة في فعّاليات المائدة مستديرة التي ينظمها غدا الاثنين الموافق 13 مايو 2012 ،بهدف تبادل الرؤى والأفكار بشأن التصدي لتلك الهجمة الشرسة التي تتعرض لها حقوق المرأة وتبصير الرأي العام بهموم المرأة المصرية ودعم مشاركتها فى النهوض بالمجتمع ،إضافة إلى مناقشة فعاليات المؤتمر الشعبي الحاشد الذي ينظمه المجلس يوم السبت الموافق 19 مايو المقبل بعنوان " هى والرئيس " تحاور خلاله السيدات السادة مرشحي الرئاسة بصورة مباشرة .

  •  أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة على مساندة الحركات الاحتجاجية التى قامت بها العديد من الجمعيات الأهلية طالبت فيها بتفعيل قانون التحرش من خلال أداء الدور المنوط بها القيام به ، من تأمين للشوارع والأماكن المزدحمة والقبض على من يخرج على القانون وتقديمه للمحاكمة ، وكذلك سرعة الفصل في القضايا المطروحة أمام القضاء حتى يكون هناك رادع .

    وأشارت تلاوى إلى أن المجلس العسكرى كان قد أصدر مرسوم بقانون رقم 11 لسنة 2011 ، والخاص بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات بتغليظ العقوبات على جرائم التحرش بجميع أشكاله بما في ذلك التحرش بالوسائل الإلكترونية ، وذلك بناء على طلب من المجلس القومى للمرأة والذي كان أعد مشروع قانون بهذا الشأن.

    و طالب المجلس وسائل الاعلام المختلفة بتسليط الضوء على هذه الاحكام وتقديم التوعية بخطورة هذه الافعال وتعرضها للمسائلة القانونية.

  •       سعيا لوضع مشكلات وهموم المرأة المصرية على قائمة أولويات مرشحي الرئاسة ، وتوصيل صوتها إلى الرئيس القادم ليقف على تطلعاتها على أرض الواقع ،يعقد المجلس مؤتمرا شعبيا حاشدا تحت عنوان " هي والرئيس...مستقبل المرأة في مصر الثورة" تحاور خلاله السيدات السادة مرشحي الرئاسة بصورة مباشرة .

       وأكدت السفيرة مرفت التلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة على أن للمرأة المصرية حق أصيل في التعرف على مكون المرأة فى برنامج الرئيس القادم وما سوف يحققه لها من تطلعات ،واستخلاص نقاط القوة والضعف في برامج المرشحين لمعرفة الأنسب للمرأة حيث تمثل السيدات كتلة تصويتية كبيرة يجب ألا يُساء استغلالها ، مضيفة أن المؤتمر يلبى حاجة كافة شرائح المرأة المصرية فى وضع مشكلاتهنّ نصب أعين مرشحى الرئاسة ، كما يعرض وجهة نظر المجلس في التصدي لتلك المشكلات بفاعلية ،ومن ثمّ تتكون لدى الرئيس القادم رؤية متكاملة عن مشكلات فعليه يعاني منها نصف المجتمع المصري ، والتي يؤدى أخذها بعين الاعتبار عند إعداد الرئيس لبرنامجه للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي والسياسي للدولة إلى تحقيق مفهوم التنمية الشاملة بمعناها الحقيقي.

    يشارك في فعاليات المؤتمر ممثلو الوزارات ،والمحافظات ،إضافة إلى الجمعيات الأهلية ،والاتحادات النسائية ،وائتلافات شباب الثورة ،وطلبة الجامعات ،ولفيف من الشخصيات العامة ،والإعلاميين .

  • في إطار مناقشة مشكلات وهموم المرأة المصرية، ومستقبلها بعد ثورة 25 يناير التي شاركت فيها المرأة مع الرجل جنبا إلى جنب تدافع عن الحرية والكرامة الإنسانية، واستعدادا للمؤتمر الشعبي الحاشد الذي يعقده المجلس القومي للمرأة تحت عنوان " هي والرئيس...مستقبل المرأة في مصر الثورة " ،

       قام المجلس بتوجيه الدعوة للسادة رؤساء تحرير الصحف والمجلات للمشاركة في فعّاليات المائدة مستديرة التي ينظمها يوم الأحد الموافق 13 مايو 2012 تقديرا لدورهم الفعّال في غرس القيم الإيجابية في نفوس قرائهم، وإسهامهم الفعّال في تغيير ثقافة المجتمع نحو الأفضل،

    هذا و يستهدف اللقاء مناقشة التصدي للردة التي تتعرض لها حقوق المرأة حاليا ،وتصاعد الدعوات التي تستكثر ما حصلت عليه المرأة من حقوق اجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات ،كما يتضمن اللقاء تطوير الخطة المستقبلية لعمل المجلس خلال المرحلة القادمة ،إضافة إلى الوقوف على مقترحات السادة رؤساء التحرير بشأن سبل إنجاح مؤتمر "هي والرئيس " ، والاستعانة بخبراتهم الواسعة ليخرج المؤتمر بنتائجه المرجوة.

  • استعدادا للانتخابات الرئاسية التي سوف تشهدها البلاد، يعقد المجلس القومي للمرأة مؤتمرا شعبيا بعنوان " هي والرئيس...مستقبل المرأة في عصر الثورة " وذلك يوم السبت الموفق 19 مايو 2012 بقاعة خوفو بمركز القاهرة للمؤتمرات بمدينة نصر بحضور 3000 سيدة ، لعرض مطالب وتطلعات المرأة المصرية على السادة المرشحين لتولى منصب رئيس الجمهورية، والوقوف على وضع مكون المرأة في برامجهم الانتخابية ، ويوجه المجلس الدعوة للسيدات والرجال المهتمين بهموم المرأة ومستقبلها بعد ثورة 25 يناير للمشاركة في فعاليات المؤتمر ،

       يأتي هذا المؤتمر وفاءّ بمسئولية المجلس نحو المرأة المصرية وحقها في المشاركة في تنمية مجتمعها ، وانطلاقا من أن المرأة المصرية تمثل 50% من مواطني مصر ، وتمثل كتلة تصويتية مؤثرة في الانتخابات يجب ألا يُساء استغلالها ، ومن ثم لابد من توعيتها بالمرشح الذي يفسح لها الطريق للمشاركة المجتمعية والسياسية ،ويتيح لها فرصا متكافئة مع الرجل لتسهم في بناء المجتمع ، ويعمل على تيسير المعوقات التي تقف في وجه مشاركتها المثمرة في كل مجالات الحياة بما يحقق للمرأة التوازن بين العطاء لأسرتها وعملها .

       يشارك في المؤتمر السادة مرشحي الرئاسة ،وممثلو الوزارات ،والمحافظات ،إضافة إلى الجمعيات الأهلية ،والاتحادات النسائية ،وإئتلافات شباب الثورة ،وطلبة الجامعات ،ولفيف من الشخصيات العامة ،والإعلاميين .

    يبدأ تسجيل الأسماء الساعة التاسعة صباحا .

  •  

        أين قضايا البطالة، وطوابير رغيف الخبز، والغلاء المعيشي، وتردى الأوضاع الصحية من أجندة برلمان الثورة ؟ ذلك هو التساؤل الذي طرحته السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة أثناء لقاءها بالسادة رؤساء تحرير الصحف والمجلات خلال فعاليات المائدة المستديرة التي نظمها المجلس بهدف تبادل الرؤى والأفكار بشأن التصدي للهجمة الشرسة التي تتعرض لها حقوق المرأة ،وتصاعد الدعاوى التي تستكثر علي المرأة ما حصلت عليه من حقوق اجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات .

       وشددت السفيرة مرفت تلاوى على رؤساء تحرير الصحف والمجلات - بوصفهم قادة الفكر داخل المجتمع - عدم الانسياق خلف التيارات لتي تختزل المرأة في قوانين الأحوال الشخصية فحسب ،مؤكدة على أن جوهر الأمر لايتمثل في مناقشة تعديل قوانين الخلع ،أو النفقة ،أو خفض سن الزواج ،وإنما شكل الدولة وقواعدها ومساعي الرجوع بمصر 200 سنة للخلف،مشددة على أن سقوط المرأة يعنى سقوط الدولة المدنية ،مطالبة وسائل الإعلام بتناول قضية المرأة بوصفها إنسان ومواطن فاعل في كافة النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية داخل المجتمع .

    ونوهت السفيرة مرفت تلاوى أن المجلس سوف يرصد أداء البرلمان فيما يخص الموضوعات ،ومشروعات القوانين المُثارة داخل لجان مجلس الشعب ،ومطابقتها بما يتسق مع الشريعة الإسلامية ،ورؤية الأزهر الشريف بوصفه يمثل الوسطية في الدين مضيفة أن المجلس يبحث مع الأزهر الشريف حاليا القوانين المجحفة لحقوق المرأة والتي لم تُثار بعد بغية تعديلها ،مؤكدة على تمسك المجلس بالحقوق التي يكفلها الإسلام للمرأة حيث كرمها و أعطاها حقوقاً لم تأخذها من قبل ،ولم تحصل عليها حتى في المجتمعات الحديثة .

       وبشأن قضية ختان الإناث أكدت أنه ليس من الشرع أو الدين في شيء بل هو بمثابة استقواء على المرأة ،والرجوع بها إلى عصر العبيد موضحة أنه أصبح يمارس بشكل مقنّع تحت ستار القوافل الطبية وشعارات الإحسان إلى الناس ، مشيرة إلى قيام المجلس بوقف الختان المجاني الذي كان يعتزم أحد الأحزاب السياسية ممارسته داخل قرية ( أبو عزيز) مركز طماى بمحافظة المنيا استغلالا لانتشار الأمية ،وتردى الأحوال المعيشية لأهالي القرية .

    وطالبت السفيرة ميرفت التلاوى رؤساء تحرير الصحف والمجلات بالسعي إلى تغيير ثقافة المجتمع نحو المرأة وإبراز حقيقة وضعها في المجتمع حيث أن نسبة الأمية والفقر مرتفعة جدا بين نساء مصر ،علاوة على تراجع مستوى دخولهنّ وتردى أوضاعهنّ الصحية ،وهو الأمر الذي ترتب علية احتلال مصر المرتبة (111 ) بين دول العالم فيما يخص تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة وهو أمر غير لائق على الإطلاق،متسائلة هل يُعقل أن يخلو الصعيد بأكمله من مستشفى واحد لأمراض النساء

     

  • قام أحد الأحزاب السياسية باستغلال الأمية ،والأوضاع المعيشية السيئة لأهالي قرية أبو عزيزية مركز طماى بمحافظة المنيا ،واتبع أسلوبا جديدا في الترويج لختان الإناث عبر استبدال الزيت والسكر بالختان المجاني، وتعليق لافتات قماش مدونا عليها ( الختان ببلاش ).

       وفى استجابة سريعة قامت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة بإجراء اتصال باللواء سراج الدين الروبى محافظ المنيا ،والدكتور نصر السيد مساعد الوزير للرعاية الصحية الأساسية ،والطب الوقائي وتنظيم الأسرة للوقف الفوري لذلك الانتهاك لكرامة المرأة ،وجسد الفتيات الصغيرات ، مؤكدة على ضرورة العمل على تغيير المفاهيم المغلوطة المرتبطة بهذه الممارسة السلبية ،وتفعيل القانون الذي يجرمها ونشر الرأي الديني الصحيح الذي لايجد لها سندا في الدين أوفى السنة النبوية .

       ونتاجاً لذلك قام مدير مديرية الشئون الصحية بالمنيا بالاتصال بممثلي الحزب ،وأفادهم بأن القانون يجرم ختان الإناث وأنهم بصفتهم أعضاء بالبرلمان لابد أن يحافظوا على القانون ، وقد أسفرت تلك الجهود عن إزالة كافة اللافتات التي تروج للختان بالقرية ، كما قام السيد محافظ المنيا بتوجيه تعليمات مشددة إلى رئيس الوحدة المحلية بمركز ومدينة مطاى بمتابعة الموقف ميدانيا ،واتخاذ الإجراءات القانونية حال المخالفة ،

    وتلي ذلك قيام إحدى الجمعيات الأهلية (جمعية كاريتاس ) بمتابعة الموقف على أرض الواقع وتبين عدم إجراء أي حالة ختان بالقرية ،كما تم تكثيف ندوات التوعية بمخاطر عملية ختان الإناث وبآثارها الصحية والنفسية ،والتأكيد على أن القانون يجرمها والدين لايجيزها .

  • طالبت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة بضرورة أن يعين الرئيس القادم نائبه له بوصف المرأة شريكا أساسيا فى تنمية المجتمع ،وتقديرا لدورها المحوري في إنجاح ثورة 25 يناير حيث وقفت جنبا إلى جنب مع الرجل تطالب بالحرية والعدالة الاجتماعية .

       جاء ذلك خلال مشاركتها فى الاجتماع الذي عقده نادى ليونز جاردن سيتي بمشاركة عدد من القيادات النسائية وممثلي الجمعيات الأهلية حيث أعلن الحضور تأييدهم التام لهذا المطلب ، معربين عن رغبتهم فى التعاون مع المجلس القومي للمرأة بشأن توعية السيدات بالمعايير الموضوعية لاختيار الرئيس المناسب،وتوسيع دائرة تمثيل المرأة في المجالس المحلية القادمة بصورة تعكس تواجدها الفاعل في المدن والأحياء والقرى والنجوع ، والتصدي لمشكلة الأمية وانتشارها بين النساء عبر تفعيل دور الجمعيات الأهلية بحسب انتشارها الجغرافي ، والاستعانة بجهود المصريات بالخارج والتواصل معهنّ لجذبهن في دعم قضايا المرأة ، كما أبدوا تطلعهم للتعاون مع المجلس القومي للمرأة في تنفيذ برامجه الخاصه بتنمية قرية حاجر الدهسة ( قبلى وبحرى ) بمحافظة قنا .

    وعلى جانب آخر أكدت السفيرة مرفت تلاوى على ان المجلس يرحب بالإسهامات والمشاركات الفاعلة لكافة نساء مصر ، ويسعى لمد يد التعاون مع الشرائح المختلفة لنساء مصر .

  • وافقت اللجنة التنفيذية بالمجلس القومي للمرأة على عقد مؤتمر شعبي يُدعى إليه جميع الفئات و المحافظات بهدف توضيح خطة عمل المجلس خلال المرحلة القادمة ،وسبل التعاون مع الجمعيات الأهلية ، كما يعتزم المجلس دعوة مرشحي الرئاسة للحديث عن مكون المرأة في البرنامج الإنتخابى خاص بهم .

    وعرضت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس نبذة عن زيارة المجلس لقرية حاجر الدهسة بمحافظة قنا ( قبلي وبحري ) حيث أطلق المجلس مبادرة رائدة تستهدف النهوض بهذه القرية ،عبر إقامة مشروعات تنموية بها لتحويلها إلى قرية نموذجية تستطيع تحقيق الاكتفاء الذاتي والاستغناء عن المركز أو المدينة ،وإقامة مركز خدمات متكامل بالقرية ،كما ناقش الاجتماع إعادة تشكيل فروع المجلس بالمحافظات وإتخاذ الإجراءات الخاصة بذلك حتى تبدأ فى استئناف عملها لمواجهة مقرات الفروع بعض المشكلات ،

    كما عرضت رئيس المجلس بعض انجازات المجلس فى المرحلة السابقة ومنها رفض مجلس الشعب إلغاء قانون الخلع ،وإصدار لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس الشعب قرارا بتأجيل النظر في مناقشة مقترحات مشروعات قوانين الحضانة، والرؤية، والولاية التعليمية، لحين عرضها على مجمع البحوث الإسلامية،إضافة إلى تكليف الأزهر الشريف لبعض أعضائة بإعداد كتيبات توضح رأى الدين فى الموضوعات المتجادل فيها فقهيا فيما يخص تصحيح المفاهيم الخاصة بالمرأة .

    تجدر الإشارة إلى أن اللجنة التنفيذية بالمجلس القومي للمرأة تضم المستشار محمد نور فرحات ،والدكتورة مارجريت عازر ،والدكتورة سهير لطفي ،والدكتورة آمنة نصير ، والدكتور محمود عزب ،والدكتور حسن سند أعضاء المجلس .

  •     أثمرت الجهود المكثفة التى قام بها المجلس القومى للمرأة باللجوء إلى الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية ووزارة العدل والمتخصصين فى أمور الشريعة الإسلامية وبعض أعضاء مجلس الشعب عن تأجيل البت فى تعديل بعض أحكام قوانين الأحوال الشخصية خاصة فيما يتعلق منها بتحديد سن الحضانة وقواعد الرؤية والإستضافة والولاية التعليمية والتى ناقشها مجلس الشعب أمس إلى حين إستطلاع رأى مجمع البحوث الإسلامية فى هذا الشأن


        وقد أكد الدكتور / عبدالله النجار عضو مجمع البحوث الإسلامية أن ما ورد فى القانون المصرى متعلقا بهذه المسائل إنما جاء متفقا مع أحكام الشريعة الإسلامية وظروف العصر وما تقتضية مصلحة الأطفال من رعاية أسرية وإجتماعية، كما جاء متوافقا مع التشريعات الخاصة بالأسرة فى قوانين معظم الدول العربية والإسلامية
       

    وجدير بالذكر أن مجمع البحوث الإسلامية قد سبق له مناقشة مواد هذا القانون وأقر بصحة ما ورد به

     

    • أصدرت لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس الشعب قرارا اليوم بتأجيل النظر في مناقشة مقترحات مشروعات قوانين الحضانة، والرؤية، والولاية التعليمية، لحين عرضها على مجمع البحوث الإسلامية
    • يأتي ذلك في ضوء الخطابات التي أرسلها المجلس القومي للمرأة إلى كل من الدكتور سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب ،والمستشار محمود الخضيرى رئيس اللجنة التشريعية ،والدكتور طلعت مرزوق رئيس لجنة الاقتراحات والشكاوى بالمجلس منذ أسبوع ،
    • وأوضحت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة أن هذه الخطابات قد تضمنت الأسانيد الشرعية والقانونية والدستورية التي تدعم رأى المجلس بشأن هذه القوانين،كما احتوت على إحصائيات وزارة العدل الصادرة عام 2012 والتي تبين منها نسبة طلبات الحضانة والضم  التي قُدمت لمكاتب تسوية المنازعات الأسرية بمحاكم الأسرة خلال الأربع أعوام السابقة لاتتعدى 5% من إجمالى الطلبات ، بينما طلبات الرؤية لم تتعدى 4.7% ،  وأضافت أن متوسط طلبات النفقات بأنواعها قد بلغت 287 ألف طلب ،ونسبتها 82% من إجمالي ما قًدم لمكاتب التسوية خلال تلك السنوات،وهو ما يظهر حجم المعاناة الحقيقية التي تتحملها الأم أمام عناد بعض الآباء في سداد ما هو مفروض عليهم شرعا من نفقات لأبنائهم
    • وأكدت رئيس المجلس على وجوب عدم التسرع بإصدار أي تشريعات بهذا الشأن ، مشددة على ضرورة التمهل والرجوع إلى الدراسات والبحوث والإحصائيات الرسمية والتي تظهر حجم المشكلة وسبل معالجتها، وذلك مراعاة للآثار الاجتماعية التي ستتعرض لها الأسر المصرية،وخاصة آثار ذلك على الأطفال والتي قد تنجم في حالة إقرار هذه المقترحات
    • تجدر الإشارة إلى أن السفيرة مرفت تلاوى كانت قد أجرت اتصالات موسعة مع كل من فضيلة الأمام الأكبر شيخ الأزهر ،والسيد وزير العدل ، والشيخ عبد الله النجار للوقوف على رأى صحيح الدين الإسلامي في هذه القضايا
  • نفت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة تصريحات الدكتورة عزة هيكل بشأن المتظاهرات المحتجزات في أحداث العباسية واللاتي تم الإفراج عنهنّ ،مؤكدة أن تلك التصريحات تعبر عن رأيها الشخصي فقط ،ولاتعبر عن موقف المجلس القومي للمرأة والذي يحدده أعضاؤه بالكامل .

  • 117769المجلس القومى للمرأه كجهاز وطنى معنى بجميع نساء مصر يراعى ويهتم بكل ما يحدث لهن و يعبر المجلس عن أسفه الشديد عن احداث العباسيه

    أما بخصوص الشابات الاتى تم إحتجازهن فسوف يقوم بمتابعه أوضاعهن والتحقيقات التى تجري معهن والتواصل مع السلطات لمعرفه أوضاعهن حتى يتم الإفراج عنهن

    واما عن المقال أ .عزه هيكل الذي نشر فى جريدة التحرير فهو رأي شخصي لها ولا يعبر عن موقف المجلس

  •  

    شاركت السفيرة ميرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة في المؤتمر العلمي الأول للأزهر الشريف الذي جاء تحت عنوان " الرؤية المستقبلية للأزهر الشريف " بناء على الدعوة التي وُجهت إليها من فضيلة الأمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب
    وجاء في كلمتها أمام المؤتمر مايلى

    التأكيد على الدور المحوري الذي يقوم به الأزهر الشريف في حماية المنهج الإسلامي الوسطى المستنير حيث يعد ركيزة وطنية ومخزون الأمة في وقت الشدة ، مضيفة أن مؤسسة الأزهر تعد ثروة هامة يجب الحفاظ عليها ودعمها ، بصفته المرجعية الأساسية للدين الإسلاميالشكر والتقدير إلى مؤسسة الأزه الشريف وإلى فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر على:إصدار الوثائق الخمس وخاصة الوثيقة السياسية والتى نالت قبول جميع أطياف المجتمع - مسلميه، ومسيحية، والأحزاب والقوى السياسية المختلفة، والدول العربية والأوروبية-

    كما قدمت الشكر كذلك على موقف الأزهر المشرف من اللجنة التأسيسية لوضع الدستور

    شددت السفيرة ميرفت تلاوى على أن الأزهر الشريف يعد أهم سلاح للقوى الناعمة في مصر لجميع المصريين حيث أن دوره فى العالم الإسلامى تحترمه الشعوب وتُجله، ومن ثمّ لا نسمح لأحد بالنيل منه أو الاعتداء عليه أو المساس بأحد رموزه بأى صورة من الصور

    وطالبت رئيس المجلس القومى للمرأة الأزهر الشريف، والإمام الاكبر بالحفاظ على حقوق الإنسان والمرأة والطفل طبقا للشريعة الإسلامية ،والتي نرتضيها أساساَ لهذه الحقوق فى ضوء الردة الشديدة التى تتعرض لها هذه الحقوق مؤخرا


  • sagheerاكدت السفيرة مرفت تلاوي رئيسة المجلس القومي للمرأة للدكتور / محمد الصغير نائب رئيس اللجنة الدينية بمجلس الشعب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب البناء والتنمية  أن ما نسب اليها من رفضها مشاركة بعض التيارات الاسلامية فى اعمال المجلس القومى للمرأة ليس له اى اساس من الصحة ، مؤكدة انها فى اجتماع لجنة حقوق الانسان بمجلس الشعب برئاسة النائب / محمد انور السادات منذ اكثر من شهر قد طالبت  من كافة الاحزاب والتيارات المختلفة بمجلس الشعب بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة ، وترشيح أسماء للعمل فى فروع المجلس ولجانه المختلفة ، ويسعى المجلس الى مد يد التعاون مع جميع التيارات والاحزاب والشرائح المختلفة لنساء مصر ، حيث ان المجلس القومى للمرأة ومجلسى الشعب والشورى هدفهم واحد وهو العمل على رفعة شأن المرأة وتقدم مصر وازدهارها

  • نفت السفيرة / مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة ما تردد فى بعض وسائل الإعلام مؤخرا حول إرسال المجلس القومى للمراة خطابا للدكتور / سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب بشأن مشروع قانون   " مضاجعة الوداع " ، حيث لم يرسل المجلس القومى للمرأة خطابا بهذا الشأن ، وحيث أن مشروع القانون هذا لم يقدم أو يناقش  من الأساس فى مجلس الشعب

    وقد قامت السفيرة / مرفت تلاوى بإرسال عدد من الخطابات إلى رئيس مجلس الشعب بشأن لجنة إعداد الدستور وعضوية المرأة بها ، وكذلك خطاب بشأن نصوص المواد الدستورية التي يجب تضمينها فى الدستور الجديد ، وقد أرسل هذا الخطاب الأخير إلى السادة رؤساء تحرير الصحف والمجلات وإلى عدد كبير من الكتاب والمفكرين لحثهم على تبنى المبادئ الدستورية المتعلقة بالمرأة والتى أرسلها المجلس القومى للمرأة إلى مجلس الشعب وإلى جميع الإعلاميين، وانه لا علاقة بين هذا الخطاب وبين ما أثير حول موضوع "مضاجعة الوداع "

    وأعربت السفيرة عن أملها فى إستمرار التعاون الدائم بين المجلس القومى للمرأة وبين مجلسى الشعب والشورى بصفتهما ممثلي الشعب المصرى، وأن المجلس القومى للمرأة هو مجلس لكل المصريين ولا ينحاز لأى فئه أو حزب أوتيار

    كما أوضحت رئيسة المجلس لعدد من السفراء الأجانب الذين استفسروا عن موضوع " مضاجعة الوداع " وكذلك الى محطة   "سى إن إن " ان هذا الموضوع لا أساس له وان البرلمان المصري برئ من هذا الموضوع ، حيث أن هذا الموضوع يرجع الى فتوى صادرة من احد المواطنين فى المغرب

    وأوضحت ان الدين الاسلامى يشدد على حرمة الموتى . وان هناك عادات وتقاليد مصرية تحترم الموتى . لذلك فإن نشر مثل هذه الافكار واتهام البرلمان المصري بهذا الأمر يعمل على زيادة الفرقة بين الحضارات وخاصة الاسائة الى المسلمين والى الدين الاسلامى ، الأمر الذي نرفضه ونطالب الإعلام بان لا يساير هذا التطرف والشطط فى الرأي  ، وان الموضوع لا علاقة له بمصر او ببرلمانها ويجب وقف هذا الهراء وعدم التعليق على هذا الأمر

  • 117769أكدت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومى للمرأة على أن المجلس القومى للمرأة مسئول عن نصف المجتمع الأكثر فقرا ،والأقل علما وفرصا ،ولذلك فالمجلس يقع عليه عبء كبير نظرا لان هناك مشاكل كثيرة وملحة على مستوى المجتمع بأسره ،مضيفة أن المجلس سيتبنى توجها جديدا فى الفترة القادمة يركز على قضايا تقليل الفقر ،ومشكلات المرأة الريفية ،  وقاطني العشوائيات ،والمرأة المعيلة إلى جانب تبنى قضية محو الأمية ،ومد مظلة التأمين الصحي لتشمل كافة  السيدات.

    جاء ذلك خلال لقاءها بأعضاء مجلس إدارة جمعية سيدات أعمال مصر 21 برئاسة الدكتورة يمنى الشريدى لبحث سبل التعاون بين الجانبين ،وقد عرضت السفيرة ميرفت تلاوى لإختصاصات المجلس وهيكله التنظيمى ،واللجان المتنوعه به ،منوهة أن المجلس قد استحدث لجنة للشباب ضمن لجانه الدائمة الإحدى عشر مؤكدة أن ذلك يأتي تقديرا من المجلس للدور الجوهري الذي لعبه الشباب في قيام ثورة 25 يناير المجيدة ،واعترافا بوعيهم السياسي الناضج .

    هذا وقد أكد أعضاء مجلس إدارة الجمعية على تقديرهم للدور الفعّال الذى يقوم به المجلس ، مطالبين بالإنضمام لبعض لجان المجلس ،كما طالبوا بالإشتراك فى الزيارات الميدانية التى يقوم بها المجلس بالمحافظات ،وفى هذا الصدد تم إقتراح إجراء مسوح ميدانية قبل إجراء الزيارات للوقوف على الأوضاع المعيشية لقاطنى تلك المناطق ومتطلباتهم .

    كما طالب أعضاء مجلس إدارة الجمعية بالإستفادة من خبرة المجلس فى إقامة المعارض ، وخلق أسواق دائمة لعرض المنتجات ،وبشأن الدورات التدريبية التى يقدمها المجلس ،اكد أعضاء مجلس إدارة جمعية سيدات أعمال مصر 21على اهمية تطوير البرامج التدريبية والإستعانة بالمحاضرين من ذوى الخبرة والتخصص فى المجالات السياسية والإقتصادية .

    تجدر الإشارة إلى أن جمعية سيدات أعمال مصر 21 اُنشئت منذ عام 1998

  • 117769أكدت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومي للمرأة على أن المجلس سيتبنى توجها جديدا خلال الفترة القادمة يركز على قضايا تقليل الفقر ،ومشكلات المرأة الريفية ،  ،والمرأة المعيلة ،وقاطني العشوائيات إلى جانب تبنى قضية محو الأمية ،ومد مظلة التأمين الصحي لتشمل كافة  السيدات ،مشيرة إلى أن المجلس كان قد أطلق  مبادرة رائدة تستهدف النهوض بقرية ( حاجر الدهسة ) قبلي وبحري بمحافظة قنا عبر إقامة مشروعات تنموية بها لتحويلها إلى قرية نموذجية تستطيع  تحقيق الاكتفاء الذاتي والاستغناء عن المركز أو المدينة ،موضحة أنه تم الاتفاق على تنفيذ العديد من المشروعات الإنتاجية والخدمية بالقرية  والتي تتسم بالاستدامة وتتلائم مع طبيعة البيئة المحلية ،مثل إنشاء مشروعات تصنيع قطع الغيار البسيطة ، وإقامة مجمع خدمي يضم عددا من المدارس ، ومركز شباب ،ومركز ثقافي ، ووحدة بريد ، ووحدة صحية وذلك عبر التعاون مع منظمات المجتمع المدني ،والمحافظة ، والمنظمات الدولية ،كما سيعمل المجلس على محو أمية اهالى القرية والقضاء على ظاهرة التسرب من التعليم

    جاء ذلك خلال استقبالها للسيد فيديل سينداجورتا سفير أسبانيا بالقاهرة  لبحث سبل تفعيل التعاون المشترك بين الجانبين ،    هذا وقد أعربت السفيرة ميرفت تلاوى عن  اعتزام  المجلس أقامه عده دورات تدريبية بالمحافظات المختلفة استعدادا لانتخابات المحليات المزمع عقدها فى أغسطس القادم ،منوهة أن المجلس يولى اهتماما خاصا برفع الوعى المجتمعي بعدالة قضية المرأة وحقيقة نظرة الإسلام للمرأة التي تعلى من شأنها وتكرمها وتعطى للمرأة حقوقها كاملة ، وفى هذا الصدد ألقت الضوء على زيارتها إلى الإمام الأكبر فضيلة الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر لمناقشة دور الأزهر الشريف في حماية الحقوق التي كفلتها الشريعة الإسلامية للمرأة والتأكيد عليها وخلق آليات جديدة للتعاون بين الأزهر الشريف والمجلس القومي للمرأة .
    وبشأن صياغة الدستور القادم للبلاد أوضحت رئيسة المجلس أن المجلس طالب بأن لاتقل نسبة المرأة في اللجنة التأسيسية لوضع الدستور عن 30 % ،وأن يُمثل المجلس داخل اللجنة ،علاوة على اقتراح أن يكون تبنى أي مادة بالإجماع وليس وفقا لرأى الأغلبية، كما أرسل المجلس رؤيته بشأن المباد ىء الحاكمة التي يجب تضمينها عند صياغة الدستور القادم وذلك وفاء بمسئوليته تجاه المرأة المصرية


  • gamet eldowal2سعادة السفير / نبيل العربي أمين عام جامعة الدول العربية

    السيدات والسادة رؤساء وأعضاء الوفود الحضور الكرام

    اسمحوا لي أن أتقدم بالتهنئة للدكتور / نبيل العربي على توليه منصب أمين عام الجامعة العربية ، وندعو له بالتوفيق في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن العربي ونحن على ثقة أن الجامعة العربية بيت العرب مازالت هي الأمل في لم شمل العرب وتوحيد الصفوف والمواقف العربية وزيادة التعاون المشترك

    "إطلاق موسوعة وضع المرأة في التشريعات العربية" ، هذا المشروع الأكبر من نوعه في المنطقة العربية والذي يطلق مساحة ضوء على كافة النصوص القانونية المتعلقة بالمرأة والمنظومات التشريعية العربية في مختلف مجالات الحياة

  • gamet eldowal2أكدت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومى للمرأة على أن أوضاع المرأة العربية كانت من أسباب اشتعال ثورات الربيع العربى لإرتباط هذه الأوضاع بالسياسات الإجتماعية والإقتصادية للدولة مما يؤثر على المرأة وأسرتها ، موضحة أن المراة قطاع عريض يمثل نصف المجتمع وهى الأكثر فقرا والأكثر أمية والاكثر خضوعا للقهر والإقصاء والمعاناة من غياب العدالة الإجتماعية ،مؤكدة على دور المرأة العربية فى طليعة الحركات الثورية والإنتفاضات الشعبية تدافع عن حق جميع المواطنين والمواطنات على حد سواء فى عيش كريم وحرية وعدالة اجتماعية ،وبعد ذلك وللأسف الشديد اختفت من المشهد الثورى وحصد النتائج وهذا قدر النساء دائما فى أوقات الثورات فهى أول من يضحى وأخر من يستفيد ،مضيفة أنه بعد تلك التضحيات تتعالى الدعوات التى تستكثر على المرأة ما حصلت عليه من حقوق إجتماعية واقتصادية بجهدها ونضالها عبر سنوات بل وتستكثر عليها ماحصلت علية من حقوق شرعية يقرها الدين ولكن تحرمها منه الثقافات المحلية والاعراف ،مما يضع الجميع أمام مسئولياته لتوحيد الرؤى والإستراتيجيات وتأهيل النفس لهذه الهجمة الشرسة التى ترجع بنا للمربع الأول من إقرار حقوق وواجبات المرأة .

    جاء ذلك خلال مشاركتها فى " الجلسة الإفتتاحية لإطلاق الموقع الإلكترونى حول وضع المرأة فى التشريعات العربية ،إطلاق موسوعة وضع المرأة فى التشريعات العربية " والذى يعد المشروع الاكبر من نوعه فى المنطقة العربية والذى يطلق مساحة ضوء على كافة النصوص القانونية المتعلقة بالمرأة والمنظومات التشريعية العربية فى مختلف مناحى الحياة .

    وأوضحت رئيسة المجلس أن المجلس كان قد راقب عن كثب ميلاد هذه الموسوعة منذ المنتدى الأول للمراة العربية الذى عقد بمملكة البحرين عام 2001 تحت شعار المرأة والقانون والذى أصدر توصية حول "اهمية استعراض الأوضاع القانونية للمرأة العربية بهدف مراجعة القوانين والتشريعات لضمان حقوق المراة العربية ،وهو ما أكدت عليه توصيات قمة تونس 2004 وقمة الجزائر 2005 ،وكذلك توصيات لجنة المرأة العربية فى دورتيها الثامنة والعشرين ،والتاسعة والعشرين ، حتى تولت إدارة المرأة بالأمانة العامة بالجامعة إعداد مشروع دليل للتشريعات الخاصة بالمرأة العربية .

    واضافت السفيرة مرفت تلاوى ان المجلس قد حرص على المشاركة فى الفعاليات الخاصة بمراحل اعداد الموسوعة مثل اطلاق الطبعة الاولى الذى جاء متزامنا مع الاحتفال بالعيد الستين للجامعه ، وانعقاد الدورة (ال30) للجنة المراة العربية ، كما حرص على مد ادارة المرأة اولا باول باخر تعديلات على المنظومة التشريعية المصرية فيما يخص المراة .

    كما اكدت أنه عما قريب سنصبح امام خريطة جديدة تتضمن اشكالا مختلفة من العلاقات المتشابكة بين المواطن العربى والمنظومة المجتمعية ككل ، وهو ما يحملنا مسئولية التفهم التام لهذه التغيرات وما يحيط بها من ظروف ودوافع مؤثرة فى حركتها وتوقع التطورات والاتجاهات المستقبلية لها ، ثم وضع خطة للتعامل معها بشكل يضمن انخراطها فى الخط الطبيعى لحركة المجتمع بما يؤمن ثباته واستقراره والحفاظ على حقوق كافة افراد المجتمع وطوائفه ، لذلك يجب استكمال هذه البدايه الطيبة بدراسات مقارنه وتحليل للمضمون ومقارنته مع التوجهات العالمية والتطور الطبيعى للمجتمعات والاخذ فى الاعتبار متطلبات العصر لنبنى مجتمعات عربية ناهضة وامة عربية متماسكة ومتعاونه تشق طريقها وسط التكتلات الجغرافية المختلفة وتحيى نهضتها بثروتها البشرية من نسائها ورجالها وشبابها فى عصر جديد قائم على العدل والحق والمساواه والقانون .

  • merft eltelawyخلال مشاركتها أمس فى جلسة استماع بشأن معايير انتخاب الجمعية التأسيسية لوضع دستور مصر الجديد : السفيرة مرفت تلاوى :تعرض المرأة للإضطهاد أحد أهم اسباب قيام الثورات العربية التوافق معيار اساسى لإنتخاب أعضاء اللجنة التاسيسية لوضع الدستور

    طالبت السفيرة مرفت تلاوي رئيسة المجلس القومي للمرأة بأن يكون المجلس ممثلا في الجمعية التأسيسية مثل سائر المؤسسات كما شددت على أهمية التوافق كمعيار أساسي لإنتخاب أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور،    جاء ذلك خلال انعقاد ثاني جلسة استماع بشأن معايير انتخاب الجمعية التأسيسية لوضع مشروع دستور مصر القادم مساء أمس برئاسة المستشار محمود الخضيري ، مضيفة أن المرأة أكثر الشرائح تضررا وتعرضا للتسلط والعنصرية من المجتمع.. مطالبة بأن تراعي وثيقة الدستور المهمة هذه الظروف ومؤكدة أن الثورة في الدول العربية قامت لأسباب من أهمها تعرض المرأة للاضطهاد والظلم وعدم التنمية الاجتماعية

  • شهِد الاجتماع الأخير للمجلس القومي للمرأة  ، إقرار التشكيل الجديد للسادة مقرري اللجان الدائمة بالمجلس ،وهم الدكتور أحمد زايد مقررا للجنة التعليم والتدريب والبحث العلمي ،والدكتورة هاجر صلاح الدين مقررا للجنة الصحة والسكان ،والمهندس نبيل صموئيل مقررا للجنة المنظمات غير الحكومية ،والدكتورة حنان درويش مقررا للجنة الاقتصادية ،والدكتور صابر عرب مقررا للجنة الثقافة ،والأستاذة كريمة كمال مقررا للجنة الإعلام ، والأستاذة عزة هيكل مقررا للجنة العلاقات الخارجية ،والمستشار سناء خليل مقررا للجنة التشريعية ،والدكتورة نفين مسعد مقررا للجنة المشاركة السياسية ،والمهندسة ابتسام أبو رحاب مقررا للجنة المحافظات ،والأستاذة أحلام الأسمر مقررا للجنة البيئة ، والأستاذة دينا حسين مقررا للجنة الخاصة بالشباب

    تجدر الإشارة إلى أن المجلس كان قد استحدث لجنة للشباب ضمن لجانه الدائمة الإحدى عشر و يأتي ذلك تقديرا من المجلس للدور الجوهري الذي لعبه الشباب في قيام ثورة 25 يناير المجيدة، واعترافا بوعيهم السياسي الناضج


  • mhسعياً للتصدى للدعاوى والأقاويل المُثارة فى المجتمع بشكل لافت مؤخرا والتى تستهدف الإنتقاص من حقوق المرأة التى يكفلها الإسلام ،وتهميش دورها ، ناقشت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومى للمرأة خلال استقبالها للداعية الإسلامى مصطفى حسنى إصدار كتيبات بلغة مبسطة  تصل لمختلف شرائح المجتمع ،تتناول التعريف بحقوق وواجبات المرأة  فى الإسلام

    هذا وتتضمن تلك الكتيبات مناقشة تصحيح المفاهيم المغلوطة حول صحيح الدين الإسلامى ،وتكريم الإسلام للمرأة واعطائها حقوقها كاملة منذ 1400 عام والتى لم تحصل عليها من قبل ، وتغيير الثقافة المجتمعية حول المرأة ودورها الفاعل في المجتمع وفقاً لما أقرته الشريعة الإسلامية السمحاء

    تجدر الإشارة إلى ان المجلس سبق وأن أجرى اتصالات مكثفة مع فضيلة  الشيخ / الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية ،و فضيلة الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر ،وعدد من الدعاة بهدف توضيح نظرة الإسلام السمحة للمرأة والتأكيد على انه يعلى من شأنها ويمنحها حقوقا لم تنص عليها القوانين الوضعية


  • أقر المجلس القومي للمرأة بإجماع أعضائه في اجتماعه الأخير اللائحة الداخلية للمجلس بعد إدخال التعديلات التي شملت عدداً محدوداً من مواد هذه اللائحة ( 6, 7، 8 ، 9) بهدف تحديد اختصاصات الرئيس والأمين العام في ظل الوضع الجديد للمجلس ،واستحداث مناصب جديدة تتمثل في منصبي نائب رئيس المجلس ،ونائب أمين عام المجلس ،علاوة على وجود رئاسة فاعلة للمجلس وليست رئاسة شرفية ، الأمر الذي يتطلب إعادة النظر في اللائحة وتوزيع الاختصاصات بين الرئيس وبين الأمين العام ، ونائب رئيس المجلس ،ونائب أمين عام المجلس .

    وكان أعضاء المجلس قد كلفوا لجنة برئاسة الدكتور محمد نور فرحات نائب رئيس المجلس وشارك فيها كل من المستشار سناء خليل ،والقاضية أمل عمار ،والدكتورة حنان درويش ، والمهندس نبيل صموئيل ،والأستاذة دينا حسين أعضاء المجلس للنظر في التعديلات التي يجب إدخالها على اللائحة الداخلية ... وقد قامت اللجنة بإدخال تعديلات على أربع مواد من مواد اللائحة الداخلية البالغ عددها 43 مادة .

    وقد تم في هذا الاجتماع اختيار مقرري اللجان الدائمة للمجلس إضافةً إلى مقرر اللجنة الخاصة بالشباب ، كما تم اختيار ثلاثة أعضاء من المجلس للانضمام إلى اللجنة التنفيذية له ، كما ارتأى المجلس اتخاذ إجراءات إعادة تشكيل فروعه بالمحافظات على أن يعرض هذا التشكيل في اجتماع لاحق

  • alazher
    شيخ الازهر : الازهر لن يسمح بسلب حقوق المرأة التى اقرتها الشريعة

    التلاوى : الاسلام اعطى المرأة حقوقا لم تحصل عليها من قبل والازهر المرجعية الاسلامية للمرأة

    استقبل الإمام الأكبر فضيلة الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر السفيرة / مرفت تلاوي رئيس المجلس القومي للمرأة ، وذلك لمناقشة دور الأزهر الشريف في حماية الحقوق التي كفلتها الشريعة الإسلامية للمرأة والتأكيد عليها وخلق آليات جديدة للتعاون بين الأزهر الشريف والمجلس القومي للمرأة

    وقد أكد الشيخ أحمد الطيب أن مؤسسة الأزهر لن تسمح لأي فئة أن تسلب من المرأة المصرية حقوقها لأن الشريعة الإسلامية كرمتها وأعطتها حقوقها كاملة ، وضرورة إعادة صياغة المرأة تعليمياً وثقافياً لأنها تعرضت للظلم والقهر لسنوات طويلة وتنازلت مرغمة عن حقوقها ، وأشار إلى ضرورة التمسك بالتعاليم الإسلامية والتقاليد الشرقية ، والتفرقة بين الحقوق الإنسانية في المجتمعات المختلفة

    وطالب فضيلته تشكيل لجنة من علماء الأزهر وخبراء التعليم والكنيسة والإعلام والاجتماع والفنانين والأدباء لوضع الرؤية المستقبلية للمرأة المصرية خلال السنوات القادمة ، وتغيير الثقافة المجتمعية حول المرأة ودورها في المجتمع وفقاً لما أقرته الشريعة الإسلامية

    وأكد الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف أن الأزهر بصدد إصدار وثيقة باسم الأزهر توضح منزلة المرأة في الإسلام والحقوق والواجبات التي أقرتها الشريعة الإسلامية ، وأن تكون هذه الوثيقة المرجعية الأساسية لجميع الأنشطة والأفكار والرؤى في مجال المرأة في مصر

    وقد أعربت السفيرة / مرفت تلاوي أن المرأة المصرية سعيدة باستعادة الأزهر لدوره التاريخي في العمل على استقرار المجتمع المصري وفي تطبيق منهج الوسطية في الدين وتصحيح المفاهيم المغلوطة حول صحيح الدين الإسلامي وأكدت على أن الإسلام كرم المرأة وأعطاها حقوقاً لم تأخذها من قبل ولم تحصل عليها حتى في المجتمعات الحديثة ، كما أعلنت عن سعادتها بوجود الإمام الأكبر أحمد الطيب على رأس هذه المؤسسة العظيمة

    وأن المجلس القومي للمرأة سيلجأ دائماً إلى الأزهر الشريف فيما يخص المرأة المصرية ويتصل بالشريعة الإسلامية باعتباره المرجع الإسلامي الوحيد في مصر

  • nerweeg meetingأكدت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومي للمرأة على أن المرأة شاركت بقوة في ثورة 25 يناير وتعرضت للقتل والإصابة  ، وعلى الرغم من ذلك تعرضت للإقصاء في أعقاب الثورة فمثلا  لم تكن المرأة مُمثلة بصورة منصفة في لجنة التعديلات الدستورية ، واُلغى نظام الكوتا  الذي كان يتيح  للمرأة  فرصة الحصول على 64 مقعدا بمجلس الشعب ، ولم تكن المرأة مُمثلة  في الجمعية التأسيسية  لصياغة الدستور، وهناك قلة في عدد النساء اللائي في مجلس الشعب ،وفى هذا الصدد أوضحت أن المجلس قام بعرض مقترحاته الخاصة ببعض بنود الدستور التي يرى أهمية تضمينها  في الدستور المصري الجديد ،مشددة على ضرورة أن ينص الدستور على حقوق واضحة للمرأة لاتختلف باختلاف الرؤساء أو الحكومات أو الأغلبية في الانتخابات

    جاء ذلك خلال الجلسة الخاصة ب" المشاركة السياسية للمرأة في أوقات التغيير " ضمن فعّاليات المؤتمر الإقليمي الذي نظمته السفارة النرويجية بالقاهرة تحت عنوان " حقوق المرأة " على مدار يومي 11، 12 ابريل الجاري

  •  117769في إطار خطة  المجلس القومي للمرأة للتوجه للأسر الفقيرة والمهشمة ، وتحسين أحوالها المعيشية  ، استقبلت السفيرة مرفت تلاوى رئيسة المجلس السيد أرسوامينا ثان  سفير الهند في القاهرة ، وقد أكدت السفيرة على أن الهدف من الزيارة التعرف على التجربة الهندية الناجحة في مجال النهوض بأوضاع المرأة الفقيرة وتحسين مستوى معيشتها ومحاولة تطبيقها في مصر من خلال أهم المشروعات الصناعية التي يمكن تطبيقها في صعيد المصري، و كيفية تمويل المشروعات الصغيرة للمرأة الفقيرة ، وسبل تسهيل الإجراءات البنكية التي تعوق إقامة هذه المشروعات ، وتحديد مجالات التدريب التي تساعد في تمكين المرأة الفقيرة
        كما أشارت رئيسة المجلس إلى أن خطة المجلس خلال السنوات القادمة التركيز على إقامة مشروعات تنموية في القرية المصرية لتحويلها إلى قرية نموذجية للنهوض بأوضاع المجتمع المصري ككل
        وقد أكد سفير الهند أن لديهم في الهند العديد من المشروعات الناجحة للنهوض بأوضاع المرأة الفقيرة ومن أهمها المشروعات التى تعتمد على الطاقة الشمسية في إنارة المنازل وما تتيحه من إقامة مشروعات داخل المنازل تمكن المرأة الفقيرة من تحسن مستوى معيشتها ، مشيرا إلى إمكانية استخدام الطاقة الشمسية في قرى القنال والدلتا ، كما أشار إلى أن مشروعات التنمية في الهند تقوم بها وزارتي التنمية الريفية ووزارة شئون المرأة والطفل ، كما أن هناك مشروع تمويل ناجح تم تطبيقه منذ عام 1993  للمشروعات متناهية الصغر الذى للمرأة الريفية والفقيرة
        كما أشار إلى تجربة الهند في الوصول إلى الاكتفاء الذاتي في مجال الغذاء و اللبن من خلال تسهيل حصول المرأة الفقيرة على قروض لشراء أبقار ومساعدتها في تسويق منتجاتها من الألبان
        وقد اكد سفير الهند على استعداده للتعاون مع مصر للنهوض بأوضاع المرأة الفقيرة من خلال إتاحة المعلومات حول المشروعات الناجحة في الهند ،  وتوفير الخبراء للتعرف على أهم المشروعات التي يمكن تطبيقها في مصر وأفضل الأماكن لتطبيقها

     

  •  

     DSC 7212-300x198من منطلق حرصه على التوجه للأسر الفقيرة والمهشمة ، وتحسين أحوالها المعيشية  ،وانتشالها من الفقر ،  أطلق المجلس القومي للمرأة مبادرة رائدة تستهدف النهوض بقرية ( حاجر الدهسة ) قبلي وبحري بمحافظة قنا ،عبر إقامة مشروعات تنموية بها لتحويلها إلى قرية نموذجية تستطيع  تحقيق الإكتفاء الذاتي والاستغناء عن المركز أو المدينة

        وتفعيلا لتلك المبادرة قامت السفيرة ميرفت تلاوى رئيسة المجلس القومي للمرأة يرافقها اللواء عادل لبيب محافظ قنا ،والدكتور عصام متولي خبير الطاقة الشمسية ، والدكتورة هبه حندوسة ممثل البنك الدولي ، وكل من الدكتورة  حنان درويش ،والدكتورة  هاجر صلاح الدين عضوتا المجلس بزيارة إلى القرية للوقوف على أحوالها المعيشية ،وتطلعات مواطنيها على أرض الواقع  ،سعيا لتحقيق التنمية الشاملة لكافة مواطني القرية – رجالا ونساء


  • إن تهميش المرأة من عضوية اللجنة التأسيسية لا يتناسب مطلقاً مع مكانتها وتاريخها في المجتمع ويضر ضرراً بالغاً بمسيرة التنمية والتقدم في المجتمع لأن ذلك يحرم نصف المجتمع الحيوي والفعال وأحياناً الجالب للرزق من صياغة مستقبله

    وإذ نؤكد من جديد معارضتنا لعضوية أعضاء من مجلس الشعب في اللجنة التأسيسية لأن الدستور هو القانون الأعلى فوق كل القوانين وفوق السلطات

    وهو الذي يفصل بين السلطات ولا يجوز أن تضم اللجنة التأسيسية أطرافاً في سلطة من السلطات التي يحدد اختصاصها ومسئولياتها الدستور ، لأن مشاركة أي طرف من السلطات يمثل تضارباً في المصالح

    كما نرفض وبقوة عدم عضوية أساتذة الفقه الدستوري في عضوية اللجنة التأسيسية وهم من قاموا بصياغة كافة الدساتير في المنطقة ونطالب بعضويتهم فوراً وبشكل عاجل

  • 117769فى إجتماع بين قومى المرأة والصحفيين لبحث وضع المرأة فى اللجنة التأسيسية لوضع الدستور

    وضع المرأة فى برلمانات العالم أشارت أن نسبة تواجدها فى مختلف دول العالم مثل العراق ، وجيبوتى ، المغرب، والجزائر ،ورواندا تفوق المرأة المصرية بمراحل

    وبالتالي لابد من أخذ موضوع تراجع المرأة فى المجتمع المصري بجدية فالمرأة هي حاملة الحضارة وعماد الأسرة

    جاء ذلك خلال فعّاليات الاجتماع الذي عقده المجلس أمس مع السادة الصحفيين

    للتعرف على أرائهم ومقترحاتهم لضمان تمثيل السيدات بشكل أفضل في اللجنة التأسيسية لوضع الدستور ، ولضمان تحقيق المساواة في الحقوق والمسئوليات بين الرجال والنساء في الدستور الجديد

    وطالبت السفيرة ميرفت التلاوى كافة الصحفيين بالسعى إلى تغيير ثقافة المجتمع نحو المرأة وإبراز حقيقة وضعها في المجتمع حيث أن نسبة الأمية مرتفعة جدا بين نساء مصر وهو الأمر الذي ترتب علية احتلال مصر المرتبة (13 ) بينالدول العربية  فيما يخص تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة وهو أمر غير لائق على الإطلاق،مشددة على أهمية إبراز قيمة المرأة كثروة بشرية مهمة فى مجال الإنتاج وتقدم المجتمع ،منوهة إلى هناك انجازات ملموسة تحققت للمرأة المصرية ثمرة لكفاحها الطويل وجهد منظمات المجتمع المدنى على مدى سنوات طويلة وجاء المجلس ليتوج هذا الكفاح وتم على سبيل المثال استخراج 2.5 مليون بطاقة رقم قومي للسيدات ،وإصدار قانون الجنسية ،وتعديل قانون المعاشات بحيث يسمح للزوج بالحصول على معاش زوجته المتوفية ، وبشأن قانون الخلع أوضحت أن هذا القانون صدر قبل إنشاء المجلس ،كما أن الخلع يمثل 3% فقط من حالات الطلاق فى المجتمع المصري بحسب التقارير الصادرة عن وزارة العدل والجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء


  • sam20أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومي للمرأة خلال اللقاء الذي عقده المجلس مع ممثلي الجمعيات الأهلية وبحضور ممثلى الجمعيات الأهلية وأعضاء المجلس على أن هذا اللقاء هو الأول بعد إعادة تشكيل المجلس ، مشيرة إلى انه سوف يتم تنظيمه بشكل دوري لتنفيذ خطة المجلس وأهدافه من خلال مؤسسات المجتمع المدني ، كما أكدت على أن المجلس القومي للمرأة هو آلية وطنية غير تنفيذيه تتمثل أهم اختصاصاته في وضع سياسات ووضع خطة للمرأة وضمان وجود خطة للمرأة بالوزارات ومراقبة تطورات أحوال المرأة واقتراح او تعديل تشريعات وإبداء الرأي في اتفاقيات دولية ، مضيفة أن منظمات المجتمع المدني هي الذراع الأيمن للمجلس لأنها هي التي تصل إلى القرى والنجوع ، كما أكدت على أن المجلس يتمثل دوره في رفع مستوى معيشه فئة من الشعب ولا يميز بين الرجل والمرأة

    وأشارت إلى أن خطة المجلس في المرحلة المقبلة تتمثل في التركيز على التنمية ورفع مستوى معيشة المرأة الريفية والفقيرة والمعيلة الى جانب قضية الأمية والتسرب من التعليم فضلا
    عن الاهتمام بقضية التوعية السياسية للمرأة ومواجهة الحملة الشديدة ضد المرأة

  • sohir lotfyصدرت السفيرة ميرفت التلاوي، رئيس المجلس القومي للمرأة، قرارًا بتعيين الدكتورة سهير لطفي، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، في منصب أمين عام المجلس القومي للمرأة، خلفا لنهاد أبو القمصان، التي استقالت من منصبها إثر خلافات بينها وبين التلاوي حول آلية إدارة المجلس

    كانت الدكتورة سهير لطفي تشغل منصب رئيس المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية عام 1996، وبعد مرور عام علي تعيينها، كُلفت برئاسة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان حيث كان لها دور بارز في هذا المجال

  • baba nazier
    بخالص الحزن والأسى ،ينعى المجلس القومي للمرأة الشعب المصري بأكمله والإخوة المسيحيين وفاة قداسة البابا "شنودة" الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الزعيم الروحي المحبوب  للأقباط  والمسلمين ،وداعية التسامح والحوار الديني والوحدة الوطنية في مصر ، آملين أن تتحقق أمانيه الغالية للحفاظ على الوحدة والمصالحة في البلاد


  • صرحت السفيرة ميرفت التلاوى، رئيس المجلس القومى للمرأة، فى أول مؤتمر للمجلس بعد إعادة هيكلته عقب ثورة 25 يناير وإحراق المقر الخاص به فى أحداث الثورة، بأن كافة اتجاهات المجلس تنبنى حاليا على الأهداف التى قامت من أجلهاالسفيرة / مرفت التلاوي / رئيس المجلس القومي للمرأة الثورة، وهى "الحرية والعدالة الاجتماعية"، والنظر للمرأة على أنها ثروة بشرية هامة لنهضة الدولة وتنميتها ورفع الظلم عنها، معلنة اعتراض المجلس على مشاركة نواب البرلمان فى الجمعية التأسيسية لوضع الدستور لتعارضه مع الإعلان الدستورى

    وأضافت التلاوى أن مصر حاليا تمر بظروف اقتصادية غاية فى الصعوبة، وبالتالى فإن أولويات المجلس ستركز على أهم الأمور التى تتعلق بضمان حقوق المرأة فى مختلف ربوع مصر، مؤكدة أن الإحصائيات التى يتم تداولها حول معدلات الطلاق والزواج لا أساس لها من الصحة، حيث إن معدلات الزواج فى ارتفاع مستمر يقابلها انخفاض فى معدلات الطلاق وليس العكس، كما يشاع وأن حالات الخلع تمثل 3% فقط، ويأتى فى مؤخرة الأسباب التى تؤدى للطلاق، نافية أى صلة للمجلس بقانون الخلع قائلة: "قانون الخلع صدر يناير 2000 والمجلس أنشئ بعده بشهر، وبالتالى المجلس لا علاقة له بهذا القانون


  • nihadتلقى المجلس القومى للمرأة بإستياء شديد منطوق الحكم الذى صدر عن المحكمة العسكرية ببراءة الطبيب المتهم فى قضية كشف العذرية الذى تعرضت له المتظاهرات المحتجزات فى السجن الحربى، والذى تصدت له إحداهن

    ومصدر ذلك الإستياء أن تصريحات المسئولين العسكرية التى أعقبت الحادث مباشرة قد تضمنت ما يشبه الإعتذار عن هذا الفعل الشائن وبينما يؤكد المجلس على عدم التدخل فى الأحكام القضائية وأسبابها، يؤكد وبشدة وقوفه بقوة وصلابه مع المحتجزات اللائى تعرضن لهذا الفعل، ووقوفه مع كرامة المرأة المصرية وعدم المساس بها معنويا أو جسديا، خاصة وهى تتعامل مع سلطات الدولة ومنها سلطات التحقيق والحجز

    ويؤكد المجلس بإعتباره الممثل لكل فتيات مصر ونسائها تضامنه التام مع سميرة إبراهيم ويرى فيما جرى بحقها إجتراءً على قيمة الشرف الذى وقَر إحترامها فى الضمير الوطنى العام وإنكاراّ للدور الذى لعبته المرأة فى أحداث الثورة وما تلاها من تطورات سواء بالشهادة أو بالتضحية فداءَ للوطن

    ويُهيب المجلس بالسيد المستشار النائب العام، والمدعى العام العسكرى بإتخاذ إجراءات الطعن على هذا الحكم أو إعادة تحقيق الجريمة وتحريك الدعوى الجنائية مجدداَ حتى لا يُفلت من العقاب من أجرم فى حق وشرف المرأة المصرية

  • إطلع  المجلس القومى للمرأة على الخطة المبدئية لعمله في المرحلة القادمة والتى تم تقديم مقترحات كثيرة بشأنها من السادة الأعضاء

    وقد خضعت الخطة المبدئية لمناقشات عديدة أعقبها تكوين لجنة مصغرة لصياغتها في شكلها النهائي والتى ستركز على تنمية المرأة اقتصادياً وسياسياً تمهيداً لإعلانها 16 مارس الحالى

    فيما يخص اللجنة التأسيسية للدستور المزمع تكوينها عن طريق البرلمان عرض المجلس رؤيته فيما يتعلق بها والتى تتلخص في المطالبة بأن تضم اللجنة 50%من أعضائها من النساء عن اعتبار أن المرأة نصف المجتمع قد ضاعت فرصها في الوجود في البرلمان المصري بعد الثورة

    كما سجل رأيه باعتراضه عن مشاركة نواب البرلمان في هذه الجمعية بما يتعارض مع الإعلان الدستورى وبما لا يتفق مع منطق مشاركة البرلمان في وضع القانون الذي يحكمه

    سيتقدم المجلس بمواد الدستور الخاصة بالمرأة والتى يراها تحقق لها الوجود الإنساني الكريم في مصر إذا ما تضمنها الدستور المصري وسيدعم المجلس رؤيته بمقارنات عدة لمواد دستورية تتضمنها دساتير المنطقة العربية على وجه التحديد

    بحث المجلس الإعداد لانتخابات المحليات القادمة بالتشاور مع وزير التنمية المحلية وبما يلزم معه مراجعة قانون المحليات وإتاحة وجود المرأة في الوحدات المحلية المختلفة عن الطريق الانتخابى الصحيح

    اتفق المجلس على تقديم بلاغ الى النائب العام ضد السيدة أمينة المرأة بحزب الحرية والعدالة لما صدر عنها من اتهامات لأعضاء وعضوات المجلس بالكفر والعمالة لصالح أجندات أجنبية

    ورأى المجلس اللجوء إلى القضاء إعمالاً لدولة القانون

  • doria sharf eldeinصرحت الدكتورة درية شرف الدين المتحدث الرسمي للمجلس القومي للمرأة ببيان صدر عن المجلس في جلسته أمس ،عقب مناقشات أعضائه بأن المجلس لاحظ بكل الأسف ما ناله المجلس الجديد المُشكل بقرار من رئيس المجلس العسكري رقم 77 لسنة 2012  بتاريخ 11 فبراير 2012- اختياراً من ترشيحات عديدة ومن مناطق عدة - ما ناله من هجوم من بعض الجهات والتجمعات في المجتمع المصري والتي تستند في هجومها على فكرة انتماء المجلس الأخير إلى النظام السابق ، ونسى أصحاب هذا الهجوم أن ما اكتسبته المرأة المصرية طوال تاريخها لم يكن إلا نتيجة كفاح ونضال لأجيال متلاحقة من النساء تعود إلى قرنين كاملين من الزمان جعلت من سيدات مصر تعليماً وثقافةً وأصالةً وأخلاقا وقدرةً قبلة لنساء المنطقة العربية بأكملها .

    ولقد تشكل المجلس الجديد في مصر في هذه الأيام بينما البلاد تمر بمرحلة صعبة تؤسس لمصر المستقبل ،و مصر البرلمان ،و مصر الدستور،و مصر نهضة الاقتصاد ،و مصر الأمان ، ولا يملك المجلس بأعضائه في هذه الظروف رفاهية النظر إلى الماضي أو التفرغ لرد اتهامات جائرة لم يثبت صدقها ، لكنه يملك قدرة النظر إلى المستقبل دعما لمسيرة المرأة والرجل في مجتمع واحد ، وتحقيقاً لأهداف ثورة يناير التي كانت المرأة المصرية في الصفوف الأولى لها ،وتنفيذاً لما ينتظره المجتمع المصري بكل أطيافه من مجلسه الجديد ، مؤكداً أن دوره الأساسي هو إعلاء قيم الترابط الأسرى والاهتمام بقضايا المرأة داخل وخارج الأسرة بما يتفق و الثوابت الدينية للمصريين وبما لا يخالف قيم المجتمع


  • ncw elections2انتخب المجلس القومى للمرأة فى أول اجتماع له بحضور د.كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء السفيرة ميرفت التلاوى رئيساً للمجلس،  الدكتور نور فرحات نائبا للرئيس ونهاد أبو القمصان أميناً عاما، ومارجريت عازر أمينا عاما مساعدا، ود.درية شرف الدين متحدثاً باسم المجلس


    ويأتى هذا كأول انتخابات لتشكيل المجلس القومى للمرأة بعد الثورة بعد حل المجلس السابق الذى كانت ترأسه سوزان مبارك و الأمين العام فرخندة حسن

  • أعلنت فايزة أبو النجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولي  في مؤتمر صحفي  عن إصدار المشير  طنطاوى رئيس المجلس العسكري قرارا بإعادة تشكيل المجلس القومى للمرأة يحمل رقم" 77 "لسنة 2012

    ويتشكل المجلس من عددا من الرجال والسيدات يمثلون كافة الانتماءات والتيارات الموجودة فى المجتمع وهؤلاء المعينون هم

ورد من مكتب الشكاوى

استقبل مكتب الشكاوى شكوى من سيدة تشكو من مأساة تتعرض لها.. حيث تم إغتصابها من سمكري من منطقة سكنها, وبعد ضغط من العائلات والجيران قام الجاني بالزواج منها ولكن أساء معاملتها وقام الإعتداء عليها جسدياً بالضرب والسب لمدة أربعة أعوام لكن أخيراً حررت السيدة شكوى بعدما أجبرها زوجها على العمل في الدعارة لحسابه, مطالبة بالخلع حيث أنها لا تطيق العيش معه وقد قام مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها برفع دعوى قضائية لتطليقها خلعاً.

إشترك فى النشرة الدورية

أجندة الأخبار

أكتوبر 2014
أح إث ثل أر خم جم سب
28 29 30 1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30 31 1

أنشطة قادمة

لا أحداث

شخصيات نسائية

 malalaملالا يوسف زي ( مواليد، 12 يوليو 1997) ناشطة حقوق إنسان من باكستان، نددت عبر تدويناتها بانتهاك حركة طالبان با ...

اِقرأ المزيد: ملالا يوسف زى

سنة 1929

idاول رخصة قيادة لامرأة في مصر سنة 1929م . لذلك التاريخ لن تنجح محاولات إضطهاد  النساء و العودة بهن الى قرون سحيقة 

 

من مطبوعات المجلس

كتب تستحق القراءة


نساء مصر في القرن التاسع عشر

يمثل هذا الكتاب وثيقة في التاريخ الاجتماعي لمصر في القرن التاسع عشر جنباً إلى جنب كونه مثالاً على بحث جاد في دراسات الشرق الأوسط، وفي ال ...

اِقرأ المزيد: نساء مصر في القرن التاسع عشر